د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الإبداع والإبتكار3

1- المحاولة فردية. جماعية.

2- العملية متقطعة، لحظية. مستمرة، طويلة.

3- الأثر غير قابل للقياس، محتمل. قابل للقياس، مؤكــد.

4- التكوين استعمال وتعلم طرق التفكير. استعمال الأدوات الإستراتيجية.

5- نوع الاجتماعات عصف الأفكار. تسيير المشاريع.

6- نوع التفكير تضارب الأفكار وتشعبها. تقارب الأفكار والإجماع حولها.

7- دور المشرف أو المسئول التوجه نحو التفكير. التوجه نحو التطبيق.

8- أهميتها في المؤسسة مصدر (Resource). كفاءة (Competence).

ويمكن القول، كتلخيص لما جاء في الجدول السابق، أن الإبداع تصرف فردي أو شخصي مصدره عقل الفرد نفسه، أما الابتكار هو عملية جماعية يتدخل فيها عدد من المتعاملين. وعلى اعتبار أن الأولى هي عملية إدراكية وعقلية، والثانية عملية تفاعلية.(الزعبي والجريري، 2007م، 7-8)

 

ومن هنا نلاحظ أن كلمة إبداع أكثر قرباً وصحة في ارتباطها بالكلمة الإنجليزية (Creativity)، وإن الإنسان المبدع في إبداعاته لا يحاكي الخلق الكوني فينشئ من العدم، بل أهم ما يميز الإنسان المبدع هو استغـلاله واستثماره لما فـي الطبيعة من موارد ومكـونات، وما في عقله من أفكار وهبها إليه الخالق، وماله من رغبات ودوافع وميول وما يحمله بداخله من أحاسيس جمالية قادرة على تذوق ما يحيط به من آيات باهرة الجمال والدقة.(السليمان)

* معايير الاختراع

1. أن يكون الاختراع جديداً (شرط الجدة).

2. أن ينطوي على خطوة إبداعية.

3. أن يكون قابلاً للتطبيق الصناعي.(الويبو، 2004، 4)

*  معايير الإبداع (Creativity Standards)

في البداية لا بد من التأكيد على حقيقة أن المصدر الأساسي لمصادر الإبداع هي الدراسات التي تناولت الأشخاص الذين برزوا قديماً وحديثاً وكان لهم تأثير كبير في هذه المسيرة، وهنا يبرز سؤالان:

& من هم هؤلاء الأشخاص الذين اعتبروا مبدعين؟

& ما هي المعايير التي تبعث لاعتبارهم مبدعين؟

1. المعيار الأول: الشهرة التاريخية: أشهر معيار اعتمد لتصنيف المبدعين هي الشهرة التي اكتسبها المبدع عبر السنين وظل نتاج أعماله يحظى بالاعتراف والتقدير من المثقفين والمختصين والناس وأمثال ذلك ابن سينا وأينشتاين ونيوتن والخوارزمي وابن خلدون وغيرهم الكثير. ومن غير المحتمل أن يثير أحد شكوكاً حول أي من هؤلاء لأن إبداعاتهم لم تفقد رونقها وقيمتها على مرِّ السنين، وأصحاب الشهرة هؤلاء لا نستطيع إخفاء إبداعهم ولو أغفلنا العديد من جوانب شخصياتهم سواء أكانت سلبية أو إيجابية وأكبر دليل على إبداعهم صمود إبداعاتهم أمام اختبار التاريخ.

2. المعيار الثاني: المصادر والمطبوعات: ويقصد هنا الموسوعات والمعاجم وكتب التراجم وكتب التاريخ والتي تبرز حياة شخص عبر تأريخه وذكر الأعمال التي قام بها، ولعل من أقدم من ألّف في هذا المجال جالتون galton بكتابة المشهور (العبقرية الموروثة).

3. المعيار الثالث: أحكام الجزاء: وهذا المعيار له أهمية خاصة حيث أن الباحث أو الخبير تكون عنده علاقة مع المبدع موضوع الدراسة، بحيث أنه يرى نتاجه ومدى فاعليته وتمييزه عن الإنتاجات الأخرى في المجال نفسه. وهنا يقوم الباحث أو الخبير بوضع عدة أساليب لاختيار المبدع، ومن هذه الأشكال:

1. ترتيب المرشحين في قائمة تبرز درجة إسهام كل واحد في مدى تقدمه العلمي ويراد ترتيبهم من الأعلى إلى الأدنى وكلٌّ في مجال تخصصه.

2. وضع عناوين رئيسية لمواصفات كل واحد على حدة، وتعبئة نموذج يبرز أصالة التفكير، المرونة، التخطيط، الدقة، الرقابة، وغيرها.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني