د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

سيكولوجية الأفراد2

وفيما يلي أبعاد التقييم التربوي _ النفسي للمكفوفين:

البعد:

  • النواحي الأساسية في عملية التقييم

الرؤية:

  • الفحص الطبي للعين
  • قياس الوظائف البصرية
  • قياس فاعلية الرؤية
  • تقييم المعينات البصرية

الذكاء / القابلية:

  • النمو المعرفي
  • الوظائف العقلية

المهارات الحسية الحركية:

  • نمو العضلات الكبيرة
  • نمو العضلات الدقيقة
  • التعلم الإدراكي الحركية

المهارات الأكاديمية:

  • التحصيل في القراءة والكتابة والحساب
  • النمو اللغوي
  • مهارات الإستمتاع
  • الإتجاهات والمفاهيم المكانية ، الزمن,الكم ،التسلسل
  • _ مهارات الدراسة

المهارات الإجتماعية / الإنفعالية:

  • الضبط الذاتي
  • التعلم الإجتماعي
  • المهارات التكيفية
  • المهارات الترفيهية

المهارات الحياتية الوظيفية:

  • المهارات اليومية
  • مهارات التعرف والتنقل
  • مهارات التهيئة المهنية
  • إستخدام وسائل المواصلات

مناهج وطرق تدريس المعاقين بصريا

تتوفر أدوات ومعدات خاصة عديدة يستطيع الأطفال المعوقين بصرياً استخدامها للقراءة والكتابة، والتنقل، والتواصل، ونستعرض في هذا الجزء أهم تلك الأدوات والمعدات .

1- نظام برايل:
نظام برايل هو نظام للقراءة اللمسية يستخدم خليه من ست نقاط، ويمكن الكتابة ببرايل بإستخدام آلة برايل أو بإستخدام مثقب يدوي لوحة خاصة .

2-الآلات الكاتبة:
يمكن استخدام الآلة الكاتبة العادية من قبل الأطفال الذين يعانون من ضعف بصري، ولا يستطيعون الكتابة يدوياً بشكل مقروء وواضح ويمكن تدريب الأطفال المكفوفين على استخدامها للكتابة.

3- الكتب الناطقة :
هناك أجهزة خاصة لإعداد نسخ مسجلة من الكتب أو المجلات المختلفة التي يحتاج الطلاب المكفوفون إلى قراءتها.

4- مسجلات الأشرطة :
وتستخدم لتدوين الملاحظات في غرفة الصف أو الإجابة شفوياً عن أسئلة الامتحان أو الاستماع للكتب الناطقة المسجلة، وهناك مسجلات خاصة تستخدم الكلام المضغوط وهو كلام يتم تسجيله في فترة أقصر من الفترة العادية، ولذلك فهي تتطلب فترة استماع قصيرة.

5- الدائرة التلفزيونية المغلقة:
لقد أصبحت هذه الوسيلة مستخدمة على نطاق واسع في تعليم الأطفال المعوقين بصرياً في السنوات القليلة الماضية وهي تشمل عرض المعلومات أو المواد المطبوعة على شاشة التلفزيون من أجل قراءتها .

6- أوبتاكون:
أداة تكنولوجية معقدة للقراءة تحول المادة المكتوبة إلى ذبذبات لمسية يستطيع الطفل المكفوف لمسها بإصبعه.

7- أدوات التكبير:
وهي تشمل تكبير الكلام المكتوب أو استخدام أدوات بصرية للتكبير تحمل باليد.

8- جهاز كرزويل للقراءة:
جهاز يحول المادة المكتوبة إلى مادة مسموعة وهو يستخدم عادة للقراءة.

9- أدوات أخرى :
ومن الأدوات الأخرى المستخدمة المعداد الحسابي(الأبيكاس)لإجراء العمليات الحسابية والحاسب الناطق والخرائط اللمسية وغير ذلك .

أهم برامج التعليم الخاص المساندة المستخدمة للمكفوفين في المدارس العادية:

إن الأطفال المعوقين بصرياً في المدارس العادية يحتاجون إلى مهارات خاصة أساسية يصعب على معلم الفصل العادي أن يفي بها .

