د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

جهاز با دي للاصم

ابتكار بال دي المتحرك:

في قفزة جديدة في عالم تقنية المعلومات استطاع عدد من الباحثين في الولايات المتحدة وبريطانيا ابتكار شخصية متحركة ثلاثية الأبعاد، يمكنها مساعدة الأطفال الصم وضعاف السمع في تطوير قدراتهم التخاطبية، حيث تقوم تلك الشخصية بتعليم الصم كيفية فهم وإنتاج لغة منطوقة، فهي تعمل على نقل طريقة تعلم اللغة لهم، كما يمكنها مساعدة الأطفال في إصلاح عيوب النطق من أجل نطق اللغة بصورة دقيقة وواضحة.

وقد أطلق الباحثون على تلك الشخصية أسم بالدي (Baldi) وبالدي معلم للتخاطب ومزود بفم وأسنان بشكل دقيق يتزامن مع صوت الكلام الذي يتم سماعه، وهو إما أن يكون تسجيلاً لصوت أدمي، أو صوت من أصوات الحاسب، ويتميز بال دي بإمكانية تعديل البرنامج الخاص به ليتناسب مع مستوى المتلقي ويتطور معه.

ويعد هذا الأول برنامج يقوم بدمج تقنيات اللغة المختلفة لابتكار شخصية متحركة تقوم بتعليم النطق والتخاطب، فهو يتفرد بدمج كل من أساليب إدراك منطوق اللغة مع التراكيب المختلفة لها مع التقنيات الخاصة بحركات ملامح الوجه المصاحبة لتلك اللغة.

ولكي يكون "بالدي" شديد الدقة في أسلوب النطق وحركة الملامح المصاحبة له تمت الاستعانة بقاعدة بيانات مكونة من عينات لغوية لأكثر من ألف طفل تم استخدامها لرصد أدق التفاصيل لطرق نطق الأطفال، حتى يمكن أن تكون حركة ملامح وجه "بالدي" دقيقة بالشكل الذي يجعلها مفهومة للمستخدمين الذين يقرءون الشفاه ... وهكذا يمكن أن يكون لـ " بالدي" العديد من التطبيقات سواءاً في تعليم النطق للصم وضعاف السمع، أو تعلم اللغات المختلفة، أو كشف وعلاج عيوب النطق والقراءة لدى الأطفال.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني