د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

مستويات توظيف التعلم

بقلم   أ.د.أكرم فتحي مصطفى

تتعدد مستويات توظيف التعلم الإلكترونى في المؤسسات التعليمية المختلفة بمقدار الدرجة التى يستخدم فيها التعلم الإلكترونى مع التعلم التقليدى ، حيث يصنف محمد محمد الهادى (2005، 244) مستويات توظيف التعلم الإلكترونى إلى :

  1. المستوى الأدنى Low Level   :  يشمل استخدام البريد الإلكترونى
  2. المستوى المتوسط Medium Level   : يشمل استخدام قوائم المناقشة و المحاضرات عبر الإنترنت
  3. المستوى العالى High Level  :  يشتمل على الأدوات السابقة بالإضافة إلى أدوات التدريس التفاعلى
  4. مستوى الخبير Expert Level  : يشتمل على جميع المستويات السابقة بالإضافة إلى التعامل مع بيئات الواقع الافتراضى.

         كما يقترح كل من هارمون ومارشال ( نقلا عن إبراهيم الفار ،  2004 ، 82 ) خمسة مستويات للتعلم الإلكترونى تمثل هذه المستويات جزءاً من القواعد الأساسية لاستخدام الشبكات تساعد المعلمين على فهم كيفية استخدام الشبكات في حجرة الدراسة، وكل مستوى يوفر مستويات من التفاعل بين الطلاب والمدرسين، وبين الإنسان والتكنولوجيا وتصنف  المستويات كالتالى :-
(1) الاستخدام المعلوماتى : هو من أكثر المستويات شيوعاً وانتشاراً، وأسهلها استخداماً، ويقوم بتزويد الطلاب بمعلومات تتصف بالمثالية ، وبطريقة نمطية منسقة، ومن المحتمل ألا تنقل محتوى المقرر بطريقة مباشرة، وربما يحصل الطلاب على هذه المعلومات من وقت لأخر أثناء استعراض المقرر لأغراض المراجعة
(2)الاستخدام التكاملي : يعد أكثر فائدة من المستوى الأول الذي يتعلق بالمعلومات، ولكنه أصعب في إدارته بدرجة بسيطة، والفرق الرئيسي بنيهما أن المستوى التكاملي يقدم للمتعلم معلومات عن محتوى المقرر ولكنها ليست هامة بدرجة كبيرة للمقرر، أما الجزء الأساسي للخبرات التعليمية يتم تقديمها داخل الفصل الدراسي، وربما يحصل الطلاب على المعلومات من الشبكة من وقت لأخر.

(3) الاستخدام الأساسي : يشير هذا المستوى إلى أن الطالب لا يمكن أن يكون عضواً منتجاً في الفصل بدون الحصول على المعلومات بانتظام من خلال الشبكة ، لذا يحصل الطالب على معظم إن لم يكن كل المعلومات من محتوى المقررات في هذا المستوى من الشبكة، ويتطلب هذا النوع من المعلم أن تكون لديه مهارات خاصة في التصميم التعليمي والمادة الأساسية للمقررات التي تتاح عبر الشبكة تتطلب من الطلاب أن يكونوا أكثر نشاطاً وفاعلية في تعلمهم.
(4) الاستخدام العام : بدأ هذا المستوى في الانتشار الواسع في الفترة الحالية، وفيه يلتقي طلاب الفصل وجهاً لوجه على الشبكة، ومحتوى المقرر يمكن تقديمه إما في بيئة مباشرة على الشبكة أو في فصل دراسي تقليدي ، وهذا المستوى يحتاج من المعلم والطالب أن يكون لديهم مهارات جيدة في التعامل مع الشبكة مثل الدردشة على الإنترنت، ولوحات الأخبار... وغيرها.
(5)الاستخدام المتعمق : مازال هذا المستوى غير شائع اليوم، بالرغم من وجود بعض التجارب الناجحة، ويرجع ذلك إلى أن معظم المؤسسات التعليمية لا يوجد لديها البنية الأساسية لدعم هذا المستوى، ولا يوجد لدى معظم المعلمين المهارات اللازمة لتنفيذه .

      كما يصنف محمد عبدالحميد (2005 ، 23 ) مستويات التعلم الإلكترونى عبر الشبكات إلي أربع مستويات هي :-

1- المستوي الإثرائي Enrichment Level

يتم فيه استخدام شبكة الإنترنت بوصفها مصدراً للمعلومات العامة والمتخصصة الموزعة علي المواقع المختلفة ، ويستفيد بها المتعلم في دعم التحصيل واكتساب المهارات ، وهو مستوي مبني أساساً علي رغبة المتعلم في تطوير معارفه أو معلوماته ، أو في الحصول علي توجيهات المعلم لإثراء معلومات المتعلم ومهاراته.

2- المستوي التكميلي Supplemental Level

في هذا المستوي يتم التعلم داخل الفصل التقليدي، ولكن تتم الإفادة من الشبكة كوعاء لمصادر التعليم والتعلم بالاضافة إلى ما يتيحه المعلم من برامج و تطبيقات إلكترونية عبر الإنترنت و يتوقف هذا المستوى على الخبرات التقنية للمعلم و تنظيم توقيتات إتاحة المواقع التعليمية ذات العلاقة بمحتوى المقرر على الشبكة .

3- المستوي الأساسي Essential Level

   في هذا المستوي يتم الاعتماد علي شبكة الإنترنت أو الويب اعتماداً كاملاً في التعلم، حيث يتم بناء المقررات وأدوات التعليم وأساليب التفاعل والاتصال وإتاحتها في مواقع خاصة بالمؤسسة التعليمية علي شبكة الإنترنت.

4- المستوي المتكامل Integrated Level

يتضمن هذا المستوي- إلي جانب المستويات السابقة- ما يتصل بالتدريس الخصوصى من خلال المعلم الذى يقوم بالشرح و إتاحة المحتوى و الشرح علي موقع تعليمى والتفاعل والاتصال تزامنياً أو لا تزامنياً، بالإضافة إلي الإفادة من مصادر المعلومات مثل المكتبات الرقمية            و المتاحف و المعامل الافتراضية

           كما حدد مجدى المشاعلة و آخرون (2010) خمس مستويات توظيف التعلم الإلكتروني في العملية التعليمية فى خمس مراحل طبيعية يمر بها المعلمون عند توظيفهم للتعلم الإلكتروني في عملية التعلم  وهي:

  1. مرحلة الدخول: وفيها يشعر المعلمون بنوع من الشك حول القيمة التي يمكن أن يضيفها التعلم الإلكتروني في الصفوف الدراسية.
  2. مرحلة التبني: تتميز هذه المرحلة بأن المعلمين يستخدمون التعلم الإلكتروني لدعم أساليب التعليم والتعلم التقليدية.
  3. مرحلة التكيف: وهنا تكون تقنيات التعلم الإلكتروني قد وظفت بالكامل في أنشطة الصفوف الدراسية التقليدية، الأمر الذي يجعل الطلبة أكثر إنتاجية وأسرع في إنجاز أعمالهم، وأكثر تفاعلاً في عملية التعلم
  4. مرحلة الملاءمة: تدل هذه المرحلة على التوظيف المناسب لتقنيات التعلم الإلكتروني والإفادة منها من قبل المعلمين والطلبة على حد سواء. فالمعلمون في هذه المرحلة لديهم معرفة كافية بطريقة تغيير الخبرة التعليمية، كما أن الطلبة قد اكتسبوا المهارات الضرورية لتعليم أنفسهم مهام إضافية مثل العمل بشكل جماعي.
  5. مرحلة الإبداع: يبدأ المعلمون من خلال تقنيات التعلم الإلكتروني في ابتكار وتصميم العديد من المواقف التعليمية الجديدة وتطويرها؛ أما الطلبة فإنهم يبنون في هذه المرحلة معرفتهم وفهمهم الذاتي الخاص بهم. أيضاً، يقوم المعلمون في هذه المرحلة بتشجيع التعلُّم النشط وتعزيز المشاركة والتعاون بين الطلبة.

   و من خلال ما سبق يمكن تبنى  ثلاث نماذج لمستويات للتوظيف يشمل كل مستوى على الدرجة التي يعتمد فيها على التعلم الإلكترونى لتشمل ثلاث مستويات :-

  1. نموذج التوظيف المساعد : و فيه يتم توظيف بعض أدوات التعلم الإلكترونى جزئيا في دعم التعلم الصفى التقليدي وتسهيله ورفع كفاءته ، ويتم هذا التوظيف عادة خارج ساعات الدوام الرسمي وخارج الصف الدراسي ، إلا أن بعض هذا التوظيف ، يمكن أن يتم في أثناء التدريس الصفي ، في معمل الكمبيوتر ، مثل قيام الباحث بتكليف الطلاب بالبحث عن معلومات في شبكة الانترنت تتعلق بنظريات الإرشاد و تطبيقاتها .
  2. نموذج التوظيف المفرد : يتم فيه الإعتماد على أدوات التعلم الإلكترونى إعتمادا كاملا في إنجاز عملية التعليم والتعلم- وإدارتها – فهو  بديل التعلم الصفي ، فالمتعلم يتعلم الدروس والمقررات ويتفاعل مع محتواها ، اعتمادًا على أدوات التعلم الإلكتروني وحدها ، المتزامنه مثل الفصول الإفتراضية  CENTRAأو غير المتزامنه مثل نظام  إدارة المقررات الإلكترونية EMES
  3. نموذج التوظيف المدمج : و فيه يتم دمج التعلم الإلكترونى مع التعلم الصفى بنسب متوازنه و مناسبة و في إطار واحد بحيث يتشاركا معًا في إنجاز عملية التعليم و التعلم .

وهذه النماذج الثلاثة تختلف في درجة استقلالية المتعلم فتكون هذه الإستقلالية محدودة نسبياً في حالة النموذج الأول وفي أقصى حالتها في حالة النموذج الثالث وذلك بحسب ما هو موضح في الشكل التالي: ( حسن زيتون ، 2005 ، 169)

شكل (1)

مستويات توظيف التعلم الإلكترونى

المراجع

عبدالحميد ، عبدالعزيز طلبة.( 2005أ ، 5-7 يوليو ). أثر اختلاف كل من النمط التعليمي والتخصص الاكاديمي على اكتساب بعض كفايات التصميم التعليمي لبرمجيات التعلم الالكتروني لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية.  المؤتمر العلمي العاشر للجمعية المصرية لتكنولوجيا التعليم: تكنولوجيا التعليم الإلكتروني ومتطلبات الجودة الشاملة. القاهرة : الجمعية المصرية لتكنولوجيا التعليم.

عبدالحميد ، محمد (2005). منظومة التعليم عبر الشبكات. القاهرة : عالم الكتب 

الفار، براهيم عبد الوكيل ا ( 2004 ، 26 – 27 سبتمبر) : التعليم والتعلم القائم على صفحات الويب عبر الإنترنت ، مؤتمر المعلوماتية وتطوير التعليم ، القاهرة 26 – 27 سبتمبر ، القاهرة : البرنامج القومي لتكنولوجيا التعليم ، ص ص 81 – 84 .

المشاعلة ، مجدي  و الطوالبة ، محمد و الخزاعلة ،  تيسير (2010) . مدى توظيف معلمي التربية الإسلامية في المرحلة الأساسية العليا للتعلم الإلكتروني ، مجلة جامعة دمشق .3 (16). ص ص 405- 438 . تم استرجاعه على الرابط:  http://www.damascusuniversity.edu.sy/mag/edu/images/stories/405-438.pdf 15/12/2014

الهادى ،  محمد محمد ( 2005 ) . التعليم الإلكتروني عبر شبكة الإنترنت ، القاهرة : الدار المصرية اللبنانية .

Cicco, G. (2011). Teaching Counseling Skills Online: Faculty Perspectives and Innovations. In S. Barton et al. (Eds.), Proceedings of Global Learn 2011 (pp. 1948-1953). AACE. Retrieved November 14, 2013 from http://www.editlib.org/p/37428.

Dietrich, D. (2011). Designing and Implementing an Online Graduate Course in Counseling Skills. In Proceedings of World Conference on E-Learning in Corporate, Government, Healthcare, and Higher Education 2011 (p. 1153). Chesapeake, VA: AACE. Retrieved November 19, 2013 from http://www.editlib.org/p/38870.

Flores, S. A. (2012). Online counseling and online counselor preparation: A mixed methods investigation. (Order No. 3523240, Texas A&M University - Corpus Christi). ProQuest Dissertations and Theses, , 122. Retrieved from http://search.proquest.com/docview/1069266681?accountid=43793. (1069266681

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني