د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

مركز المصادر1

تطور مفهوم المكتبة المدرسية كمركز مصادر التعلم:

لقد تطورت العملية التعليمية خلال هذا القرن تطورا كبيرا, مما أدي إلي نشوء اهتمامات تعليمية تنشد استخدام الوسائل التقنية الحديثة في المواقف التعليمية بشكل يحقق الأهداف التربوية ويرفع من مستوي المتعلم ويمنحه المشاركة الفعالة من جانبه, حيث يتعلم كل طالب وفق قدراته واستعداداته ولقد امتد التغير أيضا إلي المناهج وطرق التدريس وأساليب التعلم وكان لابد أن ينعكس ذلك علي دور وأهداف ووظائف المكتبة المدرسية (احمد العلي, 1993) والحديث عن تطور مراكز مصادر التعلم هو في حقيقته حديث عن تطور استخدام الوسائل التعليمية, وانصهارها في العملية التعليمية فهي الطرف الأول في عملية التعلم والطرف الثاني هو المتعلم ولهذا التطور أسباب عديدة أهمها:

- نمو المعارف البشرية نموا متزايدا كل يوم.

- التقدم التقني في وسائل الاتصال والتعليم والإعلام.

- فلسفة تكنولوجيا التعليم كمنظومة شاملة تحقق الأهداف وتتكامل مع العملية التعليمية.

واتخذ تطور مركز مصادر التعلم ثلاثة أطوار حددها (فتح الباب عبد الحليم,1990) فيما يلي:

أ- الطور الأول: احتوي المركز علي الأفلام التعليمية وأجهزة العرض السينمائي باعتبارها وسائل تعليمية سمعية وبصرية وكانت وظيفته هي إعارة الأفلام للمعلمين علي أنها تثري التعليم لا التعلم وإنها شيئي مساعد يمكن الاستغناء عنه, وكانت بقية الوسائل مثل: النماذج والعينات والخرائط في مختبرات العلوم والمواد الاجتماعية وقد كان مكانه في جامعة أو مديرية للتعليم (أي الخدمة مركزية ).

ب- الطور الثاني: بدأ يحتوي المركز علي مواد تعليمية أكثر تنوعا مثل: الأفلام الثابتة وبعض التسجيلات الصوتية وبدأت الجامعات تدخل مجال إنتاج الأفلام التعليمية, كما ظهر في المدارس ما يسمي ب"مراكز الاهتمام" وهي تحتوي علي مواد مثل: النماذج والعينات واللعب والخامات ولكن كل هذه المواد ظلت تثري التعليم لا التعلم وظل المدرس هو محور العملية التعليمية.

ج- الطور الثالث: تطور الفكر التربوي الذي يقوم علية مركز مصادر التعلم وتطورت وظيفته وتعددت مسمياته.

وقد عكست هذه المسميات وجهة نظر وفلسفة رجال التربية نحو هذا المفهوم ووظائفه وأساليب العمل به والإطار الإداري لسير العمل به ونوع الكفاءات التعليمية المطلوبة للعاملين به, وعلاقة هذا البناء بغيره من الأنظمة الفرعية التي يشملها النظام التعليمي المتكامل وفيما يلي عرض لمسميات مركز مصادر التعلم:


الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني