د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

أنواع التهيئة

أنواع التهيئة :
يعتقد كثير من المعلمين أن التهيئة الحافزة تقتصر فقط على بداية الدرس وهذا التصور غير صحيح ..

وذلك لأن الدرس يشمل في العادة على عدة أنشطة متنوعة .. يحتاج كل منها إلى تهيئة مناسبة حتى


يتحقق الغرض منها...

أنواع التهيئة :
للتهيئة عدة أنواع منها :
التهيئة التوجيهية .. والتهيئة الانتقالية .. والتهيئة التقويمية ..
النوع الأول : التهيئة التوجيهية :
يستخدم هذا النوع من التهيئة لتوجيه انتباه الطلاب نحو موضوع الدرس الذي نرغب في تدريسه ويقدم
إطار يساعد الطلاب على تصور الأنشطة التعليميةالتي سوف يتضمنها الدرس ..ويساعد أيضا في
توضيح أهداف الدرس ..

النوع الثاني : التهيئة الانتقالية :يتصف هذا النوع من التهيئة بخاصية رئيسية هي أنه يستخدم في الأساس لتسهيل ألانتقال التدريجي من
المادة التي سبق مناقشتها إلى المادة الجديدة أو من نشاط تعليمي إلى آخر .. ويعتمد المعلم عادة على
الأمثلة التي يمكن أن يقاس عليها .. وعلى الأنشطة التي يعرف أن الطلاب لهم خبره فيها وذلك لتحقيق الانتقال التدريجي لعرض نقاط الدرس ..

النوع الثالث
التهيئة التقويمية..
ما أهمية استخدام التهيئة التقويمية ؟
يستخدم هذا النوع أساسا لتقويم ما تم تعلمه قبل الانتقال إلى أنشطة أو خبرات جديدة ويعتمد هذا النوع
إلى حد كبير على الأنشطة المتمركزة حول الطالب .. وعلى الأنشطة التي يقدمها لإظهار مدى تمكنه من
المادة التعليمية ..
تتصف التهيئة الحافزة بصفتين هما :
*الارتباط بموضوع الدرس .
*التشويق والإثارة.

شروط التهيئة الحافزة :-
*إن تكون التهيئة قصيرة لا تتجاوز خمس دقائق.
*أن تكون مثيرة ودافعة للتعليم.
* أن تكون مبتكرة وجديدة.
أن توصل الدرس السابق أو الخبرات السابقة بخبرات الدرس الجديد .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني