د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

تعلم تشاركي1


1.  الأساسيات اللازمة  للتحول من التعليم الالكتروني إلى التعليم الالكتروني ألتشاركي" الاجتماعي"

              أ‌-     تفعيل استخدام البرامج الاجتماعية في بيئة التعلم

    جاء ت البرامج الاجتماعية ثورة تحاول العودة إلى ( الإنسانية ) في التعليم الالكتروني حيث كانت أولى خطوات التعليم الالكتروني تعتمد الجانب التقني من إنشاء وتطوير المحتويات التعليمية عبر معايير وقواعد تقنية فقط ،لم يكن يراعى فيها الجانب الإنساني الاجتماعي باعتبار التعلم  (هو معرفة ومهارة اجتماعية يتم تحصيلها وتزاد تقدما ، إنه واحد من المهارات للمستقبل. كما أن الجيل الثاني من التعليم الالكتروني والذي اعتمد البرامج الاجتماعية صار الاتجاه إلى  تنفيذ المحتوى يتجه فيه :  من الأسفل - القاعدة ( الطلاب والمتدربين ) ، إلى الأعلى نحو  القمة ( المطورين والمعلمين ) حيث يتعاون الجميع في إخراج نشاط تعليمي ( لأن التعلم هو شبكة تتشكل من العمليات التي يقوم بها كل عضو بعمل من أعمال الترميز ) .

           ب‌-  التعامل مع المعلومات على أنها حق عام :

     لم تعد المعرفة وتراكم المعلومات قائمة على الاحتكار الشخصي سواء في إنشائها أو تداولها ، بل أصبح المفهوم يقوم على أن المعلومات هي شيء يقصد بها أن تكون مشتركة ابتداء ، ومما ينمي هذا الاعتقاد : طبيعة تصميم البرامج الحاسوبية الحديثة مثل البرامج مفتوحة المصدر ، والرخص المجانية لعدد من البرامج ، والبرامج الاجتماعية على الويب ، هذا المحتوى الحر أو المفتوح المصدر هو أساس لخلق نوع من التعلم يحقق صفة الشبكة .

           ت‌-  إشراك المتعلم في بناء المحتوى التعليمي 

إن كسر الحواجز في عالم شبكة النت قاد إلى عديد من القضايا التي نراها اليوم في التعلم ، حيث أصبح التعلم نظاما اجتماعيا يتكون داخل مجتمعات الممارسة ؛ حيث يتعلم الأفراد في هذه المجتمعات كيف يقومون به بشكل أفضل لأنها تتفاعل بانتظام  لذلك فإن البرامج الاجتماعية لا تقوم على مبدأ المحاكاة الذي قام عليه التعليم الالكتروني السائد ؛بل إنها تعتبر "المحادثة والتواصل" هي الأساس  في عالم هو امتداد للعالم الحقيقي إذ يولي مصممو هذه البرامج أهمية لكيف يرتبط المستخدمون ببعضهم البعض وليس كيف تظهر وحدات التعلم على شاشة المتعلم

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني