د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

يوتيوب تعليمي2

الاستخدامات التعليمية المختلفة ليوتيوب
وهنك خمسة أسباب رئيسية تجعل من يوتيوب أداة تعليمية رائعة، وهي:
1- إمكانية تضمين فيديو يوتيوب في العروض التقديمية الخاصة ببرنامج باوربوينت Microsoft Pwerpoint ، التي تعبر أداة فعالة جدا في المحاضرات والفصول الدراسية.
2- مزايا الترجمة، حيث تم الإعلان مؤخرا عن توفير بعض مزايا الترجمة على موقع يويتوب، حيث يمكن ترجمة مقاطع الفيديو التي تحتوي على عناوين Captions للعديد من اللغات (ومن بينها العربية). ويتم ذلك بشكل آلي من خلال أدوات جوجل للترجمة والتعليق الآلي للنصوص. يتم ذلك عن طريق زر "تشغيل التسميات التوضيحية" CC والاختيار من بين الأوامر التي يوفرها.
3- إمكانية تضمين الفيديو في أي مكان ذو صلة، يمكن تضمين ملفات فيديو يوتيوب في كافة مواقع التوصل الاجتماعي، والمواقع التي تتبع تقنية Web 2.0 مثل ويكي وغيرها. ويمكن كذلك تضمين هذه الملفات في المنتديات التعليمية، وأنظمة إدارة التعلم LMS للاستفادة منها تعليميا، وذلك من خلال رابط التضمين embed <> الذي يوجد مع كل مقطع فيديو.
4- إمكانية القفز إلى أي لحظة في مقطع الفيديو، يتم ذلك بتضمين موقع هذه اللحظة في نهاية الرابط على هذا النحو:
 YouTube video URL: #t=1m15s

5- إضافة المظاهر المختلفة على القنوات، حيث يمكن تخصيص القنوات Channels بألوان السمات المختلفة وتخصيصها حسب الحاجة، أو وضع صورة مناسبة في خلفيتها، كما يمكن أيضا اختيار اسم مميز للقناة.


مخاوف بشأن استخدام يوتيوب في التعليم
هناك بعض المخاوف من استخدام يوتيوب في العملية التعليمية، فبينما تسمح بعض الجهات التعليمية للطلاب بالوصول إلى موقع يوتيوب واستخدامه، إلا أن عدد كبير من القطاعات التعليمية ترفض ذلك. وكحل وسط، تسمح بعض الجهات التعليمية للطلاب بالوصول إلى يوتيوب واستخدامه تحت إشراف المعلمين على حسابات الطلاب. وذلك بسبب وجود ملفات فيديو على اليوتيوب قد تكون غير مناسبة من الناحية التربوية أو الأخلاقية أو الدينية.

مواصفات فيديو يوتيوب الناجح:
أصبحت ملفات الفيديو المباشرة طريقة ناجحة للوصول إلى نطاق واسع من الجمهور وبتكلفة قليلة، أو معدومة. يرجع ذلك إلى القاعدة العريضة من المستخدمين لهذا الموقع.
ويمكن عمل بعض الأشياء القليلة التي يمكن عن طريقها زيادة فرص مشاهدة الفيديوهات التعليمية، وزيادة عدد لمسات الإعجاب الخاصة بها، ومشاركتها على نطاق واسع قدر الإمكان، وهذه الخطوات هي:
1- التواجد في قسم يوتيوب التعليمي Youtube EDU:
إذا كانت القناة التعليمية الخاصة بك غير مسجلة في أي من البوابات التعليمية المخصصة لقنوات الكليات والجامعات في مختلف أنحاء العالم، فيمكن ملء استمارة الطلب على الإنترنت لتتم إضافتك ضمن هذه اللائحة. علما بأنه تم وضع برنامج الشراكة التعليمية في يوتيوب Youtube EDU في مارس 2009.
وبرنامج قواعد الشراكة التعليمية في موقع يوتيوب بسيطة وسهلة والبرنامج مفتوح للتأهل للكليات والجامعات التي تمنح درجات علمية عامة وخاصة (سنتين، وأربع سنوات).
يجب في البداية إنشاء القناة المطلوبة ويجب أن تتضمن التعليم، ولا يجب الترويج لها أو إضافة فيديوهات إليها قبل تطبيق Youtube EDU عليها. وعندما تتم إضافة القناة إلى Youtube EDU سيكون لها فرص أفضل للإيجاد ضمن هذا الدليل.
2- تسهيل مشاركة ملفات الفيديو:
يتم ذلك بضبط خاصية embedding على الوضع On ليمكن للآخرين تضمينها. وهذا يتيح مجالات أخرى لمشاهدة الفيديو خارج يوتيوب في المدونات وشبكات التواصل الاجتماعي الأخرى.
3- اختيار كلمة مفتاحية، وعنوان غني، ووصف، وتوسيم للفيديو:
يعتمد عالم يوتيوب مثل شبكة الويب على البحث Searching والتشارك Sharing. وقليل من المشاركين سوف يأتون إلى القناة أو ملفات الفيديو بشكل مباشر. والعدد الكبير من المشاهدون يأتون عن طريق الصدفة. والقليل أيضا يسجلون للاشتراك في القناة حيث يصلهم إعلام بآحدث الفيديوهات التي تتم إضافتها. وهناك عدد من المشاهدين يعتمدون على توصيات الأصدقاء أو ما يقدمه يوتيوب من الملفات المرتبطة Related Videos، أو ما يسرده في نتائج البحث الخاصة به. ويمكنك زيادة فرص مشاهدة الفيديوهات الخاصة بك عن طريق كتابة عنوان للفيديو Title، ووصف Description، ووسوم Tags. ولكي تختر هذه الإضافات بشكل ناجح عليك أن تضع نفسك مكان المستخدم.
4- انتج فيديو غني المحتوى:
يجب أن يتضمن الفيديو الخاص بك محتوى غني وسهل الفهم ويمكن للآخرين الاستمتاع بمشاهدته، ولكي يمكن للآخرين مشاركته وتضمينه. وتذكر أن هذه الفيديوهات يمكن أن تتم مشاهده في أماكن أخرى غير قنوات يويتوب، ويمكن أن تظهر في نتائج بحث يوتيوب وجوجل.
5- لا تتجاهل التفاعل مع جمهورك:
كثير من المؤسسات التعليمية تستخدم يوتيوب كمستودع لملفات الفيديو الخاصة بها، ونادرا ما تتفاعل مع جمهور المشاهدين الذين يتركون تعليقات حول  هذه الفيديوهات، وقد تتضمن هذه التعليقا أسئلة، أو ثناء، أو نقد، أو اقتراحات. ورغم أن معظم المشاهدين يكونون مجهولين الهوية وهذا لا يعني تجاهل المستخدمين وخاصة الذين يعلقون على الفيديوهات ويصنفونها.
6- أضف عناوين سفلية:
ينبغي دائما إضافة عناوين سفلية لملفات الفيديو. ويتم ذلك عن طريق إضافة نصوص من الحوارات بشكل متزامن مع الفيديو أو الصوت. وهذا يجعل من الفيديو متاحا لذوي الإعاقة السمعية. واللذين لا يمتلكون إمكانية صوتية على الكمبيوترات الخاصة بهم. أو اللذين لا يجيدون اللغة الإنجليزية. تسمح مزايا يوتيوب الحديثة بترجمة هذه العناوين للغات مختلفة حسب ما يختاره المشاهد.
 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني