د. إبراهيم بن عبدالله بن عبدالرحمن الزعيبر

أستاذ الإدارة التربوية والتخطيط المشارك في كلية التربية بالمجمعة

الهوية الثقافية


                                                الهوية ودورها في البناء الفكري


إنها السمات المشتركة التي تميز بها جماعة معينة نفسها و تعتز بها . فالهوية إذن تتألف من منظومة متماسكة من السمات المشتركة بين أعضاء الجماعة .
أو
هي مجموع المفاهيم العقائدية و التراثية لجماعة ارتبطت بتاريخ وأصول إنسانية و مفاهيم فكرية أدت الى إفراز سلوك فكري و قيمي مترجم بأدب و فن و فلكلور جعل من تلك الجماعة ذو شخصية مميزة عن غيرها . 
تتكون الهوية من عناصر مهمة ، قد تتشكل الهوية من بعض هذه العناصر . و أهم هذه العناصر هي : (أنظر الشكل أدناه)
1. الدين 
2. الثقافة : وتشمل الثقافة 
أ‌. اللغة 
ب‌. الفن و الفلكلور الشعبي 
ت‌. القيم و العرف


عناصر الهوية 
أولا : الـــــدين 
((الدين يعني مجموع المعتقدات التي تؤمن بها جماعة ما و تتكون نظاما متصلا ليتعلق في الغالب بعالم ما بعد الطبيعة و ممارسة شعائر و طقوس مقدسة و الأعتقاد بقوة روحية عليا قد تكون هذه القوة واحدة أو أكثر . ويعرف دوركايم الدين بأنه : نظام موحد للمعتقدات و الممارسات السائدة في مجتمع معين هي التوحيد بين أولئك الذين يؤمنون بها )) من/ مدخل الى علم الأجتماع للغزوي و آخرون –دار الشروق 
و يعرف الدين أيضا بأنه ((جميع التصورات التي يعتبرها الإنسان حقيقة أو تصورات حقيقية مرتبطة بواقع غير محسوس و غير قابل للتجديد و كل السلوكات التي تفترض مثل هذه التصورات )) من/ أسس التعامل و الأخلاق للقرن الحادي و العشرين لجون باينس / ترجمة أحمد رمو-دار علاء الدين 
وينظر القرآن للدين بأنه برنامج حياة و منهج لتقويم و بناء و تزكية النفس :
((فأقم وجهك للدين حنيفا فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم و لكن أكثر الناس لا يعلمون)) الروم آية 30.
((هو الذي أرسل رسوله بالهدى و دين الحق ليظهره على الدين كله و لو كره المشركون)) الصف آية 9
أنشغل علماء الأجتماع و علم الأنثروبولجي (علم الأناسة) بالنوازع التي دعت الى تطور الدين و من التفسيرات التي توصل اليها الباحثون :
 ((التفكير الديني عند الأنسان (بغض النظر عن هذا التفكير) يسعى للبحث عن اليقين في الطبيعة و ينشد فهم أسباب وجود الأنسان و معرفة أسرار الحياة بالنسبة له و ما يحيط به من غموض لم يستطيع الإنسان إدراكه مباشرة)) من/ مدخل الى علم الأجتماع للغزوي و آخرون –دار الشروق .
 ذهب فريزر الى ان الدين بديل للسحر في تفسير الظواهر الطبيعية و إعطاء القدرة للإنسان في السيطرة على الطبيعة . 
 ذهب كثير من علماء الأجتماع أمثال فيبر و دوركايم الى ان الدين نشأ كمتطلب مهم في النشأة الأجتماعية و دوره كأحد التركيبات المهمة في الحياة الأجتماعية (أنظر مصطلح دين في معجم علم الأجتماع للدكتور /خليل أحمد خليل) . 



دور الدين في تشكيل الهوية 
1. للدين أثر في تشكيل المفاهيم والقيم الفكرية للممارسات المادية و المعنوية للمجتمع . فالعلاقة بين الدين و السلوك الأجتماعي علاقة تبادل معرفي و تواصل دائم لسد الفراغ في أحتياجات المجتمع المادية و المعنوية خصوصا ما يستجد منها . 
2. يعمل الدين على طرح القيم التي تعمل على تحديد الهيئة التي تشكل بها الحركة الأجتماعية في الحياة و تعمل هذه القيم من خلال ضخها في طقوس شعائر لإشاعة المفاهيم الأخلاقية . 
3. ((يحدد للفرد هويته و انتماءه للجماعة و قبوله للقيم و المعتقدات حول الطبيعة البشرية )) من/ مدخل الى علم الأجتماع للغزوي و آخرون –دار الشروق
ثانيا :الثقــــافـــة 
بالرغم من اعتبار الدين أحد مقومات الثقافة الرئيسية إلا اننا وجدنا فصلها ضروري لمزيد من التوضيح . تعريف الثقافة متنوع ، متعدد و نكتفي هنا بنقل هذا التعريف و نرجع المتدريبين والمتدربات الى المرجع المذكور أدناه لمزيد من التوضيح :
((كل المعايير و الغايات و أشكال السلوك و النظم التي يؤمن بها الأنسان في توجيه السلوك أو تبرير هذا السلوك كما تضم الثقافة جزئيات هذا السلوك نفسه و عناصره المختلفة بمستوياته ومجالاته المتباينة لهذا تمتزج داخل الثقافة كافة القوى و المنجزات الفكرية و الدين و العادات و الفنون و المنظمات الأجتماعية (من مستوى الأسرة و حتى الأمة) و كذلك الأدوار و الأبنية . كما تندرج تحتها بالشكل نفسه و إلى المدى نفسه مستويات التكنولوجيا المستخدمة في الثقافة و القدرة على التنظيم الأقتصادي و العمل العسكري ، كما يتمتع بها الأنسان في شتى مراحل تطوره و على أختلاف مستويات تقدمه )) من/ مدخل الى علم الأجتماع للغزوي و آخرون –دار الشروق .
و من أهم العناصر الثقافية التي لها أعظم الأثر في تشكل الهوية :
1. اللغة : هي (( ما يلغى به ، ما يقع الأتصال بواسطته بين فرد و فرد أو بين فرد و جماعة أو جماعات أخرى )) معجم مفاهيم علم الأجتماع / د. خليل أحمد خليل 


أهم السمات العامة للغة :
أ‌. أعتمادها على أصوات واضحة تحدد بها مخارج الألفاظ 
ب‌. صياغة الكلمات في جمل تستند الى قواعد و تركيبات واضحة 
ت‌. عدد الكلمات في لغة دليل المستوى الثقافي للمنتمين لها فاللغات ذات الغزارة في المصطلحات هي من سمات المجتمعات ذات العلاقة الأجتماعية المعقدة و المستوى العلمي و الفني التي تتمتع به تلك الثقافة و العكس صحيح . 
دور اللغة الأجتماعي و التوعوي في صياغة هوية الجماعة (أنظر المقال المرفق)
تعد اللغة بالأضافة الى دورها المهم كأداة تخاطب و نقل للمعرفة من الأوعية المهمة في تحديد و تشكل الهوية :
أ‌. هي المخزون الحضاري و الفكري للأمة لما تعبر عنه من تراكم معرفي للأجيال المتعاقبة 
ب‌. اللغة رابطة أجتماعية و فكرية بها تنشد الجماعة الأنسانية المشتركة الى بعضها و تتعاضد و تتوادد . 
ت‌. هي الميزان التي به تقاس الهوية قدرتها على الثبات و التحول أمام المستجدات و التطور . فاللغة الجامدة أداة تستعصي قدرتها على أدواتها الحداثة و التطوير الفكري و الثقافي و اللغة المرنة المنفتحة مع قدرتها على التماسك على أصالتها هي معيار للهوية الثقافية المنفتحة المنطلقة . 
2. القيم و العرف :
القيم (تشمل كل الموضوعات و الظروف و المباديء التي أصبحت ذات معنى خلال تجربة الإنسان الطويلة و قد تكون القيم إيجابية أو سلبية ))((تعمل القيم على تزويد المجتمع بمعنى الحياة و الهدف الذي يجمعهم )) و ((تمثل القيم العليا في أي جماعة الهدف الذي يسعى اليه جميع أعضائها للوصول اليها كما انها مبررا هاما للوجود و يمكن التمييز بين الثقافات في ضوء القييم )) دراسات في المجتمع والشخصية /د. علي عبد الرازق جلبي –دار النهضة 
العرف هو ((الطرق العامة المشتركة التي ينظر اليها على أنها الأكثر صدقا و سلامة من العادات الشعبية . و من وظائف العرف أنه يحدد الصواب و الخطأ و يعين ما يمكن وصفه بأنه خلقي أو غير خلقي )) دراسات في المجتمع والشخصية /د. علي عبد الرازق جلبي –دار النهضة


3. الفن و الفلكلور الشعبي :
يعد الفن من أهم القيم الثقافية التي به تعبر الشعوب عن الجمال . فالأعمال الفنية هي نماذج للتعبير و فهم الجمال التي أدركتها عواطف الفنان و احاسيسه ، و هي أعلى و أرقى المفاهيم التي تعبر عن الذات و الإدراك و مستوى الحضارة . 
الفلكلور الشعبي من Foils (شعب) ما يترسب في عادات العامة من تقاليد تراثية كالرقص و الغناء و الموسيقى و قصص و أمثال و خرافات و ألعاب و فوازير او حزازير.......الخ . 

معجم مفاهيم علم الأجتماع / د. خليل أحمد خليل .

الساعات المكتبية

الأيام

الوقت

8 -9

9 -10

10 -11

11 -12

12 -2

2 -3

الأحد


مكتبية

الاثنين

الثلاثاء

مكتبية

الأربعاء



الخميس

يوم الأحد ( 12 -2) 

يوم الثلاثاء (12 -2 ) 

دراسة حديثة

أخي المبتعث/ أختي المبتعثة  ،، المحترمين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

بين يديك استبانة للدراسة العلمية

"دور الإشراف الأكاديمي والإداري في تفعيل برنامج الإبتعاث الخارجي،

كما يراها الطلبة المبتعثين للدراسة في الخارج  و المشرفين  الأكاديميين في الملحقية "

آمل منكم المساهمة معنا في تعبئة الاستبانة، مع جزيل الشكر 

وذلك من خلال الرابط التالي:

https://docs.google.com/forms/d/e

/1FAIpQLSdWY62ZBWDp722Fc3v_

FLlXxbEFiNaxYuQsetnAH64SLN8hyg

/viewform?c=0&w=1


الباحث

د. إبراهيم بن عبد الله الزعيبر

أستاذ الإدارة التربوية والتخطيط  المشارك

في كلية التربية بالمجمعة


التواصل الاجتماعي

التوقيت




     

القرآن الكريم


( لنحيا بالقرآن الكريم)


تلاوة - تجويد تفسير - ترجمة



أرقام الاتصال


البريد الإلكتروني

(e-mail)

[email protected]

[email protected]

هاتف الكلية

4450565 06

هاتف القسم

--------------

هاتف المكتب

--------------

الفاكس

4430071 06



البرامج التلفزيونية والإذاعية

التقويم




الطقس


 

سوق الحياة


فضلا أدخل،،ولا تتردد،، وتسوق من سوق الحياة، قبل أن يغلق أبوابه،،

حاول الدخول بسرعة،،، فالوقت يمر مر السحاب!!!!!

(إذا أردت الدخول فضلا إضغط على النافذة وستفتح لك الأبواب)

 

أوقات الصلاة



البريد الاكتروني

بوابة النظام الأكاديمي

المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي 2015


الخدمات الإلكترونية

مواقع أعضاء هيئة التدريس

تصميم الموقع الإلكتروني


المكتب الدولي للتربية بجنيف

المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

اليونسكو UNESCO

مكتب التربية العربي لدول الخليج

الجامعة السعودية الإلكترونية،

مقاطع فيديو حديثة

الجمعية السعودية للإدارة

الجمعيه السعوديه للعلوم التربويه والنفسيه

   

معرض الرياض الدولي للكتاب 2014

مجلة المعرفة

جدوي إنشاء مراكز التدريب

E-mail

                 

 

نظام المجالس واللجان

معهد الإدارة العامة

المعهد العربي للتخطيط


 

المعرض والمنتدى الدولي للتعليم 2013


معرض ابتكار 2013

تلاوة خاشعة

وقفة

دراسة حديثة

أخي المبتعث/ أختي المبتعثة  ،،       المحترمين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

بين يديك استبانة للدراسة العلمية

"دور الإشراف الأكاديمي والإداري في تفعيل برنامج الإبتعاث الخارجي،

  كما يراها الطلبة المبتعثين للدراسة في الخارج 

 و المشرفين  الأكاديميين في الملحقية "

آمل منكم المساهمة معنا في تعبئة الاستبانة، 

مع جزيل الشكر وذلك من خلال الرابط التالي:

https://docs.google.com

/forms

/d/19zzR7XAR3M3T2ZGV

OVDt06rNXpP5vFDRvq4mY

cz64ww/edit?uiv=1

اخوكم الباحث

د. إبراهيم بن عبد الله الزعيبر

أستاذ الإدارة التربوية والتخطيط  المشارك

في كلية التربية بالمجمعة



إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 905

البحوث والمحاضرات: 436

الزيارات: 283214