د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

شبكات التواصل1

التطور في دور عناصر العملية التعليمية في البرامج الاجتماعية

أ‌- تطور دور المعلم في البرامج الاجتماعية  : صار دور ( الخبير : المدرسين والأساتذة )– الناقل للمعرفة في السابق -  يتمحور  اليوم حول "تسهيل " التعلّم ، و " دعم " المتعلمين  لمساعدتهم في توليد معارفهم الذاتية الجديدة من خلال استثمار التضخم ألمعلوماتي .

ب‌- تطور بناء المحتويات التعليمية الالكترونية: لم تعد النماذج التعليمية تركز على إنتاج المعرفة ، بل على إتاحة الفرصة للمتعلم لبناء محتواه التعليمي ورفق احتياجاته الخاصة .

ت‌- تطور نظريات التربية : ظهرت نظرية الاتصالية في الجيل الثاني من النظريات التربوية والتي تؤسس لربط التربية بالتقنية داخل شبكة من التجارب المجتمعية .

ث‌- تطور وظيفة المؤسسة التعليمية  : تحولت وظيفة المؤسسات التعليمية من توفير المضمون التعليمي ( المواد / المحتوى ) ، إلى ابتكار الطرق التي تمكِّن المتعلمين من بناء مهارات البحث ، والتقويم ، والتحديد ، بهدف اكتساب  المتعلمين القدرة على حل المشكلات من جهة ، وإيصال المعرفة إلى الآخرين من جهة أخرى في عالم العمل والحياة.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني