د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

معلّم الموهوبين

 تقويم أداء معلّم الطلبة الموهوبين


كتبهاعدنان القاضي

إنّ معلِّم الطلبة الموهوبين ليس كغيره من المعلِّمين، فهو بحاجة إلى تقويم لأدائه بشكل مستمر، وبطرائق وأساليب متنوِّعة تليق بطبيعة خدمات الرعاية التي يقدِّمها للطلبة الموهوبين، وتغطِّي مجالات متعدِّدة مرتبطة بالطلبة أنفسهم، ومرتبطة بالمعلم نفسه، ومرتبطة بخدمات الرعاية.
ومن معايير تقويم أداء معلّم الموهوبين في بيئة التعلّم ما يلي، نطرحها على هيئة أسئلة ينبغي أنْ يجيب عليها كلّ معلِّم للطلبة الموهوبين:
1.    هل استطعتَ خلق ثقافة عامّة ترى أنّ المحاولات الفاشلة تقود إلى مزيدٍ من الإنتاجية والنجاح؟
2.    هل تمارس دورك في تشجيع الطلبة الموهوبين على التفكير المبدع؟
3.    هل تدرك الآلية التي يتمّ بواسطتها التعلّم، وهل تعنى بها أكثر من الاهتمام بحصيلة التعلّم؟
4.    هل توصّلت إلى لغة مشتركة مع طلبتك من الموهوبين بصدد الآلية التي تناسبهم للتعلّم؟
5.    هل تسأل الطلبة الموهوبين عن العوامل أو الاعتبارات التي يُمكنُ أنْ تفيد في تعظيم حصيلتهم المعرفية؟
6.    كيف تتحقّق منْ أنك تأخُذ في الحسبان ملاحظات طلبتك الموهوبين بصدد طرائق التعليم التي توظفها؟
7.    كيف تتحقّق منْ أنّ الطلبة الموهوبين يدركون أنماط تعلّمهم، ويعرفون أيها أكثر فاعلية؟
8.    هل توفر للطلبة الموهوبين الفرص التربوية التي تساعدهم في توظيف أنماط التعلّم التي تنطوي على صعوبات أو مشكلات أو تحديات أو تشويق أو متعة؟
9.    كيف تتحقّق من أنك في المستوى الذي تطمح إلى تحقيقه المدرسة أو المنطقة التعليمية بالنسبة للمواد التعليمية التي تدرسها وبالنسبة لتحصيل الطلبة الموهوبين؟

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني

الساعات المكتبية



أعلان هام

للاتصال بي



Email


e.kassem@mu.edu.sa


مدونتي التعليمية( السبورة التفاعلية)


مقالتي