د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

تقنية المعلومات1

التحتية الطرق السريعة للمعلومات والحواسيب التي تعمل على تخزين ومعالجة المعلومات اضافة الى علوم الحاسوب وعلم المعلومات (متضمنة تقنيات الذكاء الاصطناعي).

لقد كانت القراءة نادرة و ذلك لقلة عدد الناس الذين يتلقون التعليم والجهد الذي يتطلبه ليكون الانسان كفؤ في القراءة والكتابة، ومع ذلك فقد ساهمت مجهودات اولئك بشكل كبير في تجميع المعرفة الانسانية رغم انها كانت بطيئة ولأن نقل المعرفة كان بطيئا ولم تكن انظمة الاتصالات التي نعرفها اليوم موجودة آنذاك. ومن المهم التأكيد على نقطتين هامتين وهما: اولا، ادى التقدم في االتقنية والعلوم لبزوغ الثورة الصناعية والتي عمت العالم بشكل تدريجي. ثانيا، شجع ظهور الآلة البخارية على نشأة العصر الصناعي وكان بداية لكثير من الصناعات والاجهزة مثل الهاتف و التلغراف والمحركات الكهربية والمصابيح الكهربية والسيارات والطائرات واجهزة الاذاعة المسموعة والمرئية. ومن المهم هنا ان نشير الى ان ذلك العصر احتاج الى تشكيل وظائف تتطلب مستوى بسيط من التعليم، فخطوط الانتاج صممت لمستويات عملية بسيطة اذ ان مسألة صنع القرار كانت بيد المستوى الأعلى في الإدارة وهم ذوي المؤهلات العلمية العليا، واستخدم اسلوب الادارة الهرمي (من أعلى الى أسفل)، وهذا يشير الى تواضع النظام التعليمي الحالي لأنه صمم لمجتمع العصر الصناعي ويستخدم اسلوب الادارة الهرمية واعداد المناهج الدراسية التقليدية

ويتضح مما سبق شرحه ان الانسان طور العديد من الادوات المساندة للجسم البشري وعقله ايضا، وان الانسان وادواته هي ما جعل القراءة والكتابة واجراء العمليات الرياضيه واقمار الاتصالات وانظمة الحاسوب الذكية أشياء ممكنة ، ويعتمد عصر المعلومات على التقدم السريع في العلم والتقنية مدعوما بالتطور السريع في الحاسوب والتقنيات المرتبطة به، حتى انه يمكننا القول ان هذه التقنيات هي عون العقل البشري وهذه الادوات هي التي تغير عالمنا اليوم.

التغير في البنية التنظيمية للجامعة

  يعمل التغير السريع لبيئة تقنية المعلومات على احداث تغييرات في البنية التنظيمية للجامعة والتي تبدو انها تدريجية ولكنها في الواقع تحويل جذري فالبعض يعتقد ان عصر المركبات الجامعية قد بدأ في الزوال وعلى الجامعات تبني اسلوب اكثر قربا من الاسلوب التجاري في التعليم والايفاء بالحاجة العلمية للطلاب او المتعلمين ، وذلك من خلال تأسيس برنامج التعلم عن بعد واحتضان الآلاف من الطلاب عبر الانترنت والحصول على ارباح مادية اكبر. ويضن البعض ان زيادة التركيز على الربح لن يكون له اثر سلبي على مخرجات التعليم ومستوى التحصيل العلمي.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني