د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

التكنولوجيا والمستقبل4

أولا أهداف مدرسة المستقبل :

     تهدف مدرسة المستقبل إلي تحقيق الأهداف التــاليـــــة :

1- وضوح الأهداف التربوية التي تعمل المدرسة على تحقيقها 0

2-ترسيخ الانتماء الوطني ، والحفاظ على الهوية العربي الإسلامية 0

1-               تحقيق النمو الشامل والمتكامل للمتعلمين في كافة المجالات ( المعرفية المهارية الوجدانية ) 0

2-               تطبيق مبدأ ديمقراطية التعليم ، وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص 0

3-               الأخذ يمفهوم التربية المستمرة أو التعلم مدي الحياة 0

4-                الإيمان بأهمية العلم والتكنولوجيا وضرورة امتلاك مهارتهما ومقومات التعامل معهما 0

5-                تحقيق التعلم الذاتي والتعليم عن بعد 0

6-                ربط التعليم باحتياجات المجتمع ، والإيفاء بمتطلبات سوق العمل 0

7-                الربط بين حلقات التعليم المختلفة 0

8-                الاهتمام ببرامج ذوي الاحتياجات الخاصة 0

9-                إكساب المتعلمين مهارات التفكير بأنواعه المختلفة 0

10-          تكوين العلية النقدية وتنمية الملكات الإبتكارية والإبداعية 0

11-         التدريب على استخدام تكنولوجيا الحاسبات والاتصالات والمعلومات 0

ثانيا : البيئة التعليميـــــة :

     سيتم تصميم البيئة التعليمية ، بحيث تصبح بيئة إلكترونية ، وهي البيئة الافتراضية ( VEE ) –Virtual Education Environment ، ويتم تصميمها طبقا لفلسفة تكنولوجية تعمل على أهداف هذه المدرسة ، وتتصف البيئة التعليمية لمدرسة المستقبل بما يلي :

1-      تحتوي على تجهيزات بيئية تفاعلية ، وفصول افتراضية موزعة بالمدرسة ، وتوفير مداخل متنوعة لشبكات محلية وعالمية ، وبريد إلكتروني ، ومجموعات بريدية ، والاتصال عن بعد Telnet ، والاتصال المباشر On Line ، وتبادل الفيديو تحت الطلب ( VOD ) وأقمار صناعية وتلفزيونات متفاعلة ، ومواد تعليمية فورية عالمية 0

2-      تمكن البيئة التعليمية لمدرسة المستقبل هيئة التدريس والطلاب من حضور المؤتمرات والاجتماعات عن بعد ، وإجراء المناقشات والتفاعلات السريعة الأخرى مع جميع الأطراف التي يمكن أن تشارك في العملية التعليمية 0

3-       تساعد بيئة مدرسة المستقبل عل نشر المعلومات والوثائق إلكترونيا في صور ووسائل متعددة ، مما يوفر تشكيلة معلومات واسعة ومتعددة المصادر والأشكال 0

4-                تتيح إمكانية استبدال المعلومات بأشكالها المختلفة عند الحاجة إلي ذلك 0

5-                إعطاء دور كامل لعمليات الاتصال المباشر بين هيئة التدريس والطلاب والإدارة التعليمية والمنزل 0

6-               إدارة قواعد البيانات التعليمية عن بعد بمراكز التعلم الافتراضية ، والمكتبات الإلكترونية والشبكات التعليمية 0

7-               تحقق التعلم النشط من خلال المتعة القائمة على الإبداع العلمي والفاعلية ، مما يسمح بتنمية الطالب في كافة الجوانب 0

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني