د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المساعد بكلية التربية بالزلفي

تاريخ التعليم الإلكتروني:


تاريخ التعليم الإلكتروني:
بدأت الدعوة إلى استحداث وسائل للحصول على المعلومات وتخزينها وربط بعضها
ولقد قامت ، V. Bush ببعض ونشرها في العام ١٩٤٥ م على يد الأمريكي فأنفار بوش
تكنولوجيا المعلومات والاتصالات منذ ذلك التاريخ ذا الدور خاصة في التعليم الجامعي
( وفي العالم المتقدم تقنياً بشكل اكبر . علي ( ٢٠٠٧ م، ص ١٦٥
وآخرون أنه بدأ Romi وتذكر هناء يماني ( ١٤٢٦ ه،ص ١٠٢ ) نقلاً عن رومي
استخدام التعليم الإلكتروني منذ الستينات حيث بدأت الاستعانة بالحاسب الآلي في العملية
التعليمية .
وكان أول استخدام التقنية في المؤسسات التربوية مقتصرًا على الأمور الإدارية
والمالية في الجامعات الأمريكية الكبيرة، ثم استخدم في المشروعات البحثية، ثم استخدم في
برمجة المواد التعليمية، وكانت هذه الاستخدامات مقتصرة على الجامعات حتى أوائل
السبعينات من القرن العشرين حيث بدأ استخدامه على مستوى المدارس، وفي العام ١٩٩٧ م
زاد انتشار استخدام الحاسب في التعليم، وذلك نتيجة لتطور الحواسيب وإدخال التحسينات
على خصائص هذه الأجهزة، ورافق ذلك انخفاض مستمر في أسعار تكلفة الحصول على
( الأجهزة. السرطاوي و سعادة ( ٢٠٠٣ م،ص ٢٧
٢٥
ويذكر سالم ( ٢٠٠٤ م: ص ٢٩١ ) أن التعليم الإلكتروني مر تاريخيا بالمراحل التالية:
قبل عام ١٩٨٣ م:
عصر المدرس والمدارس التقليدية حيث كان التعليم تقليديا قبل انتشار أجهزة
الحاسبات بالرغم من وجودها لدى البعض، وكان الاتصال بين المدرس والطالب في قاعة
الدرس حسب جدول دراسي محدد.
الفترة بين ١٩٨٤ م و ١٩٩٣ م:
عصر ظهور الوسائط المتعددة: حيث تميزت هذه الفترة الزمنية باستخدام الوندوز
٣،١ والماكنتوش والأقراص الممغنطة كأدوات رئيسية لتطوير التعليم.
الفترة بين ١٩٩٣ م و ٢٠٠٠ م:
ظهور الشبكة العنكبوتية للمعلومات (الإنترنت)، ثم بدأ ظهور البريد الإلكتروني
وبرامج إلكترونية أكثر انسيابية لعرض أفلام الفيديو، ومنها الأفلام التعليمية، مما أضفى
تطورا هائلا وواعدا لبيئة الوسائط المتعددة.
الفترة من ٢٠٠١ م وما بعدها:
ظهور الجيل الثاني للشبكة العنكبوتية للمعلومات ( الإنترنت ) حيث أصبح تصميم
المواقع على الشبكة أكثر تقدما ، وتبادل المعلومات زادت سرعته بشكل كبير وهذه الطفرة
المعلوماتية قد تفتح اال للتعليم الإلكتروني مستقبلا، وتشجع العديد من أساتذة الجامعات
على تصميم كتب إلكترونية لتشمل أفلام ورسومات متحركة قد تساعد الطالب على
الفهم الصحيح ومتابعة الدرس بصورة أفضل،كما أن هذا الأسلوب الحديث سيسهل
الاتصال بين الأساتذة والطلاب .
والذي Taylor كما يذكر عبدالحميد ومحمد ( ٢٠٠٤ م،ص ١١٨ ) نقلاً عن تايلور
حدد مراحل تطور التعليم الإلكتروني في الأجيال التالية :
الجيل الأول : جيل المراسلة ويعتمد على نقل المعلومات المطبوعة إلى المتعلمين. ·
الجيل الثاني : جيل الوسائط المتعددة ويستخدم المواد المطبوعة والمسموعة ·
وبرمجيات الحاسب والفيديو التفاعلي.
٢٦
الجيل الثالث : جيل التعليم عن بعد الذي يعتمد على تكنولوجيا المعلومات ·
كالمؤتمرات السمعية والمرئية وأنظمة الاتصال والبث الإذاعي والتلفزيوني.
الجيل الرابع : جيل الاعتماد على شبكة الإنترنت . ·
ويضيفان :
الجيل الخامس : جيل الجامعات الافتراضية .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني