أ / عواطف الدوسري

عمادة شؤون المكتبات.

آعدآء النجآح؟

آعدآء النجآح لكم منـي تحية ..!

أشـــكــر حـــسـادك

النقد الموجه اليك يساوي قيمتك تماما
واذا اصبحت لا تنتقد ولا تحسد فاحسن الله عزائك

في حياتك لانك مت من زمن وانت لا تدري
واذا اصبحت يوما ما ووجدت رسائل شتم وقصائد

هجاء وخطابات قدح فاحمد الله فقد اصبحت شيئا مذكورا
وصرت رقما مهما ينبغي التعامل معه

ذكروا عن العقاد ان احد الكتاب شكى اليه
تهجم الصحافة عليه فقال العقاد :

اجمع لي كل المقالات اللي هاجمتك , فجمعها ,
فقال : رتبها وضع قدميك عليها فلما فعل قال له

لقد ارتفعت عن مستوى الارض بمقدار هذا الهجوم
ولو زادوا في نقدهم لزاد ارتفاعك .

بقدر قيمتك يكون النقد الموجه اليك
تذكر ان الانتقاد الظالم هو اعتراف ضمني بقيمتك
وانه بقدر اهميتك وقيمتك يكون النقد الموجه اليك



يقول شوينهور : ذو النفوس الوضيعة يحصلون
على المتعة في البحث عن اخطاء العظماء

لن يضرك السب والشتم
كان الرئيس الامريكي (ابراهام لينكولن) يقول :
انا لا اقرأ رسائل الشتم التي توجه الي
ولا افتح مضروفها فضلا عن الرد عليها
لانني لو اشتغلت بها لما قدمت شيئا لشعبي.



قال تعالى : {فاعرض عنهم} النساء الاية 63
{فاصفح عنهم وقل سلام} الزخرف الاية 89


فاصبر صبرا جميلا
الصبر الجميل هو حمل المصيبة بصمت
وتلقى الفاجعة بسكون وتقبل الصدمة برضا

ان كان معك الصبر فلا عليك من عدد العدو وعتاده
ولا من ناره وزناده

وتلقَ الخطوب الكوالح وانت ضاحك
وصارع النكبات الدهم وانت باسم



لا تنتظر شكرا من أحد
اعمل الخير لوجه الله لانك الفائز على كل حال
ثم لا يضر عملك غمط من غمطه ولا جحود

من جحده واحمد الله لانك المحسن هو المسئ
واليد العليا خير من اليد لسفلى



العفو العفو
انك ان عفوت وصفحت نلت عز الدنيا وشرف الاخره
{فمن عفا واصلح فاجره على الله } سورة الشورى الاية 40


قال اديب امريكي : يمكن ان تحطم العصي والحجارة
عظامي لكن لن تستطيع الكلمات النيل مني .

...............................................................................................................



الساعات المكتبية

الساعات المكتبية...


>>

6 ســــــــاعات

المكتبة

هاااااااام/

الان يمكنك التسجيل في المكتبة الرقمية السعودية.

الان يمكنك البحث في الفهرس الإلكتروني الموحد لمكتبات جامعه المجمعه..


مسابقة اقرأ ..


https://m.mu.edu.sa/sites/default/files

/content/2019/02/rt1.pdf


ملفل ديوي




ملفل لويس كوسوث ديوي
ولادة 26 ديسمبر 1931
نيويورك
وفاة 10 ديسمبر 1851
نيويورك
جنسية أمريكية
عمل عالِم علم المكتبات والمعلومات
لقب ديوي



ملفل لويس كوسوث ديوي' ولد في 10 ديسمبر سنة 1851 م في مدينة أدامز بنيويورك، درس في جامعة ألفرد قبل أن يتخرج من كلية أمهيرست في 1874 م والتي عمل فيها كمساعد لأمين المكتبة واكتسب من عمله هذا خبرة ساعدته في اختراع نظام تصنيفه المعروف باسم تصنيف ديوي العشري.

انتقل ملفل من نيويورك إلىبوسطن وهناك ساهم في تأسيس مجلة المكتبات الأمريكية. توفي ديوي في 26 ديسمبر 1931 م عن عمر يناهز الثمانين عاماً. عمل كمساعد لامين المكتبة أثناء دراسته وكان لرقة حاله أو فقره في الطفولة قد اعتاد علي الاقتصاد في الانفاق والعمل الشاق وهذه الصفات لازمته طوال حياته ولم تفارقه ابدا. فلقد تعلم الاختزال وهو طالب علم وولع به، كما انضم الي جماعة إصلاح هجاء اللغة وكل هذه المهارات كانت من الأسباب التي ساعدته علي انتقاءه للتصنيف الذي كانت عليه مجموعات الكتب في المكتبة ولذلك فقد فكر في وضع نظام تصنيف يبني على أساس علمي يضع الموضوع في المقام الأول .







الاتصال

المكتبه..

رقم التحويله 1573


البريد الإلكتروني

[email protected]


صحيفة تواصل



Snap:a_0505



Instagram:wt.123



>>>>>>>>>>>





إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 262

البحوث والمحاضرات: 0

الزيارات: 21361