د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

البحث1

 

 

 

 


أدوات البحث:

 

 

 

 

 

تم اعداد أداتين لقياس أثر المتغيرات المستقلة وهما من اعداد الباحثة:

1.    اختبار الرسم الحر (لقياس مهارة الرسم بأدوات الرسم البارز).

2.    اختبار التعرف على الأشكال الناقصة وهو يحتوي على رسومات تعليمية بارزة ناقصة (لقياس القدرة علي التخيل).

 

نتائج البحث:

 

1.    لا توجد فروق بين المجموعات التجريبية في مستوي الرسم الحر ترجع إلي أثر استخدام أنماط تقديم الرسومات البارزة.

2.    يوجد فرق بين المجموعتين التجريبيتين في مستوي الرسم الحر لصالح المجموعة التجريبية الثانية التي لديها خبرة بصرية سابقة يرجع إلي أثر الخبرة البصرية السابقة.

3.    لا توجد فروق بين المجموعات التجريبية في مستوي الرسم الحر يرجع إلي أثر التفاعل بين كل من المتغيرين المستقلين (أنماط تقديم الرسومات البارزة) و(الخبرة البصرية السابقة).

4.    لا توجد فروق بين المجموعات التجريبية في التخيل ترجع إلي أثر استخدام أنماط تقديم الرسومات البارزة.

5.    يوجد فرق بين المجموعتين التجريبيتين في التخيل لصالح المجموعة التجريبية الثانية التي لديها خبرة بصرية سابقة يرجع إلى أثر الخبرة البصرية السابقة.

6.    لا توجد فروق بين المجموعات التجريبية في التخيل يرجع إلي أثر التفاعل بين كل من المتغيرين المستقلين (أنماط تقديم الرسومات البارزة) و(الخبرة البصرية السابقة).

 


التوصيات:

1.  ضرورة دمج الرسومات التعليمية البارزة في أنشطة التعلم في مختلف الموضوعات المعرفية وفي النشاطات الفنية الترفيهية.

2.  الاهتمام بتنمية الادراك اللمسي بتدريب الاطفال الذين لديهم كف بصر مبكر على استخدام الرسومات التعليمية البارزة منذ الصغر لكي تعوض الكفيف النقص في الخبرة البصرية.

3.  الاهتمام بدراسة انماط عرض وتقديم الرسومات التعليمية البارزة التي يتعلم بها للكفيف ودراسة افضلية هذه الأنماط في إيضاح انواع مختلفة من المفاهيم وما لها من تفاصيل اساسية للأشكال وليس الإطار الخارجي فقط.

4.  تطوير طرق التدريس الخاصة بالأنشطة الفنية وخاصة تعلم الرسم مما يساعد الكفيف علي التعلم والترفيه.

جهة النشر:

الجمعية العربية لتكنولوجيا التربية التابعة لمعهد الدراسات والبحوث التربوية جامعة القاهرة. المجلد 49-العدد الاول-يوليو 2012.

 

 

 

 


الملفات المرفقة

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني