د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

مراحل التطور1

ومنعكس اخر هو منعكس داروين وهو يشمل استعمال اصابع اليد مع الكف للقبض على شيء ويمكن تعلق الطفل بهذا الشيء، ووجد انه لا يوجد اتصال بين الدماغ وبين هذا الشيء المنعكس وهذا يمكن اعتباره كدليل على تأثير العامل الوراثي على الانسان في نظرية داروين.

اما فيما يتعلق بالاستجابات الانفعالية والاجتماعية في هذه الفترة فانها غير واضحة في هذه المرحلة ولكن في نهاية الشهرين يظهر الطفل دلائل تبين انه يدرك العلاقة الاجتماعية بينه وبين الام- او من يعتني به- ويظهر ذلك بالارتياح الذي يظهره الطفل عندما يحمل وايضا فيما يبدو بما يشبه الابتسامة الاجتماعية.

على وجه العموم فان الطفل في هذه الفترة لا يهتم الا بالعوامل البيئية التي تعطيه شعورا بالامن والاطمئنان والتي غيابها يزعجه ويثيره وتلك العوامل لها ارتباط بحاجاته البدائية مثل التغذية والتدفئة والابتعاد عن الاشياء المؤذية المؤلمة.

ب. مرحلة الرضاعة.. تبدأ في نهاية الشهرين الى السنتين او الى ظاهرة استعمال الطفل كلمات لها معنى- اي يربط الرموز اللفظية بمعانيها الموضوعية، ومن مظاهر النمو في هذه الفترة ان الطفل يستطيع في الشهر الثالث ان ينظر الى الاشياء ويتابعها بحركة من رأسه ويستطيع احداث اصوات خاصة في مخارجه مثل اه.. اخ.. ويحاول في الشهر الثالث الوصول الى الاشياء ولكن لا يستطيع الوصول اليها، ويستطيع رفع رآسه لفترة قليلة اذا امسك من كتفه.

تأثير الحرمان على الطفل في مرحلة الرضاعة:

يمكن اجمال احتياجات الطفل الضرورية بنوعين:

1. حاجات تتعلق بالنواحي الفيزيولوجية مثل الحاجة الى الطعام والشراب والحماية من الاضرار.

2. حاجات نفسية.. كالشعور بالامن والطمأنينة والحب والحنان ويعتبر حليب الام احسن غذاء للطفل ولا يوجد غذاء يعدل قيمته الغذائية خصوصا قلب الستة اشهر الاولى.

فاذا غابت ام الطفل لفترة تقترب من اسبوع- يظهر على الطفل علامات من الانزعاج- واذا غابت الام اكثر من اسبوع تظهر على الطفل علامات اكثر من الانزعاج بينما اذا ازدادت غياب الام الى شهر تظهر على الطفل علامات الامراض العصبية مثل البكاء الشديد، اما زاد غيابها اكثر من شهر فان الطفل سيستسلم الى حزن شديد واذا زاد غيابها اكثر من شهرين يحدث صدمة تبقى متأصلة في نفس الطفل.

وخطورة فراق الام وغيابها اشد ما تكون اذا حدث الغياب في النصف الثاني من السنة الاولى من عمر الطفل، الامر الذي يدل على ان هذه الفترة من عمر الطفل هي اشد الفترات اهمية في تطور الطفل العاطفي، حتى الدراسات التي اجريت على الحيوانات ظهر منها ان هذه الحيوانات تحتاج الى عناية كافية اذا نقصت هذه العناية فان هذه الحيوانات تموت.

وامكانية تعويض الطفل عن حنان الام امر ممكن اذا كانت الرعاية على درجة كبيرة من الاهتمام ويكون نموه سليما ما دام يوفر له المحبة والعطف، ولكن من يوفر هذه المحبة وهذا العطف بنفس المقدار؟.

عامل النضج والتعلم:

النضج لا يمكن فصله عن التعلم وهما عمليتان متكاملتان ولكن النضج يجب ان يسبق التعلم ويكون الاساس الضروري الذي يحقق نجاح التعلم، وبدون ذلك لا يمكن نجاح التعلم ابدا اذا كان قائما على غير النضج فتدريب الولد على المشي قبل ان يصل الى مرحلة النضج في الساقين والقدمين يعتبر عملية مضرة ولا تؤدي الى تنميته اذا لم يكن الطفل مستعدا لها.

فمثلا قبائل الهولي بامريكا يضعون اطفالهم على الواح خشبية ولكنهم بعد النضج يمشون رأسا بدون اي تدريب اللهم سوى عنصر تعليم واحد وهو عنصر التقليد فالطفل يرى اطفالا اخرين اتقنوا عملية المشي.

ويمكن تعريف النضج بانه وصول اي عضو من اعضاء الجسم الى المرحلة التي يستطيع ان يقوم بها بوظيفته البولوجية.

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني