د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

الإعاقة العقلية1

3.    تعريف الجمعية الأمريكية للضعف العقلي:

 

من افضل تعريفات الإعاقة العقلية :

·   تعريف هيبر: يعتبر الفرد مصابا بالإعاقة العقلية اذا كانت درجة ذكائه تنخفض عن (84) أو ( 85 ) أي بمقدار انحراف معياري واحد .

·   تعريف جروسمان: يعتبر الفرد مصابا بالإعاقة العقلية اذا كانت درجة ذكائه تنخفض عن (68) أو (70) أي بمقدار انحرافين معياريين

 

(عثمان ، 2003)

 

وهناك تعاريف أخرى للإعاقة العقلية تتمثل بالأتي:

 

·       التعريف الطبي:

 

التأخر العقلي هو حالة توقف أو عدم اكتمال نمو الدماغ ، نتيجة لمرض أو          اصابة قبل سن المراهقة أو بسبب عوامل جينية.

 

·       التعريف القانوني:

 

 الشخص المعاق ذهنيا هو الشخص الغير قادر على الإستقلالية في تدبير      شؤنه بسبب حالة الإعاقة الدائمة أو توقف النمو العقلي في سن مبكرة.

 

·       التعريف الإجتماعي:

 التأخر العقلي حالة عدم اكتمال النمو العقلي بدرجة تجعل الفرد عاجزا عن           التكيف مع الأخرين مما يجعله دائما بحاجة الى رعاية و اشراف ودعم الأخرين .

 

·       التعريف النفسي:

 

يعتبر الشخص الذي لديه اعاقة ذهنية هو من يقل ذكاؤه عن (70- 75) درجة     تبعاً لمقاييس الذكاء المعروفة في علم النفس .

 

التعريف الحديث للإعاقة العقلية:

 

تمثل الإعاقة العقلية جانبا من جوانب القصور في أداء الفرد و التي تظهر قبل سن (18) سنة، وتتمثل في التدني الواضح قي القدرة العقلية عن متوسط الذكاء ،

 

 

 

يصاحبها قصور واضح في اثنين أو أكثر من مظاهر السلوك التكيفي مثل : مهارات الاتصال اللغوي ، و العناية بالذات ، والحياة اليومية ، والإجتماعية ، و التوجه الذاتي، والخدمات الأجتماعية، والصحة و السلامة، والحياة الأكاديمية وأوقات الفراغ و العمل.

 

إن الضعف العقلي ( أو التخلف العقلي ) هو حالة نقص أو تأخر أو تخلف أو عدم اكتماله للنمو العقلي يولد بها الفرد أو تحدث في سن مبكرة نتيجة لعوامل وراثية أو مرضية أو بيئية تؤثر على الجهاز العصبي للفرد و يؤدي الى نقص الذكاء وتضع آثارها في ضعف  مستوى قدرات الفرد وأدائه في مجالات التعليم و التكيف الإجتماعي و المهني، بحيث ينحرف هذا المستوى عن المتوسط .

 

                                                                            ( الفاعوري ، 1981)

 

 

Ø  من الصعب الإتفاق حول تعريف محدد للتخلف العقلي إلا أن هناك مضمونين معظم التعاريف تدور حولها:

1.    أن يكون الأداء الذهني دون المتوسط.

2.    خلل ظاهر في المقدرة على التكيف مع متطلبات المجتمع المتزايدة و المتجددة.

 

( الفاعوري ، 1981)

 

 

من جهة نظري :-

تعد تعريفات الإعاقة العقلية واختلافها " أمر ايجابي " لأن  الحكم على أن هذا الطفل أو ذلك معاق عقلياً ليس بالأمر السهل يترتب عليه مصير الطفل وحياته ونظرة المجتمع له .

بالتالي فإن مفهومنا للإعاقة العقلية لا يقوم على أساس الاعتماد على نسبة الذكاء والصلاحية الاجتماعية أو القدرة على التعلم أو مستوى النضج أو انخفاض الأداء العقلي كمعايير مستقلة بعضها عن بعض وإنما يتم تشخيصها على أساس مجموعة هذه المعايير مع تركيز أكبر على مستوى الذكاء كمنطلق أساسي في تحديد الإعاقة العقلية .

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني