د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الفشل للبحث العلم3


٣. مراجعة الأدبيات و الدراسات السابقة (Literature Review) بشكل مستعجل و غير مخطط له

قبل البدء في مراجعة الدراسات السابقة و ما توصل إليه الآخرون من قبلك في مجال البحث العلمي، من المفترض أن تقوم بوضع خطة أو تصوّر شامل أو مبدئي على الأقل عن هذا الجزء من بحثك و مالذي تسعى لتوضيحه من خلال هذا الإجراء (إجراء مراجعة الدراسات السابقة). أنا لا أتحدث هنا عن الفصل/القسم المسمى بـ مراجعة الأدبيات أو الليتريشور ريفيو (Literature Review) بحد ذاته، ذلك أنه في الغالب، سيقوم الباحث بمراجعة الدراسات السابقة و الاستفادة منها في أكثر من موضع في دراسته.

في جميع الأحوال، مراجعة الدراسات السابقة أو أدبيات البحث من المفترض أن:

  • تساهم في إقناع القارئ بأهمية و قيمة سؤال أو أسئلة البحث و موضوع البحث (هذه غالباً ما يتم مناقشتها في الفصول الأولى من الدراسة).
  • تساهم في توضيح الفجوة في مجال البحث العلمي (Research Gap)، المشكلة الموجودة، أو جوانب القصور و النقص في مجال البحث العلمي أو المشاكل الموجودة في الدراسات السابقة حول الموضوع.
  • توضيح منهجية البحث العلمي و استراتيجية البحث العلمي و مبررات اختيارها في ظل ما تم استخدامه و تطبيقه في دراسات سابقة. في حالة رغب الباحث في استخدام شئ جديد، لابد أن يبرر هذا الاختيار و لمَ لم يستخدم أخد المنهجيات و الأساليب التي سبق استخدامها.

للأسف، الكثير من الباحثين المبتدئين يُخطئون في التقليل من أهمية مراجعة الدراسات السابقة و لا يخططون لهذا الإجراء بشكل صحيح. في حالات أخرى، قد يُستغل فصل أدبيات البحث العلمي أو الدراسات السابقة في حشو الكلام لزيادة عدد الكلمات و حجم البحث، و هذه كارثة! لابد أن يكون الهدف من مراجعتك للدراسات السابقة واضحاً قبل البدء.

للمزيد حول مراجعة الأدبيات و الدراسات السابقة (الليتريشور ريفيو Literature Review) في البحث العلمي:


الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني