أ / عواطف الدوسري

عمادة شؤون المكتبات.

البريوش التركي

البريوش التركي 9e3676a2871f1d041716

المقادير:
3 كاسات وتلت دقيق 
ثلاثة أرباع الكوب حليب دافئ
1 ملعقة كبيرة خميره فوريه

بيضة واحدة
1 ملعقة كبيرة زيت زيتون
ملعقه سكر
1.5 ملعقه صغيره ملح
كوب إلا ربع جبن مبشور
3 ملاعق كبيرة من الزبده
لتزيين الوجه
سمسم 
صفار بيضة
،*
طريقه التحضير:
امزجي الخميره مع الحليب الدافئ و السكر، غطيها ودعيها تتفاعل ل 10 دقائق
انخلي الدقيق
اضيفي اليه الملح وبيضه و الزيت
اضيفي خليط الحليب بعد ذلك و اعملي على العجينه إلى ان تتكون لديكي عجينه ملساء و مطاطيه
لفهيا و دعيها تتخمر لساعه في مكان دافئ
قسمي العجين بعد ذلك ل 10 قطع متساويه
افردي كل منها بشكل بيضاوي لسمك يساوي 0.5 سم
ادهنيها بالزبده
قطعيها كما في الصوره


البريوش التركي e53a84e4fa3a9f81ccdd

احشيها بالجبن ولفيها بطريقه مائله

البريوش التركي 9d042f62551714205d89
البريوش التركي 703eb5c851db579375a4
ثم لفيها كالآتي


البريوش التركي 8870f878da1c2ff3053a
البريوش التركي 41d417b4b1051b2b28cb
اعدي الكره مع كل قطع العجين
ضعيها في طبق، دعيها تتخمر لنصف ساعه اضافيه
ادهني وجهها بصفار البيضة
رشي عليها السمسم


البريوش التركي 00f3c8ce7fe066a23763
ادخليها الفرن من 20 ل 25 دقيقه في حراره 180 درجه مائويه
قدميها دافئه


البريوش التركي a85f1ac179fb0e01b19d


الساعات المكتبية

الساعات المكتبية...


>>

6 ســــــــاعات

المكتبة

هاااااااام/

الان يمكنك التسجيل في المكتبة الرقمية السعودية.

الان يمكنك البحث في الفهرس الإلكتروني الموحد لمكتبات جامعه المجمعه..


مسابقة اقرأ ..


https://m.mu.edu.sa/sites/default/files

/content/2019/02/rt1.pdf


ملفل ديوي




ملفل لويس كوسوث ديوي
ولادة 26 ديسمبر 1931
نيويورك
وفاة 10 ديسمبر 1851
نيويورك
جنسية أمريكية
عمل عالِم علم المكتبات والمعلومات
لقب ديوي



ملفل لويس كوسوث ديوي' ولد في 10 ديسمبر سنة 1851 م في مدينة أدامز بنيويورك، درس في جامعة ألفرد قبل أن يتخرج من كلية أمهيرست في 1874 م والتي عمل فيها كمساعد لأمين المكتبة واكتسب من عمله هذا خبرة ساعدته في اختراع نظام تصنيفه المعروف باسم تصنيف ديوي العشري.

انتقل ملفل من نيويورك إلىبوسطن وهناك ساهم في تأسيس مجلة المكتبات الأمريكية. توفي ديوي في 26 ديسمبر 1931 م عن عمر يناهز الثمانين عاماً. عمل كمساعد لامين المكتبة أثناء دراسته وكان لرقة حاله أو فقره في الطفولة قد اعتاد علي الاقتصاد في الانفاق والعمل الشاق وهذه الصفات لازمته طوال حياته ولم تفارقه ابدا. فلقد تعلم الاختزال وهو طالب علم وولع به، كما انضم الي جماعة إصلاح هجاء اللغة وكل هذه المهارات كانت من الأسباب التي ساعدته علي انتقاءه للتصنيف الذي كانت عليه مجموعات الكتب في المكتبة ولذلك فقد فكر في وضع نظام تصنيف يبني على أساس علمي يضع الموضوع في المقام الأول .







الاتصال

المكتبه..

رقم التحويله 1573


البريد الإلكتروني

[email protected]


صحيفة تواصل



Snap:a_0505



Instagram:wt.123



>>>>>>>>>>>





إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 262

البحوث والمحاضرات: 0

الزيارات: 22586