د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

التدريس المصغر1

*مراحل التدريس المصغر:

يمر تدريب الطلاب المعلمين على مهارات التدريس باستخدام التدريس المصغر بعده مراحل يمكن تسلسلها كما يلى:

1.       عرض مثال (نموذج) عملى لاستخدام المهارة فى موقف مصغر وبعض التعليقات عليه وقد يتم ذلك باستخدام التسجيل المرئى أو ملاحظة الأداء التدريسى الحقيقى (عرض هى) أو شرائط مسموعة أو نموذج مطبوع وهى ما تسمى (مرحلة النمذجة).

2.       تكليف الطالب المعلم بالتخطيط لموقف تدريسى يتضمن المهارة على أساس المرحلة السابقة ثم قياسه بتنفيذ الخطة التى وضعها فى صورة درس مصغر مع تسجيل الدرس تسجيلاً مرئياً وهى ما تسمى (مرحلة الممارسة).

3.       تقويم الدرس المصغر تقويماً ذاتياً من جانب المتدرب وكذلك من جانب المشرف والزملاء الذين شاهدوا الدرس وذلك عن طريق إعادة الدرس المسجل بعد التدريس مباشرة وهى تسمى (مرحلة التغذية الراجعة).

4.       إعادة التخطيط والتنفيذ والتقويم الذاتى والخارجى حتى يتمكن الطالب المعلم من أداء المهارة بالمستوى المطلوب أحد الإتقان وهى ما تسمى (مرحلة إعادة الممارسة).

ومن هنا نجد أن صيغة التدريب فى برنامج التدريس المصغر تتألف من أربع مراحل متتالية هى:

1. مرحلة النمذجة.

2. مرحلة الممارسة.

3. مرحلة التغذية الراجعة.

4. مرحلة إعادة الممارسة.

*الصعوبات التى تواجه استخدام أسلوب التدريس المصغر:

وتتلخص فى النقاط الآتية:

أن الطلاب المعلمين قد يكون لديهم تصور مسبق لعملية التدريس لا تتفق مع الأسلوب الجديد المتبع.

هناك تنوع كبير داخل ﻫذه التصورات المسبقة التى تقاوم التغيير وتحتاج إلى خبرات جديدة حتى يمكن تغييرها بشكل متدرج.

أن ﻫذه التصورات تتحكم إلى حد كبير فى سلوك الطلاب المعلمين وتغير ﻫذه السلوك التدريسى يتوقف على تغير هذه التصورات.

أن سلوك التدريس الفعلى بعد إنتهاء التدريب يتوقف إلى حد كبير أسلوب التغذية الراجعة المتبع وخاصة عندما يكون من قبل الزملاء المشاركين فى التدريب وهو الجانب الذى يحتاج إلى فريد من البحوث والدراسات.

* مكونات التدريس المصغر:

تتمثل عناصر أو مكونات التدريس المصغر فى النقاط الآتية:

1.       مهارة واحدة يراد تعلمها وإكسابها للطالب.

2.       معلم تحت التمرين.

3.       فصل صغير.

4.       فترة زمنية قصيرة للأداء.

5.       مصادر التغذية الراجعة.

6.       فرصة لمعاودة التدريب.

* مبادئ التدريس المصغر:

تقوم فكرة التدريس المصغر على عدة مبادئ أساسية هى:

أ‌. تحليل المهارات:

يعد قليل المهارات إلى عناصرها الأولية أساساً مهما من الأسس التى يبنى عليها أسلوب التدريس المصغر فعملية تقسيم المهارة إلى خطوات أدائية قصيرة عديدة ومتسلسلة يؤدى إلى زيادة فرص النجاح لأن قصر الخطوات وتسلسلها يساعد على استيعابها.

ب‌. توافر عنصر الفهم فى مجال التدريب:

حيث يجب أن يفهم الطالب المتدرب فهماً جيداً المهارة التى يتدرب على ممارستها قبل أن يحاول تطبيقها فى موقف مصغر ويتم ذلك بواسطة العرض الحى أو التسجيل بالفيديو أو متكوبة أو مسموعة من خلال تسجيل صوتى.

ت‌. توفير مصادر التغذية الراجعة:

تعتبر التغذية الراجعة عنصراً مهماً فى عملية استخدام التدريس المصغر وهى توضح للطالب المتدرب مدى ابتعاد أو اقتراب مستوى أدائه الفعلى عن المستوى المطلوب للأداء.

ث‌. تبسيط وتصغير الموقف التعليمى:

حيث يتدرب الطالب المعلم فى بيئة آمنه قائمة على التخفيف من تعقيدات التعلم الصفى العادى.

ج‌. إتاحة الفرصة لإعادة الأداء:

فهو أسلوب يسمح بإعادة الأداء مرة أخرى بعد التدريب عليها فى المرة الأولى وذلك لتلافى الأخطاء التى وقع فيها المتعلم.

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني