نواصل الحلقة الثالثة من فن الكتابة الساخرة وفي هذا الجزء سنركز على بعض 
الاساليب المتبعة في الكتابة الساخرة وهي:
· الحوار : حيث يقوم الكاتب بسرد حوار معين بين عدة شخصيتين او اكثر بشكل طريف و يناقش قضايا معينه من خلال الحوار ، ويمكنه أن يستخدم اسماء غريبة للفت الانتباه رغم أن هذا الامر ليس شرطا في كل الحوارات ، ويفضل ان يبدا الحوار بحدث أو مقولة مفاجئة لجعل القارئ ينجذب للمقدمة التي تثير انتباهه لاكمال الحوار، ويفضل أن ينتهي الحوار بمفاجأة غير متوقعة.
· المقال العادي: مقدمة – جسم – خاتمة
· تقمص شخصية معينة : كأن يتقمص الكاتب شخصية من شخصيات المجتمع ويتحدث بلسانها ( ناطور مدرسة – ذكريات بحار- مذيع – شغالة في البيت..الخ)
· اسلوب الكلمات المختصرة: وهي عبارات قليلة في كلماتها قوية في نقدها وهذه بحاجة الى موهبة كتابية وتركيز في الايجاز(اكبر قدر من المعاني مع أقل عدد من الكلمات).!! 
· شخصية يبتكرها الكاتب: احيانا قد يلجأ الكاتب الى استحداث شخصية معينة يستمر معها وينقد من خلالها دون ان يتسبب ذلك في وقوعه في اي حرج وتظهر هذه الشخصية في مقالاته بين فترة وأخرى.
· القصة: يلجأ الكاتب الى تأليف قصة من خياله يستحدث فيها شخصيات مختلفة ويسرد الوقائع بالتفصيل باسلوب مضحك ويمكن أن يتضمن حوارا ولكن لايكون كل المقال كله حوار.
· أسلوب الردود السريعة(التناتيف) : بمعنى أن يقوم الكاتب بجمع تصريحات تنشر في الصحف على لسان شخصيات ( سياسية ، فنية ، رياضية ..الخ) ويقوم بالرد عليها بشكل فكاهي ويفضل الا يكون بهدف الضحك فقط ، حاول أن يكون لردك نقد صريح على التصريح..!! (ويكثر هذا الاسلوب في المجلات)
· اسلوب الأبواب : هناك أبواب معينة في بعض المجلات مثل ( الابراج ، رأسين في الحلال ، مشكلتك لها حل...الخ) يمكن للكاتب ان يعالج بعض القضايا على طريقة الابراج مثلا أردت انتقاد تصرفات مدير فيمكن ان تكتب....(برج الاسد: شخصيتك كالأسد في التعامل مع مراجعيك..حاول أن تكون لطيفا معهم والا فسيطفش الجميع الى غير رجعة..!!