ونظراً لأن المدارس المنفصلة التي قد تعنى بشيء من تلك المستلزمات لا توفر للأطفال المعوقين بصرياً البيئة الأكاديمية الاجتماعية الطبيعية، فقد جاءت فكرة البرامج المساندة في المدارس العادية كأسلوب مثالي فريد إذ أنه يمكن الأطفال المعوقين بصرياً من اكتساب المهارات الأساسية الخاصة في البيئة التعليمية الطبيعية وهذه البرامج هي:

1- برنامج غرفة المصادر :

يستخدم برنامج غرفة المصادر مع مختلف فئات المعوقين،على الرغم من أنه يمكن استخدامه مع فئات معينة في آن واحد، وقد بدأ استخدامه في الولايات المتحدة في المداس العادية منذ عام 1900.

ويتضمن برنامج غرفة المصادر تخصيص غرفة في إحدى المدارس العادية (تسمى غرفة المصادر)، وتكون هي المصدر الرئيسي للوفاء بالاحتياجات التعليمية الأساسية للأطفال المعوقين بصرياً ولغرفة المصادر مستلزمات مكانية وتجهيزية وبشرية (الحمدان والسرطاوي1987م ) .

المستلزمات المكانية للغرفة:
من أهم المستلزمات المكانية لغرفة المصادر أن يكون موقع المدرسة التي تضم هذه الغرفة مناسباً يسهل الوصول إليه من الأحياء المجاورة، كما يجب أن يكون موقع غرفة المصادر نفسها داخل المدرسة جيداً يمكن الأطفال المعوقين بصرياً من التردد عليه بيسر وسهولة ويجب أن تكون هذه الغرفة واسعة جيدة التهوية وجيدة الإنارة .

المستلزمات التجهيزية للغرفة:
يجب أن تشمل غرفة المصادر على أهم المواد والأدوات التي يستخدمها الأطفال المعوقون بصريا وقد قامت Corn and Martinzعام 1978 بتحديد أهم تلك المواد والأدوات في أربعة أبعاد هي: معينات بصرية، ومعينات لمسية، ومعينات سمعية، ومعينات تكنولوجية .

2- برنامج المعلم المتجول :

يقوم المعلم المتجول بنفس الدور الذي يقوم به معلم غرفة المصادر فالاثنان يقومان بتقديم الخدمات الأكاديمية والفنية التي من خلالها يستطيع الأطفال المعوقين بصرياً من مجاراة زملائهم في المدارس العادية.

لكن الفرق بين معلم غرفة المصادر والمعلم المتجول يكمن في الأسلوب الذي تقدم به الخدمات المشار إليها. فمعلم غرفة المصادر يعمل بصفة مستديمة في مدرسة واحدة ويتم نقل الأطفال المعوقين بصريا من الأحياء المجاورة إلى تلك المدرسة. أما المعلم المتجول فهو يقوم كما يتضح من مسماه بجولات على المدارس العادية التي يوجد بها أطفال معوقون بصرياً أي أن الأطفال المعوقين بصرياً يلتحقون بأقرب المدارس إلى منازلهم، ويستحسن أن يكون للمعلم المتجول مكتب بإدارة تعليم المنطقة التي يعمل بها .

3- برنامج المعلم المستشار:

فكرة هذا البرنامج مبنية على الاستفادة من خدمات معلم متخصص في التربية الخاصة بمجال الإعاقة البصرية يتبع إدارياً لإدارة تعليم المنطقة ويقوم بزيارات ميدانية للمدارس العادية التي يوجد بها أطفال معوقون بصرياً شأنه في ذلك شأن المعلم المتجول، أما بالنسبة للدور الذي يقوم به فإنه دور استشاري أكثر منه تعليمي فالعبء التدريسي يبلغ للمعلم المتجول حوالي 15 تلميذاً بينما يصل العبء التدريسي للمعلم المستشار إلى 35 تلميذاً .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني