د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

التعلم التعاوني6

أدوار الطلاب في المجموعة التعاونية:

  يمكن أن نلخص أدوار الطلاب في المجموعة التعاونية فيما يلي:
أ- الملخص:
وهو يدون الملاحظات، ويصوغ الأسئلة والخلاصات والإجابات، كما يقوم بالاتفاق مع باقي أفراد المجموعة بوضع الموضوع المدروس في صورته النهائية، قد يقوم بهذا العمل أكثر من فرد واحد ويشترط فيمن يقوم به أن يكون جيداً في أسلوبه وقدرته على التعبير.
ب- الباحث: وهو الذي يجمع المواد المطلوبة، ويتصل بالمجموعات الأخرى، أو بالمعلم أو بأشخاص آخرين، أي أن مهمته البحث عن مصادر أخرى للمعرفة
                      .                                         
ج- المقرر أو المسجل:
وهو الذي يسجل قرارات المجموعة، ويتابع دور كل واحد منها، كما يقوم بتحرير التقرير النهائي عن الموضوع، لذلك يجب أن يكون متميزاً (كلما كان ذلك ممكناً) في قدراته اللغوية وأسلوب تعبيره.

د- المراقب والمعزز: وهو يرصد التعاون بين أفراد المجموعة، كما يقوم بتشجيع وتعزيز إسهامات الأفراد، إنه معزز ذاتي ومعزز خارجي في الوقت نفسه. ومن المؤكد أن هذه الأدوار تختلف من وقت لآخر، وأن البعض منها قد لا يكون موجوداً في وقت ما. إن توزيع هذه الأدوار وغيرها كثيراً ما يحدث نتيجة السلوك الطبيعي لأفراد المجموعة. يمكن أيضاً أن يستخدم المعلمون تسميات أخرى غير ما ذكرنا حسب ما يناسبهم.

 

التعلّم التعاونيّ والتعليم التقليديّ:

 يمكن الموازنة بين أسلوبي التعلّم التعاونيّ والتعليم التقليديّ من خلال الجدول الآتي:

جدول (1) يوضح الفرق بين أسلوبي التعلّم التعاونيّ والتعليم التقليديّ

التعلّم التعاونيّ

التعليم التقليديّ

-   كلّ عضو فيه مسؤول عن تعلّم زملائه.

-   يتبادل الطلاّب فيه الأدوار.

 

-   يتمّ فيه اكتساب المهارات الاجتماعيّة.

 

- مسؤوليّة التعلّم تقع فيه على المتعلّم، ودور المعلّم فيه يتمثّل في التوجيه، وتقديم التغذية الراجعة.

- يسند لكلّ مجموعة فيه مهمّة محدّدة، تختلف عن مهامّ المجموعات الأخرى.

- العلاقات داخل المجموعات علاقات تعاونيّة، وحرص على مصلحة المجموعة.

- التباين في قدرات الطلاّب داخل المجموعات تباين مقصود وله أهداف محدّدة.

-   لا يعدّ الطالب مسؤولاً عن تعلّم زملائه.

- لا يقوم أيّ طالب بدور القائد المعيّن من قبل المعلّم.

- يفترض وجود هذه المهارات لدى الطلبة، وهذا غالباً غير صحيح.

- يقوم المعلّم بدور التعليم والتلقين، وغالباً ما يكون دور المتعلّم سلبيّاً.

-   تسند كلّ مهمّة للطلاّب جميعهم.

 

- العلاقات في الصفّ علاقات تنافسيّة، وحرص على المصلحة الفرديّة.

- التباين في قدرات الطلاّب داخل الصفّ تباين عفويّ غير مقصود.

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني