د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

تقويم مصادر التعلم1

و من المصطلحات السابقة ندرك ان التقويم هو الاعم و الاشمل من بين هذه المصطلحات و ليس معنى هذه الاصطلاحات الا علاقة بينهم بل العلاقة وثيقه بين التقويم من ناحية و كل من التقييم و القياس من ناحية اخرى و يوضح الشكل التالى شكل هذه العلاقة:

 

و يتضح من الشكل ان العلاقة بين المصطلحات الثلاثة علاقة فى اتجاه واحد بمعنى ان القياس ضرورة للتقييم فيساعد فى تحديد قيمة الاشياء و ذلك اصدار الحكم عليها بصورة دقيقة ،و ان التقييم يمثل خطوة أساسية و ضرورية و سابقة على عملية التقويم فالتشخيص يجب ان يسبق العلاج بل ان دقه التشخيص هى التى تحدد افضل وسائل و اساليب العلاج بعبارة اخرى يمكننا القول ان كل عملية تقويم تنطوى على عمليتى التقييم و القياس و لكن عمليتى التقييم و القياس لا تغنى عن التقويم.                                                           (مؤنس بخيت,٢٠٠٦:١٩٦)

مفهوم التقويم:-

*    عملية منهجية تقوم على اسس عملية تستهدف إصدار احكام – بدقة و موضوعية - على مدخلات و عمليات و مخرجات أى نظام تربوى و من ثم تحديد نقاط القوى و القصور فى كل منها ، تمهيداً لاتخاذ قرار ات مناسبة لإصلاح ما قد يتم الكشف عنه من نقاط الضعف و القصور.(عمار العتيبى,٢٠١٠:٤)

*    التقويم هو عملية تشخيصية وعلاجية ووقائية يقوم بها الفرد أو الجماعة لمعرفة مدي النجاح أو الفشل في تحقيق أهداف المنهج. بمعني أنه يهتم بتحديد نواحي الضعف والقوة وذلك بالاستعانة بالأدوات والقياسات المتعددة التي تقدم لنا البيانات والأدلة الكافية عما نريد تقويمه. على أن يتم بعد ذلك تقديم العلاج المناسب من أجل التغلب على نواحي الضعف وأوجه القصور وتدعيم أوجه القوة وتنميتها. (وجيه المرسي,٢٠١٢)

*    و من استعراض التعريفات السابقة يمكننا تعريف التقويم بانه "عملية إعداد او تخطيط  على معلومات تفيد فى تموين او تشكيل احكام تستخدم فى اتخاذ قرار أفضل من بين بدائل متعددة من القرارات"

و من التعريف يلاحظ ان التقويم ليس غاية فى حد ذاته ، لكنه وسيلة لتحقيق غاية و بالتالى فان الهدف النهائى للتقويم هو المساعدة فى اتخاذ قرارات افضل،  و ليس عملاً غير مترابط منفصل  أو حدثاً او نتاجاً منتهياً بل هو عملية متتابعة (سامى محمد محلم, ٢٠١٤ : ١٢١)

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني