د/ايمان زغلول قاسم

استاذ تكنولوجيا التعليم المشارك بكلية التربية بالزلفي

الاعلام والمعاقين6

وفي دراسة، أوضحت كارن روز Ross   أن المشاهدين والمستمعين من ذوي الاحتياجات الخاصة يتطلعون الي التغطية الإعلامية التي تتسم بالتقدير والإحترام لهم، مع القناعة على  أن التنوع والتعدد هي سمة بشرية تعكس خبرات متنوعة.  ويجب احترام آراء هذه الفئات وأخذها بعين الحسبان عند تناول موضوعاتهم.  وباختصار ينبغي على وسائل الإعلام أن تدرك أن الإعاقة هي جزء من الحياة اليومية، ويجب أن تعكس وسائل الإعلام هذه الحقيقة وتجعلها نمطا مألوفا في مختلف برامجها[i].

 

وخلال السنوات الماضية، ظهرت بعض الجهود التي تعكس حوانب ايجابية في وسائل الإعلام.  وظهرت جماعات ضغط مهتمة بذوي الاحتياجات الخاصة، ومنها  علي سبيل المثال مكتب الوصول الإعلامي  Media Access Office  الذي تأسس منذ عام 1978م في منطقة هوليوود.  وفي عضوية هذا المكتب أكثر من 250  ممثل وممثلة من ذوي الاحتياجات الخاصة يجاهدون في سبيل ظهور شخصيات معاقة في الأفلام السينمائية.  ومحور التأكيد دائما هو أن تظهر شخصيات ذوي الاحتياجات الخاصة على أساس أن اعاقتهم تبدو بشكل عرضي، وليس بشكل محوري في مثل هذه الأفلام[ii].

 

وعلى صعيد الإعلانات التلفزيونية التي تعد أكثر الجهات تحفظا في عمليات التغير عن صورة المعاقين، ظهرت بعض الإعلانات التي تعكس صورا ايجابية عن هذه الفئات. فعلى سبيل المثال، ظهور إعلان تلفزيوني يبين رجل أعمال ناجح يسير بعكازتين حاملا حقيبة يديوية يجسد نجاحا لذوي الاحتياجات الخاصة.  واشارة أخرى لشبكة التلفزيون الأمريكية CBS   اشتملت على لقطات عن الموسم الجديد من برامجها ومتابعات جمهور المشاهدين لها، بين أثنين (رجل وامرأة) في وضع حميمي يعبران عن مشاعرهما بلغة الإشارة، وإعلان آخر لشركة ملابس الجينز  Levi  بشخصية من ذوي الاحتياجات الخاصة، واعلانات لشركة ماكدونالد يظهر فيه بعض الأطفال المعاقين يصفقون لمناسبة من المناسبات، وإعلان لشركة سيارات   Plymouth     يوضح أحد مندوبي المبيعات من المعاقين يشرح الميزات التي تتميز بها هذه الشركة[iii].

 



[i]  Ross, Karen, "Where 's Me in It?", Media, Culture and Society: 19, pp. 669-77, p. 676.

[ii]Nelson, Jack, "Broken Images: Portrayals of Those with Disablities in American Media", in  Nelson, Jack (ed.), The Disabled, the Media and the Information Age, Westport, Connecticut, London: Greenwood Press, p. 13

[iii]  Ross, Karen, "Where 's Me in It?", Media, Culture and Society: 19, pp. 669-77, p. 676.

 

الوقت من ذهب

اذكر الله


المصحف الالكتروني