د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

أثر تكنولوجيا

دراسات عن أثر تكنولوجيا التعليم في تحصيل الطلاب

 

        يتخذ المشرّعون والمسؤولون وصانعو القرار كل عام خيارات صعبة من بين خيارات تحسين التعليم الجذابة. وسواء أكان تركيزهم على تقليص حجم الصف، أم تدريب المعلمين، أم التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، أم على الكتب المدرسية والاختبار؛ فإنّ الخيارات جميعها تعود إلى مدى تقديرهم لفعالية كل نهج.

        وبالرغم من أن البحث في أثر تكنولوجيا التعليم في مراحله الأولى، إلا أن أعمالاً مهمة أُنجزت في هذا المجال. وفيما يأتي تحليل مجموعة من الدراسات المهمة في تكنولوجيا التعليم اختيرت لمجالها، وعيناتها الشاملة، وإمكانية تعميمها، وكونها تقدم رؤى حول الاستعمالات الجديدة للتكنولوجيا في مجال التعلّم والتعليم.

        استخدمت الدراسة الأولى تقنية تحليل إحصائية لتجميع نتائج أكثر من 500 دراسة فردية لاستخلاص نتيجة واحدة. وراجعت الثانية الدراسات الفردية التي سلّط مؤلفوها الضوء فيها على الأنماط المتناغمة التي ظهرت خلال الدراسات. وتناولت الثالثة، الشراكة القائمة بين "أبل" وخمس مدارس في أنحاء الولايات المتحدة. في حين بينت الدراسة الرابعة نتائج مبادرة التكنولوجيا التعليمية في فيرجينيا الغربية للسنوات العشر الأخيرة. أما الدراسة الخامسة، فقد قيّمت عيّنة وطنية أميركية من طلاب الصفين الرابع والثامن باستخدام أحدث طرائق المحاكاة وتكنولوجيات مهارات التفكير العليا. وراجعت الدراستان السادسة والسابعة دراستين صغيرتين تبينان تأثير التكنولوجيا الناشئة الحديثة في تعلّم الطلاب.    

1.    دراسة التحليل الإحصائي التجميعي لجيمس كوليك

                استخدم جيمس كوليك (1994) تقنية تحليل إحصائية لتجميع نتائج أكثر من 500 دراسة                بحثية فردية متعلقة بالتعليم القائم على الحاسوب، والذي يضفي على العملية التعليمية الطابع الفردي بما يلائم احتياجات الطالب، ومصالحه، وميوله، ومعرفته الحالية، وأساليب تعلّمه. وقد توصّل كوليك إلى الاستنتاجات الآتية:

              النتائج الإيجابية:

·         في المتوسط، حقق الطلاب الذين استخدموا التعليم القائم على الحاسوب علامات أعلى في اختبار التحصيل مقارنة بطلاب العينة الضابطة الذين تعلموا دون حواسيب.

·         يتعلّم الطلاب أكثر في وقت أقل عندما يتلقون التعليم القائم على الحاسوب.

·         يُحب الطلاب صفوفهم أكثر، ويُظهرون مواقف أكثر إيجابية عندما تشمل صفوفهم التعليم القائم على الحاسوب.

                النتائج السلبية:

·         لم تعطِ الحواسيب تأثيرات سلبية في الميادين جميعها التي تناولتها الدراسة.

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني