د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

اهمية الرسوم وصور

بعض نتائج البحوث والدراسات التى تناولت أهمية استخدام الصور فى العملية التعليمية:

(1)  بأنها تجذب انتباه التلميذ وتستثير اهتمامه، وهذه الخصائص من أهم الخطوات المؤدية إلى التعلم، ويمكن أن نلاحظ ذلك فى أشغال التلميذ فى تصفح الكتب المصورة واقتناء الصور.

(2)  تساعد الدارس على تفسير وتذكر المعلومات المكتوبة التى تصحبها لما تتميز به من قدرة كبيرة على توضيح الأفكار المجردة.

(3)      تزداد أهميتها كلما كانت وثيقة الصلة باهتمامات التلميذ وبحياته.

(4)  كلما كان ترتيب الصور يسير مع حركة العين لا يتعارض معها كلما ساعد ذلك المشاهد على تتبع الفكرة المعروفة وتكوين مفهوم كلى متكامل عن الموضوع.

(5)  الرسومات التوضيحية تفضل فى كثير من الأحيان عن الصور الفوتوغرافية فى تدريس بعض الموضوعات، فعند دراسة قلب الإنسان مثلاً وجد أن الرسم التخطيطي للقلب أفضل فى توضيح أقسام القلب الداخلية، الأذنين والبطينين، وموضع الصمامات من استخدام صورة فوتوغرافية عن القلب، ويزداد التعلم إذا أعقب هذه الرسومات التوضيحية عرض نموذج لمجسم القلب.

(6)      الرسومات المبسطة أفضل فى التعلم من الرسومات المعقدة المزدحمة بالتفاصيل.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني