نستمع جميعا الى الموسيقى من باب الترفيه ولكن لانعلم ولانتخيل ان يكون لها دور فى الحفاظ على الصحة النفسية والغريب فى الامر ان كل نوع من انواع الموسيقى له تأثير على الصحة النفسية والموسيقى الجيدة المحببة الى النفس هى الافضل على الاطلاق ولها فوائد لاحصر لها على الصحة النفسية والعقلية ايضا حيث يقولون ان الموسيقى هى الاختزال من العواطف وهذه العواطف والمشاعر هى ما تشكل الصحة النفسية واى تأثير ايجابى عليها يؤثر بشكل جيد على الصحة النفسية وعلى المنظومة الاخلاقية والروحية للانسان وفى السطور المقبلة سوف نتعرف على اهم فوائد الموسيقى العظيمة على الصحة النفسية وكيف يمكن ان تكون الموسيقى علاج للكثير من الامراض النفسية .ويعتمد بشكل كبير جدا اخصائين الصحة النفسية خصوصا مع مدمنين الكحوليات على الموسيقى الهادئة
يتأثر التعلم والتفكير والمهارات بالاجهاد والارهاق والتوتر والقلق وهذا كله له تأثير على الصحة النفسية وفى الواقع وجد ان عند العمل فى وجود موسيقى فأن هذا يساعد على مكافحة الاجهاد والتعب ومنح اعلى درجات التركيز وسرعة التعلم والتفكير بشكل افضل مما يزيد من الانتاجية وهذا الامر يعزز الشعور بالثقة فى النفس ويؤثر بالايجاب على الصحة النفسية .

الموسيقى غذاء الروح والعقل والوجدان وهذه السعادة التى يمكن الحصول عليها عند الاسمتاع الى موسيقى جيدة لايضاهيها شئ ولذلك لاتبخل على نفسك وعلى صحتك النفسية بقدر من الموسيقى والانغام فى اليوم .
لايتخيل احد ان الموسيقى لها تأثير على الشخصية وعلى تكوينها وكثيرين ايضا لايدركون علاقة امتلاك شخصية سوية بسلامة الصحة النفسية ولكن فى الواقع ان ما يتم فعله بالانتظام يؤثر على الشخصية فعلى سيبل المثال عند الاعتياد على عمل الخير فان الشخصية تصبح افضل وهنا تظهر الموسيقى كوسيلة لبناء الشخصية السوية التى تسهم فى سلامة الصحة النفسية فعند سماع الموسيقى جيدة وهادئة سوف يظهر ذلك بشكل واضح على الشخصية وكذلك عند الاستماع الى موسيقى رديئة من الممكن ان تؤدى الى تدهور المنظومة الاخلاقية وتسبب اثارة سلبية على الشخصية والصحة النفسية .
ما نر به فى حياتنا اليومية من قلق وتوتر يتسبب فى الكثير من الاضرار على الصحة النفسية لان القلق يسبب الارق ونفاذ الصبر وهنا يأتى دور الموسيقى كوسيلة رائعة للتخلص من القلق ومن اضراره وتأثيراته السلبية على الصحة النفسية لان الموسيقى تساعد على النوم العميق وكذلك منح العقل قدر من الهدوء وبالتأكيد هذا يجعل الصحة النفسية فى افضل حال .
عادة ما يستخدم اطباء النفس والاخصائين النفسيين الموسيقى كوسيلة لعلاج الاكتئاب ففى الواقع ان انتشار الاكتئاب بشكل كبير فى زمننا الحالى وتاثيره السئ على الصحة النفسية جعل الكثير من العلماء والباحثين يبحثون عن وسائل مبتكرة لحماية الصحة النفسية من الاكتئاب ولم يجدوا خير من الموسيقى كوسيلة آمنة وليس لها اى اثار جانبية مثل ادوية الاكتئاب وعلاج فعال لتهدئة النفس والخروج من الاكتئاب