د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الفصل الافتراضي1

الفصول الافتراضية

تسمي الفصول الافتراضية العديد من المسميات منها الفصول الاليكترونية والفصول الذكية وفصول الشبكة العالمية للمعلومات والفصول التخيلية ومن الواضح أن جميع هذه المصطلحات متداخلة ومترابطة كونها جميعا تركز على تفعيل استخدام الكمبيوتر وتطبيقات التعليم الالكترونى فى العملية التعليمية.


مفهوم الفصول الافتراضية:
يعرفها فالاوسكاس وارتل بأنها فصول شبيهة بالفصول التقليدية من حيث
وجود المعلم والطلاب، ولكنها على الشبكة العالمية للمعلومات حيث لا تتقيد
بزمان أو مكان، وعن طريقها يتم استحداث بيئات تعليمية افتراضية بحيث
يستطيع الطلبة التجمع بواسطة الشبكات للمشاركة فى حالات تعلم تعاونية بحيث
يكون الطالب فى مركز التعلم وسيتعلم من أجل الفهم والاستيعاب.
وتعرفها وزارة التربية والتعليم بأنها أنظمة اليكترونية تتيح التفاعل مع
المعلم بالصوت والصورة من خلال عرض كامل للمحتوى (المحتوى التعليمى
للفصل التخيلى) على الهواء مباشرة من خلال الشبكة الداخلية بوزارة التربية
والتعليم أو لاشبكة العالمية للمعلومات من خلال مناقشات تفاعلية بين الطلبة
والمعلم وبين الطلبة بعضهم بعض وبين المدارس المختلفة وهو ما يعرف بالتعلم
والتفاعل التزامنى.
ويمكن تعريها بأنها أدوات و تقنيات وبرمجيات على الشبكة العالمية
للمعلومات تمكن المعلم من نشر الدروس والاهداف ووضع الواجبات والمهام
الدراسية والاتصال بطلابه من خلال تقنيات متعددة كما أنها تمكن الطالب من
قراءة الاهداف والدروس التعليمية وحل الواجبات وارسال المهام والمشاركة فى
ساحات النقاش والحوار والاطلاع على خطوات سيره فى الدرس والدرجة التى حصل عليها.
كذلك يمكن تعريفها بأنها بيئة تعلم تفاعلى من بعد Interactive Remote Instruction
توظف تكنولوجيا التعليم والمعلومات والاتصالات الحديثة بحيث تمكن المتعلمين المتباعدين من مشاهدة المحاضرات الالكترونية وعروض الوسائل المتعددة والمناقشة والتفاعل مع المتعلمين الموجودين فى المواقع الاخرى بالصوت والصورة والمشاركة فى الكمبيوتر وكأنهم موجودين

تحت سقف واحد يعملون معا كفريق عمل واحد لبناء تعلمهم الخاص تحت اشراف معلمهم.
شكل نموذج لفصل افتراضي:

يعتبراستخدام الفصول الإفتراضية ( الالكترونية ) في التعلم الالكتروني
إحدى الوسائل الرئيسة في نظام التعلم الالكتروني التفاعلي، حيث طورت عدة
مؤسسات عالمية متخصصة في تكنولوجيا التعلم فصول دراسية ذكية تتوفر فيها
العناصر الأساسية التي يحتاجها كل من المعلم والمتعلم، وبشكل عام يتميز

الفصل الافتراضى بما يلي: الانخفاض الكبير فى التكلفة فالفصول الافتراضية لاتحتاج الى قاعات دراسية ولا ساحات دراسية كما انها لا تحتاج الى مواصلات وأدوات مدرسية مكلفة.

مميزات الفصل الافتراضي:

١. تغطية عدد كبير من التلاميذ فى مناطق جغرافية مختلفة وفى اوقات مختلفة.
٢. امكانية التوسع دون قيود من حيث عدد الطلاب واعمارهم

٣. السرعة العالية فى التعامل والاستجابة وتقليل الاعباء على الادارة التعليمية فهى لا تحتاج الى متابعة للحضور والغياب او رصد الدرجات فكل هذا يتم بشكل الكترونى.
٤. الكم الكبير من الاسس المعرفية المسخرة لهذا النمط من التعليم من مكتبات وموسوعات ومراكز البحث على الشبكة.
٥. فتح محاور عديدة فى منتديات النقاش فى حجرات الدراسة الافتراضية مما يشجع الطالب على المشاركة دون خوف او قلق.
٦. لم تعد عملية التعلم محصورة فى وقت ومكان محددين بل بامكان الطالب ان يتعلم فى اى وقت وفى اى مكان.
٧. التفاعل المستمر ولااستجابة المستمرة والمتابعة المستمرة كل هذا يتم بشكل الكترونى دون اضافة اعباء على الادارة المدرسية
٨. لاتحتاج ادارة الفصول الى مهارات تقنية عالية سواء من المعلم أو الطالب أو الادارة التعليمية
٩. اعفاء المعلم من الاعباء لاثقيلة بالمراجعة والتصحيح ورصد الدرجات والتنظيم مما يتيح له الفرصة للتفرغ لمهامه التعليمية المباشرة وتحسين الاداء والارتقاء بمستواه المهنى والتقنى
١٠ . ربط الكثير من الجامعات أو الفصول فى البلد الواحد أو فى بلاد متعددة معا بهدف تقديم خبرات مشتركة للطلاب وايضا الافادة من خبراتبعضهم البعض
١١ . التواصل مع المعلمين فى دولة معينة أو فى دول عدة لتبادل الافكار والخطط التدريسية والمشاركة فى المناقشات التربوية ويتم ذلك من خلال المؤتمرات من بعد

١٢ . تشجيع التعلم الذاتى
١٣ . تدعيم التفاعلية بين المعلم والمتعلم
١٤ . اتاحة أدوات اتصال متعددة تحت سيطرة المتعلم
١٥ . تصميم بيئة تعلم متكاملة
١٦ . الحصول على المحاضرات والمادة العلمية اولا بأول عن طريق الانترنت
١٧ . سهولة الوصول للمادة المقررة
١٨ . توفر المناهج طوال اليوم وفى كل ايام الاسبوع

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني