د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

كيف تكون مبدعا

كيف تكون مبدعاً في تخصصك ؟ 
تأمل في تخصصك ألا ترى من هم في القمة ؟
ألم تسأل نفسك لماذا وكيف وصلوا لهذه المنزلة ؟
تعال إلى حيث الخطوات العملية لتصل بإذن الله للمنزلة التي تريد
وهي بالتأكيد قمة التميز في تخصصك :

أولاً : لا تدخل إلا ماتحب فلن تبدع أبداً إلا فيما تحب
قد تنجح لكن لن تبدع إلا فيما تهواه ويعجبك ..

ثانياً : حاول أن تتعلم أساسيات الفن الذي اخترته أولاً قبل الدخول في التفاصيل
فإذا كنت تحب الهندسة فتعلم مصطلحاتها وبرامجها السهل منها والصعب ..


ثالثاً : تقمص شخصية أفضل مبدعي تخصصك وحاول محاكاة أعمالهم لكن
لا تنسب الفكرة لك فهذا أخطر شيء على سمعتك ..
رابعاً : متى ما أنجزت عمل من الأعمال فلا تلقيه في أرشيفك بلا رجعة بل أطلعه على الآخرين
وتقبل أي انتقاد مهما كان حجمه حتى لو كان الذي ينتقدك أحد تلامذتك في نفس المجال
والقاعدة هنا (عين الناقد بصيرة ولا يصح إلا الصحيح) وقم بتطوير عملك بكل تفاصيله ..

خامساً : 

تابع أولاً بأول كل جديد في تخصصك ..

سادساً : لا تنظر إلى الربحية كأمر أساسي فإن هذا سيجعلك بلا قصد في أكثر الأحيان

إلى تجاهل الإتقان والتميز على حساب الربحية المتميزة
سابعاً : أنت ابن فكرتك وأبوها فتعلم أن تنجز ما تفكر فيه قبل أن تطلب من الناس أفكاراً فإن عجزت فابحث عمن يعينك ..


ثامناً : صناعة التميز لا تأتي هكذا فجأة فأنت تحتاج من سني الخبرة ما يكفيك لإن تكون في القمة فقم بتبادل الخبرات مع المتخصصين في نفس المجال ..


تاسعاً : لا تكن حسوداً شرهاً لا تحب المنافسين بل المنافسة ستكون عونك على تقديم الأفضل ..

عاشراً : سل الله التوفيق والسداد قبل وبعد وأثناء العمل (فإذا عزمت فتوكل على الله)..

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني