د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

الاعلام والمعاقين3

وفي الولايات المتحدة انطلقت أوائل المطبوعات التي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة، حيث كانت البداية للصم من ذوي الإعاقة السمعية، فصدرت لهم صحيفة ديف ميوت The Deaf Mute  في ولاية نورث كارولاينا عام 1848م، وكانت نتاج مدرسة خاصة بالصم، وتبعتها صحف أخرى، من بينها Little Paper   من عدد من مدارس الصم في الولايات المتحدة.  أما أول صحيفة للمكفوفين فكانت تسمى ماتلدا  زيجلر ماجازين  The Matilda Ziegler Magazine    بطريقة برايل عام 1907م.  وبعد الحرب العالمية الثانية، ظهرت صحيفة تعني بالإعاقة الجسدية عام 1946م  وسميت برابليجيا  Paraplegia  وظهرت حاجة وجود مثل هذه الصحيفة نتيجة عودة أعداد كبيرة من الجنود الأمريكيين أثناء وبعد الحرب بإعاقات حركية[i].

 

وفي دراسة عن سمات ومضامين وسائل الإعلام لذوي الاحتياجات الخاصة، أشارت هولر Haler الى عدد من السمات التي تتسم بها مثل هذه المطبوعات، حيث ظهر أنها ذات توزيع محدود، ونادرا ما تستخدم الألوان على صفحات هذه المطبوعات، ومعظمها يصدر فصليا أو كل شهرين، وتعاني معظمها من محدودية الإيرادات التي تصل لها، مما ينعكس على أدائها ومهنيتها.  وأشارت الدراسة الى أن معظم هذه المطبوعات (70%) بدأت في الظهور بعد عام 1979م، أي منذ صدور أنظمة تمنع التمييز ضد المعاقين، وتعطيهم حقوقهم الاجتماعية[ii].

 

ومن المستغرب أن دراسات الإعاقة لم تظهر في الساحة الأكاديمية سوى في العقود الماضية، رغم أن الإعاقة موجودة في الإنسان سواء  كإعاقة مؤقتة أو إعاقة دائمة.  وخلال السنوات الماضية بدأ يتشكل تخصص دراسات الاعاقة  Disability Studies  والتي انطلقت من عدد من التخصصات مثل الدراسات الصحية، والتربية الخاصة، ودراسات التأهيل وغيرها من التخصصات[iii].  والإعلام هو أحد التخصصات التي ينبغى أن يقترب من دراسات الإعاقة والتربية الخاصة، لأهمية وسائل الإعلام في كثير من قضايا الإعاقة، وفي مقدمتها قضية التوعية، وقضية الاتجاهات السلبية التي تتراكم لتشكل عقبات وصعوبات تواجه المعاقين ومؤسسات الإعاقة في تحقيق أهدافهم في تحسين صورة المعاقين في المجتمع.

 



[i]  Haller, 2000.

[ii]  Haler, 2000.

[iii]    Harpe, Wendy and Carol Malcolm, "Not Seen, Not Heard: Learning Disabled Audiences and the Media",  BBC Diversity Center, 2005, p. 33.

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني