شعراء النقائض

شعراء النقائض

 معنى النقائض :

هي قصائد الهجاء التي وقعت في العصر الأموي بين جرير والفرزدق، حيث كان كُلاً منهما يمدح في نفسه ويذم الآخر بقصائده وقد اشتهر كٌلاً منهما بأنهما من قبيلة تميم ولكنها من بطنين مُختلفتين مما سبب عداوة بينها وقد كان جرير يحب أن يدمر الشعراء في عصره بنفس الأسلوب وقد قضا على ثمانين شاعراً في كتاب "البداية والنهاية" ولم يبرز منهم سوى " الفرزدق " و" الأخطل "

العوامل التي أدت إلى نمو فن النقائض :

*** عوامل اجتماعية .                 *** عوامل عقلية

1-العصبيات القبلية .               1- نمو العقل العربي .

2- أوقات الفراغ وحياة الترف .   2- التمرن على الحوار والجدل.

3-الملاهي المختلفة كالغناء .     3- المناظرة في السياسة والفقه والتشريع.

 

الفرزدق :

هو : شاعر من العصر الأموي واسمه همام بن غالب بن صعصعة الدارمي التميمي وكنيته أبو فراس وسمي الفرزدق لضخامة وتجهم وجهه ومعناها الرغيف، ولد الفرزدق في كاظمة لبني تميم، اشتهر بشعر المدح والفخر وشعر الهجاء.

نسبه ونشأته:

الفرزدق من شعراء العراق شعراء الطبقة الأولى، وهو وأبوه قثراء ومن نبلاء قومه وسادتهم بني تميم ومن أكثر الشعراء، يقال إنه ل

دعاء

اللهم ياخير الغافرين ، وياخير الفاتحين ، وياخير الرازقين ، وياخير المحسنين اجعل أمري وأمر أحبتي كله خير.

قال الشاعر



قال أبو تمام :

 

إذا جَارَيْتَ في خُلُقٍ دَنِيئاً

 

 

فأنتَ ومنْ تجارِيه سواءُ

رأيتُ الحرَّ يجتنبُ المخازي

ويَحْمِيهِ عنِ الغَدْرِ الوَفاءُ

وما مِنْ شِدَّة ٍ إلاَّ سَيأْتي

لَها مِنْ بعدِ شِدَّتها رَخاءُ

لقد جَرَّبْتُ هذا الدَّهْرَ حتَّى

أفَادَتْني التَّجَارِبُ والعَناءُ

إذا ما رأسُ أهلِ البيتِ ولى

بَدا لهمُ مِنَ الناسِ الجَفاءُ

يَعِيش المَرْءُ ما استحيَى بِخَيرٍ

ويبقى العودُ ما بقيَ اللحاءُ

فلا واللهِ ما في العيشِ خيرٌ

ولا الدُّنيا إذا ذَهبَ الحَياءُ

إذا لم تخشَ عاقبة َ الليالي

ولمْ تستَحٍ فافعَلْ ما تَشاءُ

لـئيمُ الفـعلِ من قـومٍ كـرامٍ

لــهُ مِـنْ بيـنهمْ أبـداً عُـوَاءُ



أرقام الاتصال

أرقام الاتصال

0557515574


إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 40

البحوث والمحاضرات: 8

الزيارات: 3728