د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

اعلام مقترح للمعاق

الاستراتيجيات المقترحة للإعلام:

تشير أكثر من دراسة الى أن نشر وبث تقارير ومعلومات دقيقة في وسائل الإعلام عن ذوي الاحتياجات الخاصة تؤدي الى زيادة الاتجاهات الايجابية نحو المعاقين.  فعلى سبيل المثال فقد ذكرت باربرا كلوكي[i]  Kolucki  أن من افضل الطرق لتحسين صورة المعاق في وسائل الإعلام هو أن يعطى الفرصة للحديث بنفسه والتعبير عن آرائه كما يريدها، حيث يمككنهم أن يدحضوا الصور النمطية التي تعكس عجزهم ويأسهم في الحياة والمجتمع.  وفي مثل هذه المشاهد الإعلامية، يمكن الاستنتاج بأن الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة هم أشبه ما يكونون بالأشخاص العاديين. وفي لقاء بين عدد من المعاقين وبعض الإعلاميين، وجهت إحدى المعاقات كلامها الى وسائل الإعلام قائلة "أنتم مقفلون عالمكم عنا، كما نحن نقفل عالمنا عنكم، ونحن – ذوي الاحتياجات الخاصة – لا نرى لنا حضورا في وسائل الإعلام، ولا نرى صورا أو تمثيلا لنا، فنحن نعتقد بأننا لسنا جزء من جمهور هذه الوسائل". 

 

وحول سؤال عن الدور الذي ينبغى أن تقوم به شبكة التلفزة البريطانية  BBC   ، أوردت شرائح من المعاقين عدة مجالات لتطوير صورتهم وحضورهم في وسائل الإعلام، ومنها[ii]:

1.    إعداد برامج عامة وبرامج وثائقية عن فئات ذوي الاحتياجات الخاصة من أجل تثقيف الجمهور العام بقضايا ومشكلات وهموم هذه الفئات.

2.    انتاج برامج جماهيرية/ حوارية بمقدمين من ذوي الإعاقات موجهة الى الناس عامة والجمهور الخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة.

3.    تغطيات موسعة لمناسبات ذوي الاحتياجات الخاصة مثل الألعاب الأولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة، وغيرها من المناسبات.

4.    إنتاج برامج تلفزيونية/اذاعية تكون في المستوى الذهني المناسب لذوي الاحتياجات الخاصة، بعيدا عن تعقيدات اللغة والفكر التجريدي.

5.    انتاج برامج موجهة مباشرة لذوي الاحتياجات الخاصة.

 



[i]  Kolucki, Barbara, A Review of Research About Media and disability: Does It Make A Difference?"

[ii]  Harpe, p. 54

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني