د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

التعلم بالاكتشاف3

10 – إرشادات عند استخدام طريقة التعلم بالاكتشاف :

هي نصائح وإرشادات كلما حرصنا على التقيد بها كانت النتيجة أفضل ومنها:
– يجب أن يحدد المدرس مسبقا أي طريقة ستكون مناسبة لحل المشكل. هل يدعو المتعلمين إلى استخدام الطريقة الاستقرائية أم االاستنباطية أم هما معا؟
– الحرص على المتابعة والتدخل في الوقت المناسب للتوجيه.
– ضرورة أن يكون المبدأ أو المفهوم المراد اكتشافه وتدريسه واضحا في ذهن المدرس ليساعده على اختيار الأمثلة والأسئلة والتعليمات المناسبة.
– دفع المتعلمين للتأكد من صحة استنتاجهم أو اكتشافهم – بالتطبيق مثلا – .
– الاهتمام بالجانب التطبيقي العملي دون إغفال الشق النظري.
– توخي الدقة في اختيار التعليمات وخصوصا أثناء طرح الأمثلة.
– ضرورة الاهتمام بالتساؤلات والاقتراحات غير المتوقعة من الطلاب.

التعلم بالاكتشاف

11 – دور المعلم في التعلم بالاكتشاف :

رغم أن المتعلم هو الفاعل الرئيسي في هذه الطريقة من التعلم إلا أن دور المدرس لا يقل أهمية ومن هذه الأدوار نذكر:
– يبقى المدرس المسؤول الأول عن تحديد المفاهيم العلمية والمبادئ التي سيتم تعلمها ومن تم طرحها على شكل تساؤل أو مشكلة.
– توفير وإعداد المواد التعليمية اللازمة لتنفيذ الدرس.
– صياغة المشكلة على شكل أسئلة فرعية.
– تحديد الأنشطة أو التجارب التي سينفذها المتعلمون.
تقويم أعمال المتعلمين.
– مساعدة المتعلمين على تطبيق ما تعلموه في مواقف جديدة.

12 – نقد التعلم بالاكتشاف :

ظهرت مؤخرا وتحديدا منذ سنة 1999 اتجاهات وأفكار تشكك في فعالية النموذج التعليمي الذي يقدمه التعلم بالاكتشاف مقارنة بنتائج غيره من أشكال التعلم الأخرى، ومن المؤاخذات والانتقادات الموجهة لهذه الطريقة التعليمية نجد:
– القلق من أن تشوب عملية التعلم بعض الأخطاء وسوء الفهم أو الارتباك أو الإحباط عندما نترك الطلاب يكتشفون الموضوعات بأنفسهم. (ألفيري وآخرون، 2011).
– مهام التعلم بالاكتشاف التي لا تصحبها أي مساعدة لا تقدم للطلاب أي فائدة في استكشاف قواعد حل المشكلات. ماير (2004)
– استخدام طرق الاكتشاف وحدها أمر غير مستحسن.
– هذا النمط غير واقعي في بعض الأحيان، حيث أن خبرات الطالب وقدراته قد لا تكون كافية للوصول إلى الحل بتوجيه شبه منعدم من المعلم.
– الحرية المتاحة للطلاب قد تخلق صعوبات كبيرة في ضبط الفصل الدراسي، مما قد يربك تحقيق الأهداف المرجوة.
– قد تحتاج هذه الطريقة إلى وقت طويل نسبيا بالمقارنة مع طرق أخرى.
– لا تتناسب مع الفصول ذات العدد الكبير من المتعلمين.
– قد لا تلائم جميع المتعلمين.
– لا يمكن استخدمها في كل الموضوعات أو جميع المراحل الدراسية.
– التعلم بالاكتشاف المجرد أقل فعالية بوصفه إستراتيجية تعليمية للمبتدئين، مقارنة بالإستراتيجيات التعليمية المباشرة الأخرى (توفنين وسويلر 1999).
– المتعلمون بحاجة إلى الإرشاد ولا يصبحون قادرين على التعلم بالاكتشاف إلا بعد يكتسبوا القدرات والمهارات اللازمة لذلك. (كيرشنر وآخرون 2006)

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني