د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

التعليم عن بعد1

منهج الدراسة
تعتمد الدراسة على المنهج الوصفي في الإطار النظري للدراسة إلى جانب مسح الإنتاج الفكري المتعلق بالتعليم عن بُعد في المكتبات وعلم المعلومات وإجراء مقابلات شخصية مع الأساتذة الذين يقومون بتدريس برامج تعليمية بوساطة الدوائر التلفازية المغلقة من خلال قائمة بالأسئلة المفتوحة النهايات التي تُوجَه أيضاً لبعض الأساتذة والمشرِفات في قسم الطالبات بجامعة الملك عبد العزيز للتعرُّف على اتجاهاتهم حيال هذه الوسيلة•
وقد تم استرجاع قاعدة بيانات مستخلصات علم المعلومات ISA، وقاعدة بيانات مستخلصات المكتبات وعلم المعلومات LISA، وقاعدة بيانات الرسائل الجامعية DAT في الفترة ما بين 1986 ـ 1997، بالإضافة إلى الاطلاع والتحليل لإصدارات كاملة خُصِّصت لموضوع التعليم عن بعد في المكتبات وعلم المعلومات في مجلة تعليم المكتبات وعلم المعلومات (1987) JELIS• والرجوع إلى دائرة معارف المكتبات وعلم المعلومات (1993) ELIS ،في مادة "التعليم عن بُعد"•
هذا إضافة إلى الاستشارة المباشرة لبعض الأعمال التي صدرت حديثاً عن الموضوع وهي متاحة في المكتبة المركزية لجامعة الملك عبد العزيز• كما تمَّ فحص دليل الرسائل الجامعية في المملكة العربية السعودية (1410 هـ/ 1990م)، الصادر عن مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية في الرياض• وعُثِرَ في هذا الدليل على رسالة واحدة بعنوان "جدوى بعض أساليب التعليم عن بُعد في بعض جامعات وكليات المملكة العربية السعودية (1405 هـ) إعداد: عيسى عبد الله الحليان الفهاد ü، وهي رسالة في مجال التربية قدمت لكلية التربية في جامعة الملك سعود لنيل درجة الماجستير، إضافة إلى ندوة التعليم العالي عن بُعد التي أُعدَّت في البحرين في عام 1407 هـ الموافق 1986 •
الإطار الفكري للدراسة
تعريفات
باستعراض الإنتاج الفكري نلاحظ عدم وضوح تعريف التعليم عن بُعد واستخدام المصطلح في خلطه مع التعليم بالمراسلة•
تورد سلفيا فيبسوف (2) Faibisoff وديبورا ويلز Willis (1987) بعض التعريفات للمصطلحات المستخدمة للتعليم عن بُعد على النحو التالي:
1ـ تساءلت لوزا (1975) Ljosa عن كنه التعليم عن بُعد، هل هو تعليم بالمراسلة أو تعليم في المنزل؟
2ـ يوضح ستانفورد (1980) Stanford أنَّ التعليم عن بُعد هو تعليم مستقل للكبار بالمراسلة•
3ـ يرى زيجريل (1984) Zigerell إنَّ التعليم عن بُعد هو إحدى صيغ التعليم التي تتصف بفصل طبيعي بين المدرس والطالب، باستثناء بعض اللقاءات التي يعقدها المدرِّس مع الطالب وجهاً لوجه لمناقشة بعض المشروعات البحثية• ويوضح زيجريل، أن التعليم عن بعد يختلف عن التعليم بالمراسلة من حيث أنه يستلزم بعض الفرص لتفاعل الطالب مع المعلِّم• ويعطي تمييزاً واضحاً بين التعليم عن بُعد والتعلم عن بُعد، فالأول يعنى بالإعداد أو بالعملية التعليمية ذاتها ويركز الآخر على نهاية التلقي للتعليم عن بُعد•
