د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

تك تعليم المعاق7

وتمثل التكنولوجيا المساعدة أهمية بالغة فى مساعدة ذوى الاحتياجات الخاصة على اكتساب مهارات متنوعة وهى جزء من الخدمات المساندة لبرامج التربية الخاصة التى إذا أحسن استخدمها وتوظيفها مكنت ذوى الاحتياجات الخاصة من تلبية احتياجاتهم الخاصة.(جمال الخطيب، 2005).

ومن هنا  نجد أن مثل هذه التكنولوجيا تلعب دور أساسيا في حياة هذه الفئة وخاصة المتعلقة بعملية تعلمهم حيث أن هناك حاجة معينة لكل منهم تتحدد من خلال طبيعة الإعاقة الموجودة لدى كل واحد منهم.

وإلى عهد قريب كان الاهتمام بذوى الإحتياجات الخاصة مفقودا على جميع الأصعدة والمستويات بصفة عامة، وفى المجال التعليمى بصفة خاصة، فالمدارس والبيئات التعليمية غير مناسبة ولا يتوفر فيها الوسائل والمصادر التعليمية المناسبة لهم، ولا أجهزة والتجهيزات اللازمة وبرامجهم التعليمية ومقرراتهم الدراسية غير مناسبة أيضا والمعلمون غير مدربين بكفاية .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني