د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

الويب الدلالية2


الويب الدلالية في البحث العلمي

مقدمة
يطلق على الويب 0.3 Web 3.0 مصطلح الويب الدلالي Symantec Web وذلك

لاعتماده على معاني ودلالات الكلمات، فهو يعتمد بشكل أساسي على الذكاء
الاصطناعي في عمله وإدارته، كما يطلق عليه الويب الذكي Intelligent Web لاعتماده
على تكنولوجيا الذكاء الصناعي، ويطلق عليه ويب البيانات Web of Data لاعتماده على
تحويل بيانات الويب إلى لغة تفهمها الآلة.
وقد بدأ العلماء في التفكير في الجيل الثالث من الويب وإحدى هذه الأفكار هي ما
يسمى بالويب اللغوي Semantic Web وهو أحد المقترحات التي ستجرى محاولة تطبيقها
في الجيل الثالث من الانترنت. (Berners-Lee, et al., 2001)
ويعد تيم بيرنرز لي Tim Berners-Lee هو أول من صاغ مصطلح الويب
الدلالي Symantec Web ، وقد دخل مفهوم الويب 0.3 لأول مرة في أوساط الجمهور في
عام 0330 م، والتي وصفت هذا المصطلح كمكان، حيث يمكن للآلات قراءة صفحات الويب
بقدر قراءة البشر. (Java Jazz Up, 2007) والويب 0.3 هو مصطلح مستخدم لوصف مستقبل شبكة الويب العالمية، وذلك بعد
تقديم " الويب 0.3 " الذي يعبر عن ثورة الويب الحديثة، وأصبح كثير من العاملين في المجال
التقني والصناعي يستخدمون مصطلح "الويب 0.3 " ليشيروا إلى الموجة المستقبلية
لإبداع الإنترنت، وتختلف الرؤى بشكل متفاوت حول المرحلة التالية من ثورة الويب، حيث
يعتقد البعض أن ظهور التقنيات مثل الويب الدلالي )الويب الذي يعتمد على فهم معاني
الكلمات( سيغير طريقة استخدام الويب، وسيؤدي إلى احتمالات جديدة في الذكاء
الصناعي، فهو يحاول تحويل دور الآلة من مجرد عارض للمدخلات التي أدخلها المستخدم
إلى فهم المعلومات التي أدخلها المستخدم، وبالتالي تكون أكثر إنتاجية، ويعتمد في
البحث على اللغة الطبيعية، والتنقيب عن المعلومات ومترادفاتها، والتعلم الآلي، مستخدما
تقنيات الذكاء الاصطناعي، أو الويب الذكي .(Wikipedia, 2013)



الملفات المرفقة

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني