د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

غرفة المصادر

غرفة المصادر Resource Room

أ. وليد فتحي عبد الكريم . 
 
 هى حجرة تربية خاصة توجد في مدرسة التلميذ. ويذهب التلميذ إلى هذه الحجرة على أساس جدول ليتلقى مساعدة تدريسية خاصة من مدرس تربية خاصة. وعادة ما يدرس المدرسون فيها مهارات أساسية و/أو تدريساً خاصاً في الموضوعات والمواد الأكاديمية التى هى أساس الإحالة وعمل المدرس في حجرة المصادر أن يقوم بدور قائد في تنفيذ البرنامج التربوى الفردى للتلاميذ IEP الموجودين في هذه الحجرة وأغلبية التلاميذ الذين يتلقون مساعدة في حجرة المصادر يبقون في حجرات. (مارتن هنلى وأخرون ترجمة جابر عبد الحميد، 2001، 50- 55)
هى فصل يجهز بالمواد التعليمية، والأجهزة والوسائل، ومعلم تم تدريبة جيداً ليشبع احتياجات تلاميذه. (فاروق صادق، 2006 : 2(
ويرى نبيل حافظ (2006، 45) ،أنها خدمات خاصة تخصص في إحدى المدارس لتقديم الخدمات التربوية الخاصة لذوى الإحتياجات الخاصة من المعوقين والمتفوقين والمشكلين. ومبررات إستخدامها:
- عدم كفاءة الخدمات التأهيلية المقدمة لذوى الإحتياجات الخاصة فنياً وبشرياً ومادياً.
- الإتجاه التربوى الحديث نحو تقديم الخدمات التأهيلية لذوى الإحتياجات الخاصة في المجتمع العادى للطلاب، الأمر الذى يسهل تحولهم من حيث التكيف الاجتماعى ومفهوم الذات إلى أشخاص منتجين، يتعاملون دون مشكلات مع زملائهم".
- إن نسبة التلاميذ ذوى صعوبات التعلم الذين يتم خدمتهم في غرفة المصادر Resource Room في تزايد مستمر. حيث يتم تعريفها - من خلال مكتب التربية الامريكى على أنها "أوضاع تعليمية يتم ترتيبها بحيث تكون خارج الفصول المنتظمة لمدة تتراوح ما بين 21 - 60 % من اليوم الدراسى، وذلك من أجل خدمة الأطفال ذوى صعوبات التعلم ". ومن الملاحظ أن نسبة التلاميذ الذين تتم خدمتهم عبر غرفة المصادر يتزايدون إلى 39 % في عام 1998 م.  (Bender,2002 :27)
 
أنواع غرف المصادر:
تنقسم بحسب الفئات التى تخدمها إلى:
0-غرف مصادر تصنيفية Categorical وهو النوع السائد في كثير من البلاد فمثلاً : فئات صعوبات التعلم، التخلف العقلي، الاضطراب الانفعالي. وقد يكون لها غرفة واحدة، أو عدد من الغرف لفئة معينة دون أى تداخل بينها.
0- غرف مصادر عبر تصنيفية Cross - Categorcal حيث يتم وضع التلاميذ فيها بحسب احتياجاتهم بدلاً من تصنيفهم لفئات تقليدية. وربما لايمكن ذلك المعلم من بناء برامج تربوية ملائمة، ولكنه يوجه إهتماماته مثلاً إلى الإحتياجات المتشابهة كالحاجات الأكاديمية أو الإجتماعية والبدنية أو السلوكية.
0- غرف المصادر غير التصنيفية Non- Categorcal وتحتاج لمعلمين مدربين على مستوى عال لأن نسبة كبيرة من التلاميذ في هذه الحالة لا يكونوا مؤهلين لخدمات التربية الخاصة، ولكنهم في خطر ويعطون خدمات التربية الخاصة على سبيل التجربة للنظر في مدى حاجاتهم لهذه الخدمات أو غيرها من الخدمات. (فاروق صادق، 2006، 2)

ترتيبات غرف المصادر في المدرسة:
يقوم فريق العمل في مراحل إنشائها بالبحث عن أفضل المدارس التى يمكن أن تقع فيها هذه الخدمات التربوية :
المدرسة : لابد أن تكون ذات إدارة ناضجة إبداعية تبحث عن الجديد وتدعمه ولديها إمكانيات المساحة والمعلمين والكوادر البشرية الأخرى كما يجب أن تتميز بالإنسانية في العلاقات بين العاملين فيها.
المكان : أن يكون الموقع بين الفصول التى تخدمها أو بجوارها ومن المرفوض أن تكون معزولة نائية.
الحجم : لا يقل عن غرفة الدراسة العادية، ويفضل أن تكون أكبر حتى تستوعب كل التجهيزات والأركان المناسبة للأنشطة والتدريس المناسبة لفئات الغرفة.
المظهر : منظرها جميل، منظمة بشكل جذاب نظيفة ومرتبة.
التجهيزات : بديعة ومريحة ووظيفية، تؤدى الغرض منها.
 
الأكشاك التعليمية .
عبارة عن مكان للاستذكار وآداء الأعمال والواجبات الفردية بها منظر جميل صغير مثبت بحائط الكشك ومرآة على الحائط ولمبة كهربائية فلورسنت للإضاءة وكرسى مناسب لجلوس التلاميذ، وكرسى آخر للمعلم. ومن الضرورى أن يكون من (4 - 6) أكشاك.
وهو عبارة عن:
*ركن اللغة العربية :
يحتوى القراءة، الكتابة، التهجئة والإملاء والتخاطب وبه أجهزة التخاطب والوسائل التعليمية، والتدريبات العلاجية الخاصة بها.
* ركن الرياضيات:
وبه الوسائل التعليمية والتقنية والمواد التعليمية للعمليات الحسابية يدوياً وعلى الكمبيوتر.
* ركن النشاط النفسحركى:
يتضمن تدريبات تآزر بين العين واليد، والأذن واليد، أو الوقوف، والجلوس معتدلاً، وتدريبات أرضية أو على السبورة باليدين أو الأصابع أو الأرجل . والهدف منها كلها التكامل النفسحركى لآداء مواقف التعلم.
* ركن التكنولوجيا:
الكمبيوتر وتدريباته في المواد الدراسية، والتليفزيون، والفيديو والإنترنت مع وصلات للقنوات الفضائية.
* ركن ملفات التلاميذ:
يجب أن تكون مكتملة المعلومات والمتابعة أولاً بأول حسب واجبات غرفة المصادر.
* المكتبة:
وبها كتب مدرسية، ومراجع، مجلات علمية، كتب خارجية تساعد في تحليل المناهج ووضع الاختبارات ومحتوى المناهج والكتب حسب مستوى التلاميذ في الغرفة، كما يمكن تخزين أشرطة الكاسيت المناسبة في المكتبات مع تصنيفها.
* العمل الجماعى:
ويفضل الدائرية أو البيضاوية الشكل والمقاعد المناسبة لعمر التلاميذ .
* مكان للمعلم:
يتضمن مكتباً صغيراً وكرسياً مناسباً بحيث يسهل له متابعة كل ما يجرى داخل الغرفة.
* الوسائط التعليمية:
ويمكنها مجاورة غرفة المصادر ويتم التنسيق بينها لصالح العمل، ومتابعة الواجبات الفردية أو الجماعية. (فاروق صادق، 2006 ،7)

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني