د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

مهارات الاتصال الفعال2

ثانيا : متطلبات الاتصال الفعال

كل اتصال لكي يكون جيدا فانه يتطلب من المرسل و المستقبل ان يلتزما ببعض الامور اهمها :

أ‌- المرسل عليه ان

a. يحدد له هدفا

b. ينظم افكاره بوضح و بشكل مثير

c. يتذكر هدفه الرئيسي

d. يكن متجها نحو المستقبل ويدرك مدى اهتمامه و المامه بالموضوع

e. يتجنب ان يصبح اوتوقراطيا

f. يستخدم حقائق و ادلة كافية

g. ياخذ في اعتباره تحيزات واتجاهات المستقبل ومدى قدرته على الفهم

h. يكن متحمسا في عرض الموضوع

i. اذا كان يريدان يقترح تغييرا ما فيذكر السبب ويكن واضحا ويتكلم ببطء

j. يستخدم لغة يفهمها المستقبل

k. دائما ينظر الى المستقبل في عينيه

ب‌- المستقبل عليه ان

a. يتوقع اولا موقف و رسالة المرسل

b. يبحث عن الافكار الرئيسية للمرسل

c. يحلل هدف المرسل

d. يكن متجها نحو المرسل

e. ياخذ بالاعتبار احقية المرسل في التحدث باوتوقراطية حسب موقعه

f. يقوم الحقائق التي يذكرها المرسل ويحاول الربط بين الادلة و الاستنتاجات

g. يتجنب تحيزاته هو يحاول فهم موقف المرسل


h. يكن منتبها و يقظا

i. يكن مفتوح الذهن للافكار الجديدة يتقدم باقتراحاته ويفكر قبل ان يجيب

j. يحلل اللغة في اطار ما تعنيه المرسل

k. دائما ينظر الى المرسل في عينيه

ثالثا : معوقات الاتصال الفعال

بالرغم من صعوبة التخلص من هذه المعوقات الا ان التقليل منها ما امكن يسهل عملية الاتصال و تزيد من فعاليتها ،ومن اشد هذه المعوقات :

1- اصدار الاحكام قبل الالمام بقدر كبير من المعلومات .

كثيرا ما يكون التسرع في التقييم مثار شكوى الكثير منا، اذ ان التسرع يؤدي الى اصدار التعليقات غير المفيدة والاحكام غير الناضجة لذا فعلينا :-

‌أ- الالتزام بمبدأ التروي في اصدار الاحكام والاحتفاظ باستنتاجاتنا الى مناقشة جميع الافكار.

‌ب- عدم التواني في توجيه الاسئلة الاستيضاحية.

‌ج- التاكد من معاني الحركات التعبيرية التي قد تلاحظها.

‌د- التاكد من اننا قد استوعبنا الافكار كما يراها المقابل وليس كما نفهمها نحن.

2- العبارات التقريرية و التخصيصية.

العبارات التقريرية هي التي تفيد التقرير و الحسم ،مثل هذه العبارات تدفع الآخرين الى اتخاذ موقف الدفاع والمقاومة كأن تقول مثلا (( دائما تاتي متأخرا )) بهذا الشكل فانك تكون بموقف المهاجم فيضطر الى الدفاع عن نفسه وسيجتهد ليبين الكثير من المواقف التي لم يتاخر فيها فتضيع الرسالة الاساسية التي تود ان توصلها اليه ، لذا فعلينا :

‌أ- تحاشي مثل هذه العبارات التقريرية كلما امكن.

‌ب- استخدام العبارات التقريرية خلال التعبير عما تريد كأن تقول(( يبدو لي انك سجلت كثيرا في كشوف المتأخرين )) أو ان تقول ((يبدو انك هذه الايام مشغول الى حد كبير يؤخرك عن الدوام)) مثل هذه العبارات توصل له الرسالة الاساسية ولا يتخذ منها موقف المدافع.

‌ج- الاستشهاد ببعض المواقف اتي تؤيد ملاحظاتك التقريرية.

3- مقاطعة الآخرين

مقاطعة ا|لاخرين تشل تفكيرهم وتسبب لهم الارتباك وبالتالي تكون النتيجة قليلا من المعلومات و كثير من الضوضاء ،والاخطر من ذلك هو الاثر النفسي الذي ينتاب الاخرين ، فهي تعني لهم عدم الاكتراث بهم ودم الاهتمام بافكارهم.

لذا فعلينا ان نتجنب مقاطعة الاخرين ونضع تركيزنا على ما يقولون ، وننصت لهم جيدا لكي نلخص وجهة نظرهم قبل ان ندلي بما نريد ، وكذلك علينا ان تكون طريقة جلوسنا مستفزة بحيث توحي اننا متحفزون للرد ، ايضا نقوم بتوجيه بعض الاسئلة الاستيضاحية حتى نبدو راغبين في الاستماع لافكار الغير ومتفهمين لوجه نظرهم.

4- الغضب عند مقاطعة الاخرين لنا.

وهو ان تصدر منا افعال و اقوال عند تعرضنا للمقاطعة و الاستسفار وهذه تنتج عنها تقليل فاعلية الاتصالات ، وبما انه من الطبيعي ان نغضب اذا ما قوطعنا لذا فعلينا ننفس عن غضبنا باستخدام التعليقات غير المباشرة مثل ( لاتقلق بشان تلك المسالة اعتقد انها ستكون اكثر وضوحا عندما انتهي من الحديث ) وغيرها من التعليقات غير المباشرة التي تمكننا من معالجة المقاطعة بطريقة اقل هجومية ، و يمكنك ايضا ان تستخدم نغمة هادئة و استفسارية عندما تستوضح مدى فهم الطرف الاخر ،وكذلك نستخدم التلخيص و اعادة الصياغة حتى نزيد من فهمهم ، والاهم من كل ذلك و حتى نتحاشى المقاطعات اصلا نتوقف عن الحديث بين الفكرة و الاخرى وننتظر برهة ونسال عن مدى فهم ووضوح الفكرة.

5- الاستئثار بالحديث

من المهم جدا ان نترك للاخرين فرصة الحديث ،فلو اننا امطرناهم بوابل من الحديث والجمل المتتالية فاننا اضافة الى سلبهم حق الكلام نشعرهم بعدم الاهتمام بما سيقولون ،ويجب ان لا ننسى اننا بحاجة الى افكار الغير ومعلوماتهم و خبراتهم كي نتوصل الى قرارات صائبة ، لذا فينبغي علينا :

‌أ- لا نعتلي منبر الحديث لوحدنا.

‌ب- نستخدم الاسئلة المفتوحة كي نشجع الاخرين على الحديث.

‌ج- نركز تعليقاتنا و لا نكرر انفسنا.

‌د- الاستعانة بالامثلة و الحكم الموجزة التي تفيد في توضيح ما نريد.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني