د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

التعلم التعاوني15

ثانياً: الدراسات الأجنبية:

هدفت دراسة " Sherman and Thomas" إلى تحديد أثر استخدام التعليم التنافسي في تدريس بعض الموضوعات الرياضية. ومن ابرز ما توصلت الدراسة إليه من نتائج أن المجموعتين ( التعاونية والتنافسية ) أظهرتا دلالة إحصائية في زيادة التحصيل الرياضي لصالح المجموعة التعاونية، إضافة إلى تحقيق التفاعل بين طلاب المجموعة التعاونية مقارنة بالتنافسية.                                
هدفت دراسة "
Stooks Dorothy " إلى تحديد أثر التعلم التعاوني على تحصيل واتجاهات التلاميذ نحو الرياضيات من خلال التدريس وفق مجموعات صغيرة، وقد تكونت عينة الدراسة من ( 204) تلميذ وتلميذة من تلاميذ الصف الثالث. وقد أسفرت النتائج عن كفاءة وفاعلية استراتيجية التعلم التعاوني، حيث ارتفع مستوى تحصيل العينة إلى أكثر من 75% في الرياضيات إضافة إلى تحسن اتجاهات التلاميذ نحو المادة.

هدفت دراسة " Dubois، Dion Joseph " إلى تحديد أثر استخدام التعليم التعاوني في نمو المهارات الحسابية، ومن ابرز ما توصلت الدراسة إليه من نتائج وجود فروق دالة إحصائيا بين الطلاب، الذين اشتركوا في مجموعات التعلم التعاوني وغير المشتركين فيه من حيث: نمو المهارات الحسابية، وتكوين المفاهيم.

هدفت دراسة " Kobe" إلى دراسة تعلم الأطفال المفاهيم وفقا لاستراتيجية التعلم التنافسي الجمعي من خلال ممارسة أنشطة رياضية يومية تمارس في مجموعات صغيرة، وتحل واجبات منزلية، وتتناقش في جو جماعي تنافسي داخل الفصل أو المعمل، ومن ابرز ما توصلت الدراسة إليه من نتائج هو حصول أكبر عدد من عينة الدراسة من تلاميذ المدرسة الابتدائية على درجات مرتفعه في اختبار حل المشكلات اللفظية.

 هدفت دراسة " Reid " تأثير التعلم التعاوني والتعلم التنافسي على التحصيل الرياضي لتلاميذ الصف السابع. وبتطبيق اختبار المهارات الرياضية الأساسية على مجموعتين من عينة الدراسة قبل التدريس وبعده، ومن ابرز ما توصلت الدراسة إليه من نتائج عدم وجود فروق دالة إحصائيا بين إستراتيجيتي التعلم التعاوني والتعلم التنافسي في التدريس. إلا أن مجموعة التعلم التعاوني حققت دلالة عالية في الاختبار البعدي، وأثبتت كفاءتها في الانتقال من صف إلى آخر.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني