د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

الجيل الثاني للتعليم

لا يوجد تعريف محدد حتى الآن للــ((Web2.0 فقد ظهر  بعد الويب( Web1.0) الذي يتضمن صفحات( html) ثابتة (static)، بعد ذلك جاءت الويب((Web1.5، وهي “الويب الديناميكية” والتي تُنشأ فيها صفحات شبكة الإنترنت فوراً من محتويات قواعد البيانات باستخدام نظم إدارة المحتويات، والويب Web2.0))هي أكثر من مجرد صفحات ويب ديناميكية، فهي تمثل شبكة اجتماعية و ذات اعتمادية أكبرعلى المستخدمين، والموقع في الويب( Web2.0) هو موقع بُني باستخدام عدد من التكنولوجيات الحديثة منها RSS، و AJAX ، وبروتوكولات الإنترنت الحديثة و الـويكي.

وتقوم فكرة Web2.0 على أساس أن بيئة التعلم لم تعد الكمبيوتر الشخصي، بل هي الإنترنت،  بمعنى آخر، إن الجهاز المستقل المنقطع عن شبكة الإنترنت لا يُعد بيئة تعلم متكاملة، لإنقطاعه عن البيئة الحقيقية، وهي الإنترنت، بالإضافة لذلك؛ بيئة التعلم الحقيقية - الإنترنت- تغيرت تغيرا جذريا على مستوى (معالجة البيانات وحفظها واسترجاعها).

 

Web2.0

Web1.0

المستخدم المتلقي والمنتج للمحتويات.

المواقع تقرأ فقط والمستخدم يتلقى المحتويات.

المواقع الشخصية هي المدونات.

المواقع الشخصية عشوائية وليس لها شكل محدد.

بعض الحقوق محفوظة

الحقوق جميعها محفوظة.

يصنف المستخدم محتوياته بنفسه.

تصنيف المحتويات مسؤولية الخبراء

يتحدث المستخدم مع الآخرين عن الخدمة ويسوقها بنفسه.

التسويق ينجز من خلال الوسائل التقليدية للإعلان

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني