د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الحاسب والمكتبة1

الكمبيوتر ومراكزمصادر التعلم

د. مصطفى عبد الرحمن

المقدمة :

     مر استخدام الحاسبات في مراكز مصادر التعلم بالعديد من المراحل ابتداء من استخدام الحاسبات لعمل بعض قوائم الفهرسة والإعارة إلى استخدامه لتحسيب وظائف فردية مثل الإعارة أو الفهرسة باستخدام قواعد بيانات منفصلة لكل وظيفة وحتى ظهور الأنظمة الآلية المتكاملة التى توفر قاعدة بيانات بيليوجرافية تتقاسمها وظائف المكتبة المختلفة، ويسعي هذا الفصل لتحقيق عدة أهداف من خلال التركيز على الموضوعات التالية :-

·        المقصود بإستخدام الحاسبات في مراكز مصادر التعلم

·        السمات الرئيسية للنظم الآلية المتكاملة

·        معايير النظم الآلية المتكاملة

·        الملامح الرئيسية لنظام A – LIS

المقصود بإستخدام الحاسبات في المكتبات :

     المقصود بإستخدام الحاسبات في المكتبات يمكن تناوله بإستعراض ثلاثة مصطلحات أساسية وهي : مصطلح ميكنة المكتبات، ومصطلح نظام المكتبة الآلي، ومصطلح نظام المكتبة المتكامل وسنتعرف هنا على مفهوم كل مصطلح على حدة :-

1) ميكنة المكتبة Library Automation

     هو المصطلح العام لتكنولوجيات المعلومات والاتصالات Information And Communications Technologies-ICT والذين يتم استخدامهم لإحلال الأنظمة اليدوية في المكتبات، والوظائف التى يمكن ميكنتها هي أي أو كل الآتي :-

التزويد Acquisition – الفهرسة Cataloging – الإعارة Circulation – إدارة المسلسلات Serials Management .

2)   نظام المكتبة الآلي  Automated Library System  :

     نظام المكتبة الآلي أو نظام إدارة المكتبة Library Management System  هو عبارة عن برنامج تم تطويره لمعالجة وظيفة أساسية للمكتبة، وبالتالي يطلق علي هذه الأنظمة أيضا نظم الغرض الواحد ووفقا لمفهوم هذه النظم فإن المكتبة الواحدة التى كانت ترغب في ميكنة أكثر من وظيفة كان عليها استخدام أكثر من نظام واحد، وكل نظام يملك قاعدة بيانات مستقلة عن النظام الآخر، فمثلا المكتبة الواحد التى كانت ترغب في ميكنة وظيفة الفهرسة والإعارة كان عليها أن تشتري أو تطور نظام آلي للإعارة وآخر للفهرسة وتقوم بإدخال البيانات المطلوبة لكل نظام علي حدة فإستخدام نظم الغرض الواحد يعني عدم تقاسم البيانات بين الوظائف المميكنة المختلفة داخل المكتبة وهذا يدل ضمنا على الآتي :-

1-   تكرار الجهد في إدخال البيانات لكل نظام مستخدم على حدة

2-   إدخال بيانات بشكل متكرر

3-   كثرة الأخطاء نتيجة للإدخال اليدوي المتكرر 

4-   استهلاك مزيد من وقت العاملين 

5-   عدم المشاركة بين أقسام المكتبة المختلفة

6- التغيرات التى تظهر في أى نظام لا تظهر في النظام الآخر فمثلا إذا تم إعارة المادة بنظام الإعارة فإن حالتها لا تظهر في الفهرس بأنها معارة .

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني