قسم كيمياء

محضرة مختبرات كيميائيه

polystyrene

في عام (1600 ميلادية) اكتشفت طريقة لتحويل مركب الستيرين Styrene إلى مركب معقد.وقد بدأ في استغلال هذا البوليمر صناعيًا في ألمانيا عام (1930 ميلادية) وفى الولايات المتحدة عام (1937 ) ميلادية .

بنية البوليمرات

إن البنية الهندسية (Texture) للسلاسل البوليمرية تعتمد على نوع الأواصر التي تربط الذرات في السلسلة البوليمرية ولعل وجود الأيزوميرات الفراغية (Stereo Isomers) أى وجود تراكيب السيسCissوالترانس (Trans) ، في السلاسل البوليمرية هو أبسط مثال على ذلك، وقد تأخذ السلاسل البولمرية وضعيات هندسية Conformations مختلفة بسبب الدوران حول الآصرة المنفردة وخاصة عندما يكون البوليمرعلى هيئة محلول أو منصهر. إن إمكانية حدوث الحركة الموضعية لبعض أجزاء السلاسل البوليمرية وظهور الوضعيات الهندسية المختلفة للسلاسل البوليمرية تحدد طبيعة خواص البولير الفيزيائية والميكانيكية كمرونة المطاط وصلادة بعض البوليمرات الأخرى، وما تقسية المطاط (Vulcanization) لغرض زيادة صلادته وتقليل مرونته إلا مثالا لقييد حرية حركة السلاسل البوليمرية .
إن الحركة الموضعية (Local motion) للسلاسل البوليمرية تعتمد اعتمادًا كليًا على درجة الحرارة. فلو تصورنا مثلا منصهر لبوليمر معين، في المنصهر تكون السلاسل البوليمرية حرة الحركة، ولهذا السبب يكون المنصهر بهيئة سائل لزج قابل للحركة والتنقل (Mobile). ويستفاد من هذه الخاصية في تصنيع البوليمرات وذلك بتحويلها إلى منصهر بتأثير التسخين المنتظم وثم ضغط المنصهر إلى قوالب معينة. فعند تبريد منصهر البوليمر يأخذ البوليمر شكل القالب وتدعى هذه الطريقة من التصنيع بالقولبة (Molding). وعند خفض حرارة المنصهر تتقيد حرية الحركة الانتقالية للسلاسل البوليمريةوتصبح مقتصرة على الحركة الموضعية للسلاسل كحركة بعض المجاميع المعوضة وحركة نهايات السلاسل البوليمرية. ويرافق هذه التحولات تغيرات كبيرة في صفات البوليمر الفيزيائية والميكانيكية فيتحول البوليمر من منصهر لزج إلى منصهر صلب قوى وتدعى درجة الحرارة الذي يحدث عندها هذا التغير بدرجة الانتقال الزجاجى Glass Transition Temperature وعندما تنخفض درجة الحرارة دون درجة الانتقال الزجاجىTgفتتقيد الحركة الموضعية لأجزاء السلاسل البوليمرية والمجاميع المعوضة فيتحول البوليمر إلى مادة صلدة هشة. أما عندما يكون البوليمر فوق درجة النتقاله الزجاجى فيمتاز بالمرونة .

أنواع البوليمرات و أساس تصنيفها

أولا:التصنيف المعتمد على مصادر البوليمرات

تصنف البوليمرات من حيث مصادرها إلى ثلاثة أصناف رئيسية :

البوليمرات الطبيعية المصدر

و تنقسم هذه البوليمرات إلى :

) 1بوليمرات من مصدر عضوى

تعتبر هذه البوليمرات منتجات طبيعية نباتية أو حيوانية و من الأمثلة على ذلك :
السليولوز, النشأ, الصمغ العربى, القطن, المطاط الطبيعى, الحرير , البروتينات, الأحماض النيكيولية, الصوف, الشعر, الجلد و غيرها. و تكون هذه البوليمرات غالية الثمن و ذلك لصعوبة الحصول عليها لذلك فان استخداماتها محدودة نسبيبا .

) 2بوليمرات من مصادر غير عضوية

مثل: الأسبستوس- الجرافيت- الزجاج .

البوليمرات المحضرة صناعيا (البوليمرات الصناعية )

و هذه تشمل البوليمرات التي يجرى تحضيرها من مركبات كيميائية بسيطة و تمثل هذه الأغلبية العظمى من البوليمرات المهمة صناعيا. و هذه تشتمل على البلاستيكات المختلفة, المطاط الصناعى, الألياف الصناعية و غيرها .
و ينقسم هذا النوع إلى :

) 1بوليمرات عضوية

مثل البولى أستر- البولى أميد- البولى ايثيلين- البولى أكريليك- البولى كربونات- البولى بروبيلين وغيرها .

) 2بوليمرات غير عضوية

ج)البوليمرات الطبيعية المحورة

بوليمرات معاد تصنيعها من بوليمرات طبيعية

و تشتمل هذه على بعض البوليمرات الطبيعية التي تجرى عليه بعض التحويرات اما بتغيير تركيبها الكيميائى كادخال مجاميع جديدة في البوليمر , أو تغيير تركيب بعض المجاميع الفعالة الموجودة فيه أو بتطعيم بوليمر طبيعى على بوليمر صناعى و العكس .
و من الأمثلة على البوليمرات الطبيعية المحورة: خلات السليلوز, نترات السليلوز, سليلوز مرسب (فسكوز), سلوفان, صوف صناعى, القطن المطعم بألياف الأكريليك و غيرها .
و يمكن توضيح أهمية هذه البوليمرات بأخذ خلات السليلوز كمثال. ان السليلوز بوليمر طبيعى صعب الذوبان في معظم المذيبات العضوية ولا ينصهر , لذلك فان تصنيعه صعب جدا بشكله الطبيعى و ذلك بسبب الأواصر الهيدروجينية القوية الموجودة فيه و التي تقلل من ذوبانه و انصهاره. و لكن عند تحويل عدد من مجاميع الهيدروكسيل في كل وحدة تركيبية من السليلوز إلى استر الخلات (بحدود ثلاثة مجاميع أو أقل) فان خلات السليلوز الناتجة تذوب في معظم المذيبات العضوية و بالنتيجة يمكن تحويل محلول البوليمر إلى ألياف صناعية أو رقوق بلاستيكية و غيرها من الاستخدامات الأخرى .

ثانيا: التصنيف المعتمد على الطبيعة الكيميائية للبوليمر

تصنف البوليمرات على أساس كونها بوليمرات عضوية أو غير عضوية إلى ثلاثة أصناف رئيسية :

البوليمرات العضوية

تحضر هذه البوليمرات من مركبات عضوية (وحدات تركيبية عضوية متكررة) أو أنها ناتجة من مصدر عضوى و هذه أكثر البوليمرات أهمية في الصناعة في الوقت الحاضر .

البوليمرات غير العضوية (لا عضوية بحت

الساعات المكتبية

من الساعة 8 صباحاً حتى الساعة 2 مساءً

 

 

الوقت ..



هديتي لكم ..


اعلان هام..

يمكنك التواصل مع عميد الكلية مباشرة من خلال صوتك مسموع فضلا اضغط على الصورة


أرقام الاتصال..

0164043880

[email protected]

إستبانة..


عزيزتي الطالبة أضع بين يديك استبانة لمدى وعي طالبات جامعة المجمعة في مواجهة مخاطر المختبر..أمل التكرم بتعبئتها ولك مني جزيل الشكر..




الموقع الرسمي لجامعة المجمعة


الرؤيا والرسالة لجامعة المجمعة

  • ورود صغيرة متحركةالـرؤية

   أن تكون الجودة والتحسين المستمر والإبداع ثقافة عمل يومية في جامعة المجمعة

  • ورود صغيرة متحركةالـرسالة

التحسين المستمر لعمليات الجودة وتطوير المهارات لمنسوبي الجامعة من أكاديميين وإداريين وطلبة  بما يسهم في تحقيق أهداف الجامعة الاستراتيجية وتبوأها  مكانة متميزة بين الجامعات الوطنية


للتواصل مع الجامعة

                 


اعلام الجامعة


عمادات جامعة المجمعة

كلية التربية بالزلفي

   

      

 


تعلمت من الكيمياء..


فلاشات كيميائية..


الكيمياء وصبغة الانتخابات

روابط كيميائية





الجدول الدوري

Chemistry Dictionary

مواقع صديقة

نتيجة بحث الصور عن ويكيبيديا الموسوعة الحرة


محرك بحث للمواقع الكيميائية

     

التقويم الأكاديمي للعام 1438/37هـ


تفاعلات كيميائية








وطني..

نتيجة بحث الصور عن دعاء للوطن الغالي

هل تعلم ؟؟


حالات المادة

قناة الكيمياء التعليميه

إضاءة..

نتيجة بحث الصور عن فوائد القراءة

فروع علم الكيمياء

الماء سر الحياة ..

العاب كيميائية ممتعة

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 734

البحوث والمحاضرات: 426

الزيارات: 34403