أ. أحمد بن سليمان العضيب

لا يُقاس النجاح بما لديك , النجاح في كلمتين هو: الرضا والقناعة

معجزات الطب النبوي


عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم زجر عن الشرب قائماً رواه مسلم .و عن أنس وقتادة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم " أنه نهى أن يشرب الرجل قائماً " ، قال  قتادة : فقلنا فالأكل ؟ فقال : ذاك أشر و أخبث "رواه مسلم و الترمذي


عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا يشربن أحدكم قائماً فمن نسي فليستقي " رواه مسلم .و عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال :"نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الشرب قائماً و عن الأكل قائماً و عن المجثمة و الجلالة و الشرب من فيّ السقاء ".


الإعجاز الطبي :

يقول الدكتور عبد الرزاق الكيلاني  أن الشرب و تناول الطعام جالساً أصح و أسلم و أهنأ  حيث يجري ما يتناول الآكل والشارب على جدران المعدة بتؤدة و لطف . أما الشرب واقفاً فيؤدي إلى تساقط السائل بعنف إلى قعر المعدة و يصدمها صدماً ،  و إن تكرار هذه العملية يؤدي مع طول الزمن إلى استرخاء المعدة و هبوطها و ما يلي ذلك من عسر هضم .

و إنما شرب النبي واقفاً لسبب اضطراري منعه من الجلوس مثل الزحام المعهود في المشاعر المقدسة ، و ليس على سبيل العادة و الدوام كما أن الأكل ماشياً ليس من الصحة في شيء و ما عرف عند العرب و المسلمين . كما أن الإستمرار على عادة الأكل و الشرب واقفاً تعتبر خطيرة على سلامة جدران المعدة و إمكانية حدوث تقرحات فيها حيث يلاحظ الأطباء أن قرحات المعدة تكثر في المناطق التي تكون عرضة لصدمات اللقم الطعامية و جرعات الأشربة بنسبة تبلغ 95% من حالات الإصابة بالقرحة .


____________________________________________________________________

داووا مرضاكم بالصدقة


عن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " داووا مرضاكم بالصدقة " – صحيح الجامع رقم 3358 أخرجه الطبراني و البيهقي

قال الإمام ابن القيم – رحمه الله تعلى : " فإن للصدقة تأثيرا عجيبا في دفع البلاء ، ولو كانت من فاجرا وظالما ، بل من كافر ، فإن الله تعالى يدفع بها عنه أنواعا من البلاء ، وهذا أمر معلوم عند الناس خاصتهم وعامتهم ، و أهل الأرض كلهم مقرون به لأنهم جربوه " – الوابل الصيب

وقال أيضا  - رحمه الله تعالى- في زاد المعياد : " ها هنا من الأدوية التي تشفي من الأمراض ما لم يهتد إليها عقول أكابر الأطباء ، ولم تصل إليها علومهم وتجاربهم  و أقيستهم من الأدوية القلبية و الروحانية  و قوة القلب و اعتماده على الله و التوكل عليه ، و الالتجاء  إليه ، و الإنطراح  و الانكسار بين يديه ، والتذلل له و الصدقة ، والدعاء ، والتوبة و الاستغفار و الإحسان إلى الخلق و إغاثة الملهوف و التفريج  عن المكروب ، فإن هذه الأدوية قد جربتها الأمم على اختلاف أديانها و مللها فوجدوا لها من التأثير في الشفاء  ما لا يصل إليه علم  أعلم الأطباء و لا تجربته و لا قياسه ، وقد جربنا نحن وغيرنا من هذا أمور كثيرة و رأيناها تفعل ما لا تفعل الأدوية الحسية "  - زاد المعياد –


وقد ذكر الإمام المنذري في كتاب الترغيب و الترهيب قال ( روى البيهقي عن على بن شقيق قال : سمعت ابن المبارك ، وسأله رجل : يا أبا عبد الرحمن . قرحة خرجت في ركبتي منذ سبع سنين ، وقد عالجت بأنواع العلاج ، وسألت الأطباء ، فلم انتفع به . قال : اذهب ، فإنظر موضعا يحتاج الناس الماء ، فاحفر هناك بئرا ، فإني أرجو أن تنبع هناك عين ، ويمسك عنك الدم ، ففعل الرجل ، فبرأ .

____________________________________________________________________

العسل في الطب النبوي

فى ((سنن ابن ماجه)) مرفوعاً من حديث أبى هريرة: ((مَنْ لَعِقَ العَسَل ثَلاثَ غدَوَاتٍ كُلَّ شَهْرٍ، لَمْ يُصِبْه عَظِيمٌ مِنَ البَلاءِ))، وفى أثر آخر: ((علَيْكُم بالشِّفَاءَيْنِ: العَسَلِ والقُرآنِ))، كان النبى صلى الله عليه وسلم يشرب العسل  بالماء على الرِّيق، وليس طِبُّه  صلى الله عليه وسلم  كطِبِّ الأطباء، فإن طبَّ النبىّ صلى الله عليه وسلم متيقَّنٌ قطعي إلهي، صادر عن الوحي.

تركيب العسل آية إبداع للحق سبحانه

توجد في العسل فيتامينات قد تكون هي كل ما يحتاجه جسم الإنسان من فيتامينات وهي: أ، ب1 ، ب 2، ب 3، ب ه، ب 6، د، ك، و، هـ .. وهذه الفيتامينات أقوى وأنقى الفيتامينات التي يحتاجها الجسم، ويمتصها بسهولة خلال ساعة من تناول العسل وتوجد كذلك معادن وأملاح  كالحديد، والكبريت،والمغنسيوم، والفوسفور، والعجيب أن هذه من مكونات التراب الذي منه خلق الإنسان. ايضاً يحتوي العسل على مضادات حيوية تقي الإنسان من كافة الأمراض، وتفتك بالجراثيم والميكروبات، كما أنه يحتوي على مادة مضادة للسرطان.

قال تعالى {يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِّلنَّاسِ }

____________________________________________________________________




فوائد التــمــر



ثبت فى ((الصحيح)) عنه صلى الله عليه وسلم: ((مَن تَصَبَّحَ بِسَبْعِ تَمَراتٍ)) وفى لفظٍ: (( مِن تَمْر العَاليةلم يَضُرَّه ذلك اليَوْمَ سُمٌ ولا سِحْرٌ)).

وثبت عَنه أنه قال: ((بيتٌ لا تَمْرَ فيه جِيَاعٌ أهْلُهُ)).




التمر ذو قيمة غذائية عظيمة ، وهو مقوي للعضلات والأعصاب ، ومؤخر لمظاهر الشيخوخة ، وإذا أضيف إليه الحليب كان من أصلح الأغذية. وهو يفيد المصابين بفقر الدم ، وبالأمراض الصدرية وهو يفيد الصغار والشبان ، والرياضيين ، والعمال ، والنحيفين ، والمصابين بفقر الدم  والتمر يزيد وزن الأطفال ، ويحفظ رطوبة العين وبريقها ، ويقوي الرؤية وأعصاب السمع ، ويهدئ الأعصاب ويحارب القلق العصبي ، وينشط الغدة الدرقية ، ويشيع السكينة والهدوء في النفس – بتناوله صباحاً مع كأس حليب - ، ويقوي الأعصاب ، ويلين الأوعية الدموية ، يرطب الأمعاء ويحفظها من الضعف والالتهاب ، ويكافح الدوخه.

وهو سهل الهضم ، سريع التأثير في تنشيط الجسم ، وينظف الكبد ، ويغسل الكلى ، ومنقوعه يفيد ضد السعال والتهاب القصبات والبلغم ، وأليافه تكافح الإمساك ، وأملاحه المعدنية القلوية تعدل حموضة الدم التي تسبب حصيّات الكلى والمرارة ، والنقرس ، والبواسير ، وارتفاع ضغط الدم .


يحتوي التمر على فيتامينات منها:

فيتامين أ الذي يفيد في مكافحة السرطانات.

فيتامين ب1 ونقصه يسبب بطء النمو وضمور العضلات والأعصاب.

فيتامين ب2 هام للجلد والنمو والجهاز الهضمي والبصر.

فيتامين ب6 وهو مقو للأعصاب والأوعية الدموية.

فيتامين د وهو هام للعظام والأسنان والاستفادة من الكالسيوم والفوسفور. وللحصول على وجبة غذائية كاملة من التمر يفضل شرب اللبن معه.

فوائد التمر الصحية:

- مقوى عام للجسم ويعالج فقر الدم ويمنع اضطراب الأعصاب لما يحتويه من نسبة عالية من السكر والبوتاسيوم.

- تنشيط الجهاز المناعي:  كما أنه يحتوي على مضادات السرطان والهرمونات المهمة.

- يحتوي على فيتامين [ أ ] الذي يطلق عليه الأطباء اسم [عامل النمو].

- يحتوي على الفيتامين [ ب1 ٍ] [ ب2 ] [ ب ب ٍ] ومن شأن هذه الفيتامينات تقوية الأعصاب وتليين الأوعية الدموية وترطيب الأمعاء وحفظها من الالتهاب والضعف.

- غني بالفوسفور بنسبة عالية كما يحفظ رطوبة العين وبريقها ويفيد الشيوخ الذين بدؤوا يعانون قلة السمع والشعور بطنين الآذان.

- تستطيع المعدة هضم التمر وامتصاص السكاكر الموجودة فيه خلال ساعة أوبضع الساعة.


أرقام الاتصال

064043897

[email protected]

 

تويتر

 

Time

اذكـار الصباح والمساء

لاتنس ذكـر الله






محمد خير خلق الله


لك الحمــد ربـــي






لاتحزن





كفارة المجلس


إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 80

البحوث والمحاضرات: 0

الزيارات: 19657