ويستطرد زيجريل، بأن سيوارت Sewart وكيجان Keegan، وهوملبرج Hlmberg (1983)، قد خصصوا نحو 100 صفحةٍ لبلورة مفهوم ونظرية التعليم عن بعد•
4ـ يمضي ويدمير (1983) Wedemeyer بالتعريف خطوةً أفضل إلى الأمام بالتركيز على المتعلِّم الذي يحصل منه على الفرصة على أساس احتياجاته واهتماماته وطموحاته•
5ـ يتصف أيضاً التعليم عن بُعد بقربه من المعلِّم، وقد عُرَّف في القانون في فرنسا على سبيل المثال بأنَّه موقف تعليمي يستلزم حضور المعلِّم شخصياً من حين إلى آخر•
6ـ يُعرَّف التعليم عن بُعد بأنه نقل برنامج تعليمي من موضعه في حرم جامعة ما إلى أماكن متفرقة جغرافياً• ويهدف هذا التعليم إلى جذب طلاب لا يستطيعون تحت الظروف العادية الاستمرار في برنامج تعليمي تقليدي (3)•
ويتضح من التعريفات السابقة أنه توجد تعريفات متنوعة عن التعليم عن بُعد وتشترك كل هذه التعريفات في بعض الخصائص الشائعة، وربما تكون أفضل طريقة لتعريف هذه العبارة هو من خلال توضيح خصائصها كما يتضح في الأبعاد التالية:
(أ) الإمداد بالتفاعل من حين إلى آخر مع أعضاء هيئة التدريس•
(ب) إمداد الطالب بدراسة مستقلة وفردية•
(جـ) يتم تلقيه للمعرفة من خلال مقررات داخل وخارج الحرم الجامعي•
(د) يعتمد على احتياجات الطالب الفعلية•
وبينما تركز التعريفات السابقة على خصائص وسمات التعليم عن بُعد من ناحية الإعداد أو المعالجة فإن آخرين ينظرون إليه كنظام• ويتضح ذلك على الوجه التالي:
1ـ كان الموضوع الرئيس في المؤتمر العاشر للمجلس الدولي للتعليم عن بُعد كنظام، وقد تضمن المؤتمر تحليلاً للمكونات والنظم الفرعية الإدارية والتعليمية، مع الإشارة خاصة إلى الطموحات، والمغزى، والخصائص والعلاقات المتداخلة وفعالية التعليم عن بُعد من حيث المعلومات والتوجيه والأنشطة الطلابية والاتصالات المتبادلة والتسويق والإدارة•
2ـ ترى لوزا (1975) Ljosa أيضاً أن التعليم عن بعد كنظام ينبغي أن يُنظر إليه من خلال نُظُمه الفرعية كنماذج للتعليم، والخدمات، والأنشطة الطلابية، وشمول مواد المقرَّرات، ومتابعة الطالب، والاختبارات، والمجالات الموضوعية، والاتصالات المتبادلة•
وبغضِّ النظر عن قبول التعليم عن بُعد كمعالجة أو كنظام أو حتَّى كقناة للمتلقي، ينبغي أن يبقى المفهوم متصلاً بمفهوم التعليم مدى الحياة•
وقد اعتمدت المفاهيم على أن هذا النوع يوجد فيما وراء أسوار مؤسسات التعليم التقليدي، أي أنه نوع من التدريب الفني والمهني يُتاح لكل فرد بغض النظر عن الجنس ، أو العمر، أو الخلفية التعليمية أو المؤهلات العلمية•
3ـ كان إدجار فور (1972) Faure صاحب المبادرة لمفهوم نظام التعلم مدى الحياة لتلبية احتياجات كل شخص كي يتواكب مع المجتمع المعاصر إضافة إلى إسهام المتعلمين في الإرشاد والتوجيه وفقاً لاحتياجاتهم التعليمية، وتشجيع التعلُم من مصادر متنوعة سواء أكانت نظامية أم غير نظامية، تقليدية أم غير تقليدية•
يمكن التنويه بأن مفهوم التعليم عن بُعد والتعليم مدى الحياة يشتركان بخواص متشابهة•

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني