د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الذكاءات المتعددة

  الذكاءات المتعددة و معالجة المعلومات

v   مفهوم الذكاء :

 يعنى القدرة على حل المشكلات و إبتكار منتجات لها قيمتها فى بيئة ثقافية واحدة أو أكثر .

     ثم أعاد جاردنر تعريفه بأنه : قدرة بيونفسية ( بيولوجية تتعلق بالتركيب الداخلى والخارجى لعقل المتعلم و نفسه ) كامنة لمعالجة المعلومات التى يمكن أن تنشط فى بيئة ثقافية ما لحل مشكلة ما  ، أو ابتكار منتجات جديدة  لها قيمة فى تلك الثقافة .

v    نص النظرية :

     " أن الذكاء ليس أحاديًّا، والفروق بين الأفراد ليس في درجة ذكائهم فحسب، وإنما في نوعية الذكاء أيضاً. هذا و يرى جاردنر أن النجاح في الحياة يتطلب ذكاءات متنوعة، وأن أهم إسهام  يمكن أن يقدمه التعليم من أجل تنمية الأطفال، هو توجيههم نحو المجالات التي تتناسب مع نوعية الذكاء الموجود لديهم ".

v    أنواع الذكاءات : فى البدايه كان عددهم 7 وتم اضافه 2 اخرين ليصبح عددهم  9 :

1-    الذكاء اللغوي ( اللفظى )  :

      وهو القدرة على استخدام اللغة بشكل فعال كوسيلة للتعبير والاتصال، ومعالجة الكلمات و توظيفها لأغراض متعددة مثل: المناظرات ، الاقناع ، رواية وكتابة  القصص ، كتابة الشعر والتدريس ، والألغاز ، والنكت ،  والأفراد أصحاب الذكاء اللغوى المرتفع غالباً ما يحبون اللعب بالكلمات ويستخدمون التورية ، والاستعارة والتشبيه وما إلى ذلك ، ويمكنهم القراءة لفترة طويلة   مثل: الشعراء، والكتاب،والسياسين ، والمحامين ، والصحفين ،والمؤلف المسرحى ، وأستاذ اللغة ، والداعية . ومنهم "تشرتشل وويليام شكسبير ومايا أنجيلو ".

وقد استبعد جاردنر أن يكون هذا الذكاء شكلاً من أشكال الذكاء الشفهى/السمعى ، لسببين هما:

الأول : أن الصم قد يكتسبون مهارة اللغة كما يمكنهم إتقان لغة الإشارة .

الثانى : أن هناك ذكاءً مرتبطاً بالذكاء السمعى / الشفهى ، وهو الذكاء الموسيقى بما فيه من قدرة الأفراد على تمييز معنى وأهمية الشئ داخل مجموعة من طبقات الصوت.

• المناطق الأولية للذكاء اللغوى : الفص الصدغى الأيسر ، والفص الجبهى أو منطقة بروكا / ورنيك .

2- الذكاء المنطقي / الرياضي  :

     القدرة على التفكير بشكل منطقي، حيث يستخدم الأرقام بشكل فعال، و القدرة على التعامل مع المشكلات العلمية ، والأفراد الذين يستخدمون الذكاء المنطقى – الرياضى يفكرون بلغة المفاهيم والأسئلة ويؤكدون على العقلانية فهؤلاء الأفراد مرتفعين فى إيجاد النماذج ، والوصول إلى علاقات السبب بالنتيجة ، و يميلون إلى إجراء تجارب محكمة وكذلك فى استخلاص النتائج  مثل: علماء الرياضيات ، ومبرمجو الكمبيوتر، والمحاسبون، والمهندسون، وعلماء المنطق ومنهم "ألبرت أنيشتاين و مارى كورى "، حيث يميل الأفراد إلى: ‎العمل مع الأعداد، والتفكير في الأشياء، وتحليل المواقف، والدقة في حل المشكلات.

• المناطق الأولية للذكاء المنطقي / الرياضي: الفصوص الجدارية اليسرى ، والنصف الكروى الأيمن .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني