د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

المدرسة السلوكية

موضوع المقالة :   مشروع المدرسة السلوكية

الباحث أو الناشر : كوثر جميل فادن- مشرفة اللغة الإنجليزية بمحافظة الجموم


 

 

مشروع المدرسة السلوكية

نتحدث كثيراً عن معوقات العملية التعليمية وعوامل النجاح في كل تحديات العصر والظواهر السلبية نتيجة الغزو الثقافي.. دون الأفكار والمشاريع الإجرائية التي يمكن تنفيذها .. فما الذي بقي في ايدينا للمحافظة على التربية الأخلاقية أمام تلك التحديات..؟

واذا كانت التربية هي بناء فكر وتغير سلوك وغرس معتقد ، فإن ذلك يتطلب وضع استراتيجية واضحة وفق برنامج تنفيذي ومتابعة جادة ومقننة يشارك فيها جميع عناصر العملية التعليمية ، وبناء عليه كان مشروع المدرسة السلوكية والذي يتمثل في التالي :.

الأهداف :

§                     مواجهة تحديات العصر ( الغزو الثقافي والعولمة ) .

§              بناء الشخصية الإسلامية المتوازنة المتكاملة بالتأكيد على القيم السلوكية والإلتزام بها في القول والعمل.

§              تفعيل دور المدرسة في التربية السلوكية.

§              تبصير القائمات بالعملية التعليمية بدورهن في الجانب التربوي.

§              تحقيق مخرجات تعليمية أفضل من خلال توفير البيئة الصحية السليمة بالمدرسة .

آليات التنفيذ :

§       تحديد القيم السلوكية المراد اكسابها للطالبات بما يوافق حاجة الطالبات والمرحلة الدراسية ومتطلبات البيئة المحلية ، ( الصلاة ،النظافة ، النظام ، بر الوالدين، المحافظة على الممتلكات العامة ، إحترام العلم والمعلمة ...الإنتماء للوطن ، الإعتزاز باللغة العربية، احترام آراء الآخرين، الصدق في القول والعمل.... الخ )

§       استخدام الوسائل والأساليب المختلفة : الأنشطة اللا صفية ، الإذاعة ، استثمار المادة العلمية ، الملصقات ، النشرات التوعوية ،  توجيه المواقف الطارئة و السلوكيات اليومية ، المسابقات .

§       يتم تحديد لجنة للتخطيط والمتابعة والمكونة من مساعدة المدرسة ( رئيسة )،معلمة العلوم الدينية( عضوة )، معلمة اللغة العربية ( عضوة )، معلمة الإجتماعيات ( عضوة )، معلمة الرياضيات( عضوة ) ، معلمة العلوم  ( عضوة ).

§       الفترة الزمنية : تحديد مدة اسبوع لترسيخ القيمة السلوكية الواحدة في نفوس الطالبات ، يتم خلالها تفعيل أدوار القائمات بالعملية التعليمية والأنشطة حول القيمة السلوكية المستهدفة وتحويلها الى توجيهات وارشادات وممارسات عملية وفقاً لخطة وبرامج محددة مع استمرار متابعة القيمة السلوكية خلال العام .

§       رفع شعار لكل قبمة سلوكية مستهدفة مثال : اقيمة السوكية ( النظافة) الشعار للقيمة (النظافة من الإيمان).

§       إقامة مسابقة اسبوعية بين الفصول بناء على تفعيل القيمة السلوكية كالمشاركة في الأنشطة اللا صفية من قبل الطالبات واكساب وتعزيز القيمة السلوكية المستهدفة.

§       المتابعة من قبل المديرة ولجنة التخطيط بالمدرسة ؛ وتدعيم ذلك بمتابعة المشرفات التربويات الزائرات فيما يخص المادة داخل الفصل بصفة خاصة .

 

امور ينبغي مراعاتها لتطبيق المشروع :

§              التنويع في الطرق التربوية لتعلم القيم : التربية بالقدوة ، بالجزاء ، بالعادة ، بالإيحاء ، بالموعظة ، بالمناقشة ، بالممارسة .

§              إظهار المساوئ الإجتماعية للسلوك السلبي وتحذير الطالبات من تقليده.

§              تعزيز روح النقد الذاتي لدى الطالبات.

§              تنمية روح الإنتماء للوطن بما يعزز الإنتماء للمدرسة .

§              المساهمة في معالجة الظواهر السلوكية لدى الطالبات.

§              تعزيز الوظائف الإجتماعية للمدرسة وتحويلها من مجرد عطاء معرفي الى ميدان يساعد الطالبة على التكيف النفسي والإجتماعي.

§              التوجيه المستمر بالكلمة والموعظة الحسنة لمعالجة الظواهر السلوكية في المواقف اليومية والطارئة .

§              اتخاذ أسلوب الإقناع ومقارعة الحجة بالحجة والدليل العملي لتكتسب الطالبة القيم السلوكية عن قناعة شخصية. 

§              التنسيق بين معلمات الفصل الواحد فيما يتعلق بالواجبات المدرسية والإختبارات لتحقيق التوازن في العبء الدراسي خلال الأسبوع حتى لا يكون هناك تقصير في جانب علىحساب جانب آخر.

§              مراعاة خصائص الطالبات في جميع مراحل نموهن خاصة مرحلة المراهقة .

§              تنظيم برامج للتوجيه والإرشاد الجماعي والفردي حول القيم السلوكية .

§              التكامل والتعاون بين القائمات بالعملية التعليمة في ترسيخ القيم السلوكية للطالبات .

§         التعزيز المستمر للطالبات والمعلمات من قبل الإدارة المدرسية.

§         الابتكار في تنفيذ الأنشطة اللاصفية وبرامج الإذاعة المدرسية .

§         قبول وتدعيم الأنشطة اليدوية البسيطة للطالبات .

§         التركيز على الأنشطة الجماعية بإشراف ومشاركة معلمات المادة ورائدات الفصول.

§       اختيار القيم السلوكية المراد اكسابها للطالبات بناء على احتياجات الطالبات والبيئة المحلية

§       وضع الأهداف للقيم السلوكية وتحديد الوسائل والأساليب والأنشطة اللا صفية وطرق تنفيذها وتفعيلها .

§       اشراك المرشدة الطلابية والمشرفة على النشاط ورائدات الفصول في تخطيط البرنامج وتقيمه .

§       تقييم نتائج المسابقة الأسبوعية بناء على عناصر التحكم المقترحة في المسابقة .

 

أدوار القائمات بالعملية التعليمية :

مديرة المدرسة : الإشراف على فعاليات المشروع وتهيئة الظروف البيئية المناسبة لتنفيذه والإتصال الدائم برئيسة لجنة التخطيط والمتابعة للوقوف على مجريات الأمور.

 

لجنة التخطيط والمتابعة :  رئيسة اللجنة (المساعدة) معلمة العلوم الدينية( عضوة )، معلمة اللغة العربية

 ( عضوة )، معلمة الإجتماعيات ( عضوة )، معلمة الرياضيات( عضوة ) ، معلمة العلوم  ( عضوة ).

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني