منيره صالح السكران

وحدة العلاقات والإعلام الجامعي .

لصحة جيدة

أن تكون بصحة جيدة غالبا ما يبدو معقد بشكل كبير، حيث يختلف الخبراء أنفسهم في تقديم المشورة، ولكن فى الحقيقة لكى تعيش حياة صحية لا تحتاج إلى كل هذا التعقيد، فقد كان الناس في الماضي أكثر صحة بكثير، قبل إختراع الأنظمة الغذائية الحالية و “المنتجات التى تسمى صحية” الموجودة بكثرة في مجتمعنا الان.

لم تتغير القواعد منذ ذلك الحين، وما كان جيد وقتها يمكن أن يفيد أيضا بالنسبة لنا الآن، للحصول على صحة أفضل، ولفقدان الوزن، ولكى تشعر على نحو أفضل كل يوم، كل ما عليك فعله هو إتباع هذه القواعد الخمسة البسيطة.

1 لا تضع أشياء سامة في جسمك

هناك أشياء كثيرة الان سامة لأجسادنا، نظرا لطبيعة الإدمان لبعض هذه الأشياء، وغالبا ما يجد البعض صعوبة حقيقية لتفاديها، وأهم مثال هى السجائر التى لابد أن تتوقف عنها فورا وتبدأ فى إتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية .

المشكلة الأكثر شيوعا اليوم هو الأكل غير الصحي، والأطعمة المصنعة أو المعلبة والتى تزيد من إحتمالية كل الأمراض، إذا كنت ترغب في الحصول على صحة أفضل، فأنت بحاجة إلى تقليل الإستهلاك الخاص من هذه الأطعمة أو التوقف عنها نهائيا.

السكريات هي الأسوأ، وهذا يشمل السكروز والفركتوز عالي شراب الذرة على حد سواء، تجنب القمح قد تكون أيضا ذو أهمية بالغة وحتى القمح الكامل يمكن أن يؤدي إلى كل أنواع المشاكل.

ثم تجنب كل الدهون التى هى من صنع الإنسان والتي تتطلب المواد الكيميائية لتصنيعها ، وهذا يشمل الدهون المشبعة ، وكذلك الزيوت النباتية المكرر ة مثل فول الصويا والذرة وعباد الشمس والزيوت الأخرى.

2 ممارسة التمارين الرياضية

الرياضة ليست فقط مهمة لتحسين مظهرك بحيث يمكنك الحصول على العضلات والشكل الجذاب، ولكن التمارين مهمة  لجسمك والمخ وهرمونات للعمل على النحو الأمثل.

رفع الأثقال مثلا يخفض نسبة السكر في الدم ومستويات الأنسولين، ويحسن نسبة الكولسترول والدهون الثلاثية، كما يثير أيضا مستويات هرمون تستوستيرون الخاص وهرمون النمو.

ممارسة الرياضة يمكن أن تساعد في الحد من الإكتئاب وخطر الإصابة بكل أنواع الأمراض المزمنة، بما في ذلك السمنة، وداء السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والأوعية الدموية، الزهايمر وغيرها الكثير، يمكن أيضا تساعدك على فقدان الدهون، وخاصة إذا كانت جنبا إلى جنب مع إتباع نظام غذائي صحي، ليس فقط لأنها تحرق السعرات الحرارية، ولكن لأنها تحسن الوضع الهرموني الخاص والوظيفة العامة من جسمك.

لحسن الحظ، هناك العديد من الطرق لممارسة الرياضة، فلا يجب أن تكون في صالة ألعاب رياضية، يمكنك أن تمارس الرياضة مجانا في الراحة بمنزلك إذا كنت تبحث على جوجل أو يوتيوب عن “تدريبات الجسم” أو شيئا من هذا القبيل.

ومن المهم أيضا كثرة الحركة، وخاصة إذا كان يمكنك الحصول على بعض الشمس (وهى مصدر طبيعي ل Vitamin D)، المشي هو اختيار جيد، فالمفتاح فى هذا الموضوع هو إختيار ما تستمتع  به لكى تمارسه على المدى الطويل.

3 النوم مثل الأطفال

النوم مهم جدا للصحة العامة وتشير الدراسات إلى أن الحرمان من النوم يرتبط بالعديد من الأمراض، بما في ذلك السمنة وأمراض القلب، وإذا كنت لا يمكنك النوم بشكل صحيح لسبب ما، عليك رؤية الطبيب.

وفيما يلي بعض الطرق الفعالة لتحسين النوم:

لا تشرب القهوة في وقت متأخر من اليوم، حاول الذهاب إلى الفراش والإستيقاظ في أوقات مماثلة كل يوم، اطفئ الأضواء ونم في الظلام الدامس.

4 تجنب الإجهاد الزائد

الإجهاد الزائد يمكن أن يرفع مستويات هرمون الكورتيزول ويسبب تأثيرات ضارة شديدة على عملية التمثيل الغذائي، يمكن أن يزيد الرغبة الشديدة في تناول الطعام السريع، وبالتالى تزيد الدهون في منطقة البطن وترفع خطر إصابتك لجميع أنواع الأمراض.

وهناك أيضا أدلة على أن الإجهاد مساهم كبير في الإكتئاب، من أجل الحد من التوتر، يجب محاولة تبسيط حياتك، وعليك ممارسة بعض التمارين الرياضية، التغلب على الإجهاد لا يجعلك فقط أكثر صحة، ولكن من شأنه تحسين حياتك فى كل المجالات الأخرى، وستكون قادرا على الإسترخاء والتمتع بكل شئ.

إذا كنت ببساطة لا يمكنك التعامل مع أعباء الحياة اليومية، عليك رؤية طبيب مختص.

5 تغذية جسمك بالأطعمة الحقيقية

الطريقة الأبسط والأكثر فعالية لتناول الطعام الصحي هو التركيز فقط على الأطعمة الحقيقية أى  الطبيعية، وإختيار الأطعمة غير المجهزة، ومن الأفضل تناول مزيج من الأطعمة، الحيوانات والنباتات  اللحوم والأسماك والبيض والخضروات والفواكه والمكسرات، والبذور، وكذلك الدهون الصحية والزيوت ومنتجات الألبان الغنية بالدهون.

ولا تنسى تناول الكربوهيدرات الصحية وهذا يشمل البطاطا، البطاطا الحلوة، والبقول والحبوب التى لا تحتوى على الغلوتين مثل الشوفان والأرز.

ولكن إذا كنت بدينة أو قد بدأت تعاني من قضايا التمثيل الغذائي مثل مرض السكري أو متلازمة الأيض، يجب تقليص مصادر الكربوهيدرات الكبرى مما يمكن أن يؤدي إلى تحسينات كبيرة، حيث يمكن للناس في كثير من الأحيان فقدان الكثير من وزنهم ببساطة عن طريق خفض الكربوهيدرات، لأنها تبدأ لا شعوريا بتناول كميات أقل.

من المهم أن نأخذ في الإعتبار أن إتباع الحميات فى الواقع يعتبر فكرة سيئة، لأنه لا يكاد يعمل على المدى الطويل، لهذا السبب، فمن المهم أن تهدف لتغيير نمط الحياة.

لتتمتع بصحة جيدة تحتاج وقتا لذلك عليك بالصبر فلابد أن تستمر فى المحاولة لأن صحتك تستحق.

التاريخ




جامعة المجمعه


كلية التربية للبنات في الزلفي


نبذه عن الوحده


وحدة العلاقات العامة والإعلام الجامعي

العلاقات العامة والاعلام هي القسم الذي يربط الوحدة بمجتمعها الداخلي والخارجي وللتقديم التقني في وسائل الاعلام المختلفة ولاسيما فيما يتعلق بالاتصال دور في زيادة فعالية هذا القسم.

الاهداف :

1/ الالتزام بالمبادئ الإسلامية في تحقيق مسيره وحده العلاقات العامة والاعلام ومن ذلك التأكيد على تطبيق المهنية ومعايير الجودة مع الابداع المتزامن مع التطوير المستمر والتفاني في العمل والأمانة.

2/ الاتصال بوسائل الاعلام المختلفة لنشر الاخبار الخاصة بالكلية مثل رساله الجامعة لجميع القطاعات الخاصة والعامة.

3/ان نساهم بجديه في مناسبات واحداث الكلية في الداخل والخارج.

4/تكوين صورا ذهنيه تتواكب مه الاهداف والمكانةالعلمية لكليه التربية بالزلفي.



للتواصل مع وحدة العلاقات العامه والإعلام بكلية البنات في الزلفي


crz.pr@mu.edu.sa


@crz_pr



تغريدات








للتواصل


MS.alsakran@mu.edu.sa



اللهم صل على محمد

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 719

البحوث والمحاضرات: 214

الزيارات: 8101