د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الفصول المعكوسة2

لماذا تتحقق شخصنة التعلم في الفصل المعكوس بصورة أكبر؟

1- الفصل المعكوس يعطي خيارات أكثر في ممارسة التعليم بمستحدثات التكنولوجيا "الفيديو، مؤتمرات الفيديو، الوسائط الاجتماعية" تويتر، فيسبوك، واتس آب.

 

2- الفصل المعكوس يضاعف وقت التعلم بجمعه بين فترتين ومكانين للتعلم: قبل الحصة أو المحاضرة، وأثناءها.

في المنزل أو الحديقة، وفي الفصل أو المدرسة أو الرحلة.

 

3- يجمع بين شكلين من التعليم المزيج، المتزامن وغير المتزامن.

 

4- يجمع بين أسلوبين: التعلم الذاتي، والتعليم الاجتماعي.

 

5- يعمق مفهوم التعلم ذي معنى والتعلم البنائي.

 

6- يوفر وقت التعلم في ممارسة الأنشطة داخل الحصة، فالشرح للمفهوم في الفيديو قبل الحصة.

 

7- ينمي الثقة بالنفس، ويحول بين المشاغبات الصفية؛ لانهماك المتعلمين بممارسة الأنشطة التطبيقية.

 

8- تحجيم دور المعلم في الحصة إلى المراقبة والتوجيه؛ مما يساعده على مراقبة تحقق الأهداف وتوجيهها وتقييمها.

 

أخيرًا:

أجزم أن المعلم أو المعلمة التي تحدث نفسها بقلب فصلها هي معلمة استثنائية، وأنه معلم أيقن أن الجيل الرقمي لا يناسبه التعليم التقليدي، واعتقاده هذا دليل تميزه ونبوغه؛ فالوقت حان لدمج التقنية بالتعلم، حان لاستخدام بيداغوجيا الحوسبة بكثرة وفاعلية في التعليم.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني