د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

التعلم الاضافي

التعليم الإضافي والتلقائية (Over Learning and automatist) :

عندما يقوم المعلم بتعليم مجموعات كبيرة من المتعلمين فإنه يلحظ ما يأتي:

·        أن بعض المتعلمين يستوعب شرح المعلم بسرعة.

·        أن أكثر المتعلمين يتعلمون بدرجة متوسطة.

·        أن آخرين يتعلمون بشكل بطيء.

وذلك راجع للفروق الفردية بين المتعلمين في الفصل الواحد، والملحوظ عند غالبية المتعلمين أنهم ينتقلون إلى شرح نقطة جديدة مباشرة بعد أن يظهر المتعلمين في المجموعة المتوسطة فها مبدئيا للموضوع المشروح.

ونخلص من هذا أن المتعلمين سريعي التعلم هم الذين يتلقون تعليما إضافيا أثناء الشرح داخل الفصل، بل إنهم قد يتجاوزون ذلك إلى التدرب على ما فهموه بدرجة تفوق التحصيل الأولي. في حين نجد أن المتعلمين بطيئي التعلم الذين يحتاجون تعليما إضافيا لم يتعلموا إلا القليل مما تم شرحه.

إن أهم عوامل التفاوت في سرعة تحصيل المتعلمين يتعلق بالمهارات، والمفاهيم الأساسية التي لا بد من استيعابها إلى الدرجة التي يصبح فهمها تلقائيا قبل شروع المعلم في شرح درس جديد كشرط يمكن المتعلمين بطيئي التحصيل من مسايرة زملائهم في الفصل.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني