د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

وسائل الاتصال4

- دراسة(إليزابت رد)بعنوان الاتصال و المجتمع في منتديات المحادثة الالكترونية[i]: و هي عبارة عن رسالة ماجستير نوقشت في جامعة ملبورن(Melbourne) باستراليا، و قد تناولت هذه الدراسة تاريخ و نشأة منتديات الدردشة، و الخصائص التي تتميز بها و كيفية تشكل المجتمعات الافتراضية، و قد توصلت الدراسة إلى تحديد السمة الأساسية و التي أدت إلى شيوع استخدام منتديات الدردشة بشكل سريع وواسع، وهي إمكانية إخفاء الهوية(anonymity)، و كذلك انعدام الرقابة الاجتماعية، و بالتالي فإن المدر دشين لهم الحرية التامة في التعبير و مناقشة أي موضوع، و من نتائج هذه الدراسة كذلك أن المجتمعات الافتراضية قد أدت إلى نشأة لغة خاصة بها، تتكون من أشكال و رموز و رسومات مختلفة، بالإضافة إلى تشكل معايير و قواعد خاصة بهذه المجتمعات.

- دراسة هورمان(Horman) بعنوان : دراسة استكشافية للتفاعل الاجتماعي  الذي يحدث على شبكة الانترنت: و هي رسالة ماجستير نوقشت بجامعة لافال (Laval) بكندا سنة 2005، و تتناول الدراسة أشكال التفاعل الاجتماعي الذي يحدث على الشبكة العالمية، خاصة في إطار انجاز نشاطات جماعية للتكوين و التعليم عبر الشبكة، و قد ركزت الباحثة على الجانب السوسيوثقافي للأفراد المشاركين في مثل هذه التفاعلات، و كيفية ارتباطهم ببعضهم البعض، و قد توصلت الباحثة إلى أن هذا التفاعل يؤدي إلى درجة كبيرة من التأثير المتبادل بين هؤلاء، حيث يرتبطون ببعضهم البعض بشكل يؤدي إلى تغيير عدة جوانب في حياتهم، و بالتالي فإن الدراسة بينت أن التفاعلات الافتراضية قد تحدث أثرا في حياة الأفراد بنفس الشكل الذي يحدث في التفاعلات المباشرة وجها لوجه[ii].

- الدراسة التي قام بها كل من (فالري و سيرج وفلدوفسكا) بعنوان:"دراسة المحادثات الالكترونية من خلال الانترنت والانترانت"[iii]، و تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن  مختلف أشكال الانتماء الاجتماعي، والمشاركة في النقاشات على الشبكات الالكترونية، و أشكال التفاعل الذي يتم بينهم، و كيفية تشكل الجماعات الافتراضية، و قد توصلت الدراسة إلى أن الصفحات الشخصية تلعب دورا كبيرا في  بناء العلاقات الاجتماعية بين الأفراد حيث أنها تعكس البيئة الاجتماعية للفرد و هي التي تنقل لنا خصائصه و سماته الشخصية.

- دراسة (ميندوزا):بعنوان:" المراهقات و منتديات المحادثة الالكترونية"، و قد نشرت هذه الدراسة جامعة (Temple) بفيلادلفيا (الولايات المتحدة الأمريكية)، و ذلك سنة 2007،و توصلت هذه الدراسة إلى أن الكثير من المراهقات يعملن من خلال شبكة الانترنت على اللعب بالأدوار و تغيير شخصياتهن(identity play)، من خلال تقديم بيانات خاطئة، و تعتبر هذه الخاصية (إخفاء الهوية) الشيء الذي يجذبهن إلى استعمال الانترنت بدرجة كبيرة، حيث أنهن يحاولن التعرف على آراء الغير و نظرتهم إلى هذه الشخصيات التي يتعاملن بها، و قد خلصت الدراسة إلى أن منتديات الدردشة يمكن أن تكون لها انعكاسات سلبية على المراهقات، سواء من الناحية السلوكية أو الأخلاقية، النفسية  و غير ذلك من الجوانب[iv].  

 - دراسة (أسلانيدو) و (مينيكس) بعنوان:" الشباب والانترنت، الاستخدامات والتطبيقات المنزلية"[v]، وقد نشرت هذه الدراسة سنة 2008 بمجلة"COMPUTER&EDUCATION"، و قد شملت عينة من تلاميذ الثانويات بلغت 418، وتناولت بالدراسة أهم التطبيقات و الاستعمالات التي يستخدم من أجلها الشباب شبكة الانترنت، و توصلت هذه الدراسة إلى أن استعمال الانترنت في المنزل لأغراض دراسية يتم بنسبة قليلة، كما أن الانترنت تعتبر مؤشرا للمكانة السوسيواقتصادية للأفراد، حيث وجد أن أغلب المستعملين ينتمون إلى أسر ذات مستوى ثقافي و علمي معتبر، بالإضافة إلى كون الذكور أكثر استخداما لشبكة الانترنت لأغراض ترفيهية، و أخيرا بينت الدراسة أن استعمالات الانترنت لم تكن لها علاقة بمكان الإقامة، بقدر ما كانت لها علاقة بالمستوى الثقافي و العلمي للأولياء.  

- دراسة (بيتريز) بعنوان: « online infidelity in internet chat rooms: an ethnographic exploration”، و قد نشرت هذه الدراسة في مجلة COMPUTER IN HUMAN BEHAVIOR عدد 23 سنة 2007، و تناولت طبيعة التفاعلات الاجتماعية التي تتم عبر منتديات الدردشة، و دورها في تغيير النسيج الاجتماعي، و في بناء علاقات عاطفية، و قد ركزت الباحثة على انعكاسات ذلك على العلاقات الزوجية، و بينت أن هذه الاتصالات لها دور كبير في التقليل من الوفاء بين الزوجين، و بالتالي في إحداث عدة مشاكل اجتماعية، و لكل ذلك انعكاسات على النسيج الاجتماعي، مما يؤدي إلى إحداث فجوة و تفكك اجتماعي كبير[vi].



[i] Reid Elizabeth: communication and community on Internet relay chat, thèse de magister, Melbourne: université de Melbourne, 1991.

[ii] Judith Horman : une exploration de l’interaction sociale en ligne lors de la réalisation d’activités d’apprentissage, thèse de magister, université de Laval : 2005.

[iii] Valerie B.Serge F. Julia V.:études des échanges électroniques sur Internet et intranet, forum et courrier électroniques,[www.cnet.francetelecom.fr] ,(10/12/2007).

[iv] Kelly Mendoza: adolescent girls, chat rooms, and interpersonal authenticity, [http://mediaeducationlab.com/pdf/403-working%], (10/12/2007).

[v] Sofia A.GEORGE M.: « youth and internet, uses and practices in the home » COMPUTER&EDUCATION 10(2008) p 1016.

[vi] Beatriz L.A.Mileham: « online infidelity in internet chat rooms: an ethnographic exploration “COMPUTER IN HUMAN BEHAVIOR 23. (2007) p.11/31


الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني